سيرة عمر بن الخطاب كاملة

  • الدين الإسلاميخلافة عمر بن الخطاب

    خلافة عمر بن الخطاب

    خلافة عمر بن الخطاب كانت الخلافة الثانية بعد وفاة النبي صلّى اللَّه عليه وسلّم، حيث كان عمر بن الخطاب هو ثاني الخلفاء الراشدين بعد خلافة الصحابي الجليل أبي بكر الصديق، وقد كان دخول عمر بن الخطاب إلى الإسلام بمثابة انتصار كبير للإسلام على المشركين، حيث كان من كبار سادة قبيلة قريش، وفيما يلي عبر موقع تفاصيل سوف نلقي الضوء على السيرة الذاتية الكاملة لعمر بن الخطاب. سيرة عمر بن الخطاب كاملة عمر بن الخطاب هو عمر بن الخطاب بن نفيل بن عبد العزى بن لؤي القرشي العدوي، وكنيته هي “أبي حفص”، وأمه حنتمة بنت هاشم من قبيلة بني مخزوم وأخت عمرو بن هشام المعروف بأبي جهل، ولد بعد عام الفيل بثلاث عشرة أعوام، بعد الحرب التي عرفت بحرب الفجار بأربعة أعوام. اتصف عمر بالصفات الجسدية التي تشير إلى القوة والهيبة والحزم، وقد تميز بالبشرة السمراء، إلا أنه قد قيل إنه اكتسبها نتيجة لشدة معاناته من أمور الخلافة وزهده في الدنيا خلال عام الرمادة، وكان له رأسا أصلعًا ولحية طويلة كثيرة الشيب، كما تميز بطول القامة وضخامة الجسد، كما كان بعيدًا ما بين منكبيه، وله صوت جهور، كما تميز باليد الأعسر…

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى