هل يمكن ان يكون المسيحي شهيد

هل يمكن ان يكون المسيحي شهيد، انتشرت اليوم الكثير من الأخبار التي تتحدث حول مقتل الإعلامية شيرين أبو عاقلة من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي الذي يحتل دولة فلسطين، وبعد هذا الإعلان انتشرت كثير من التساؤلات على مواقع التواصل الاجتماعي حول إذا كان المسيحي يمكن أن يتم اعتباره شهيدا أم لا، وقد جاءت هذه التساؤلات بعد التعرف على أن ديانة شيرين الأصلية هي المسيحية، ولذلك سنتعرف اليوم بشكل أكبر حول من يطلق عليه لقب أنه شهيد بعد مقتله.

هل يمكن ان يكون المسيحي شهيد

هل يمكن ان يكون المسيحي شهيد

من المعروف في الدين الإسلامي أن الإنسان المسيحي لا يمكن اعتباره شهيدا، وذلك نظرا لما لهذه الشهادة من شروط متنوعة، والتي من أهمها هو أن يكون الإنسان مسلما يؤمن بدين الله تعالى، ودين رسوله محمد صلى الله عليه وسلم، وبالتالي فإن الإنسان المسيحي “النصراني” هو شخص غير مسلم، وبالتالي فهو لا يمتلك أهم شرط من الشروط التي تؤهله لمرتبة الشهادة، وقد تم التحدث عن هذا الشيء في العديد من الأحاديث التي وردت عن النبي الكريم، وما يجعل المسيحيون غير مسلمون هو عدم إيمانهم برسولنا الكريم محمد، فهم يكذبون وجود نبي بعد النبي عيسى ابن مريم عليه السلام، كذلك يعتقدون بأن عيسى عليه السلام هو ابن الله تعالى، وبالتالي فهم لا يعتبرون من فئة المسلمين، ولذلك لا يتم اعتبار من مات منهم بأي ظرف من الشهداء.

شاهد أيضا: هل المسيحي الشهيد يدخل الجنة أم لا.

هل المسيحي الشهيد يدخل الجنة

أوضحنا سابقا بأن الإنسان الذي يعتنق الديانة المسيحية لا يمكن أن نعتبره شهيدا مهما كانت طريقة موته، وذلك لأنه فقد أهم عنصر من العناصر التي تؤهله للشهادة، وأهم شروطها والذي هو أن يكون مسلما بالله تعالى وحده لا شريك له، وأن محمدا عبده ورسوله، كذلك فإن الإجابة على سؤال أن المسيحي يدخل الجنة أم لا، فهو أن الله تعالى حرم الجنة على الإنسان اليهودي أو النصراني الذي لم يدخل في دين الإسلام، ولم يؤمن بالنبي محمد صلى الله عليه وسلم، وقد ورد ذلك في عدد من آيات القران الكريم.

هل الشهيد يحاسب في قبره

يعتبر الشهيد من أفضل الناس مكانة ومنزلة عند الله تعالى، فهو الشخص الذي قاتل وضحى بنفسه في سبيل الله، ومن أجل رفع كلمة الحق، وراية لا إله إلا الله، وبالتالي فإن الشهيد الذي يكون الهدف من جهاده وشهادته هو إعلاء كلمة الله تعالى، والقتال في سبيله لا يتم تعذيبه في قبره ولا في الآخرة، ويحتسب عند الله شهيد، على عكس الأشخاص الذين يقاتلون ويرغبون في الشهادة رياء وسمعة، وللشهيد منزلة ومكانة مرموقة وكبيرة عند الله تعالى، وهم أكثر الناس الذين يحبهم الله تعالى، فهم الذين ضحوا بأنفسهم في سبيل إعلاء راية “لا إله إلا الله”.

شاهد أيضا: هل شيرين أبو عاقلة مسيحية أم مسلمة.

هل يمكن ان يكون المسيحي شهيد، عملنا اليوم على تقديم كافة المعلومات والتفاصيل التي وردت حول التساؤلات عن موضوع شهادة المسيحي، وإمكانية كون المسيحي شهيد أم لا، كذلك تعرفنا على شروط الشهادة في سبيل الله.