تحديد نوع الجنين

  • الحمل والرضاعةتحديد نوع الجنين

    عملية تحديد نوع الجنين قبل الحمل

    من خلال تِقنيات الإنجاب المتقدمة اليوم، من المُمكن تحديد نوع الجنين قبل الحمل من خلال التلقيح الاصطناعي والفحص الشامل للكروموسومات (CCS)، والذي يشار إليه أحيانًا بالتشخيص الجيني قبل الزرع. طريقة التلقيح الاصطناعي المدمجة مع الفحص الشامل للكروموسومات (CCS) هي الطريقة الأكثر دقة المتاحة اليوم بمعدل نجاح يقارب 100٪.  تحديد نوع الجنين عبر التاريخ على مر العصور، ظلّت مسألة تحديد جنس الجنين واختيار جنس المولود المتوقع تشغل بال الوالدين لاعتبارات خاصة، بعضها تحكمها الطبيعة، والغريزة البشرية، والمعتقدات الموروثة القائمة على احتياجات الإنسان، وغيرها تحكمها الحاجات الطبية التي تفرضها العديد من الأمراض المرتبطة بالجين الذكري بشكل منفصل أو الجين. كانت مسألة عزل الأطفال الذكور عن الأجنة الأنثوية ضرورة طبية ملحة للحد من ولادة الأطفال المرضى والمشوهين. وهو الأمر الذي كثّف جهود علماء الأجنة لاختيار جنس المولود. منذ الثمانينيات، تجري الأبحاث حول موضوع اختيار جنس المولود، والقاعدة العلمية الرئيسية المقبولة هي أن تحديد جنس الطفل يتحدد حسب جنس المولود. يكون الكروموسوم الذي يحمله الحيوان المنوي ذكرًا أو أنثى، بينما تحمل البويضة الأنثى (X-chromosome) فقط. إذا كان اللقاء بين حيوان منوي يحمل كروموسوم أنثوي وبويضة (X-X-)، تكون النتيجة أنثى، وإذا كان الاجتماع بين حيوان…

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى