الحمل والرضاعة

هل يحدث حمل بعد الدورة مباشرة وما هي الأعراض

هل يحدث حمل بعد الدورة مباشرة وما هي الأعراض ، من أكثر الأسئلة شيوعًا بين المتزوجات هو هل يحدث حمل بعد الدورة مباشرة وما هي الأعراض التي تدل على حدوث الحمل، ويحمل ذلك السؤال أحيان رغبة من الطرفين في حدوث حمل والبعض الآخر رهبةً من حدوثه بعد الدورة مباشرةً، لكن بناءً على أحدث الدراسات العلمية نجد أن الإجابة على ذلك السؤال لا يتم إلا بمعرفة عدة أمور هامة سنتعرف عليها عبر موقع تفاصيل.

هل يحدث حمل بعد الدورة مباشرة وما هي الأعراض

لقد أشار عدة اطباء إلى تكرار تساؤل محدد من السيدات هل يحدث حمل بعد الدورة مباشرة وما هي الأعراض، ويتم الإجابة عن ذلك السؤال بناءً على النتائج العلمية التي تم التوصل إليها.

حيث وجد الباحثين أن نسبة حدوث الحمل بعد الدورة الشهرية مباشرةً تقل بنسبة ملحوظة مقارنةً بالإحتمالية الكبيرة لحدوث الحمل قبل الدورة الشهرية.

أسباب حدوث الحمل بعد الدورة الشهرية مباشرة

تتعدد أسباب حدوث الحمل وتتمثل في التالي:

  • عدم انتظام الدورة الشهرية لدي الأنثي يؤدي إلى حدوث الحمل مباشرةً بعد انتهاء الدورة.
  • انخفاض مدة التبويض أقل من المعتاد فقد تصل المدة إلى ٢١ يومًا، مما يؤدي إلى حدوث الحمل مباشرةً بعد الدورة.

أيام التبويض ومراحلها

يتم حساب أيام التبويض لدي الأنثي بدايةً من أول يوم في الدورة الشهرية، ثم يتم حساب أول يوم أيضًا للدورة التي تليها، بعد ذلك يبدأ التبويض بدايةً من اليوم الأحد عشر بعد مجيء الدورة، حتى اليوم الواحد والعشرون.

مراحل التبويض

تنقسم مراحل التبويض إلى:

الطور الجريبي

تبدأ تلك المرحلة أول يوم من الدورة الشهرية، ثم تبدأ عملية التبويض، وما يؤثر على هذا الطور هو هرمون الاستراديول الذي يتم فرزه من خلال المبيضين، فهو مسؤول عن تكور الرحم والثدي والمهبل، كما أن تركيزه يكون ضعيف في بداية أيام الدورة الشهرية، ثم بعد ذلك يرتفع في منتصف أيام الحيض.

الطور الأصفري

تُسمي هذه المرحلة بالاصفري بسبب تكون جسم أصفر، وتبدأ هذه المرحلة في نهاية أيام الحيض، والهرمون الرئيسي والمُتحكم في تلك المرحلة هو هرمون البروجسترون.

فإذا كانت نسبة هذا الهرمون قليلة يحدث تحلل للجسم الأصفر، وإذا تم إطلاق نسبة كافية من الهرمون لن يتحلل الجسم الأصفر وسوف يحدث حمل.

أعراض التبويض بعد الدورة مباشرة

هل يحدث حمل بعد الدورة مباشرة وما هي الأعراض
هل يحدث حمل بعد الدورة مباشرة وما هي الأعراض

التبويض يحدث خلال الدورة الشهرية، وهو عبارة عن إنتاج المبيض للبويضة أو أكثر في قناة فالوب، وتظل البويضة الغير مخصبة موجودة لمدة تتراوح من ١٢ ساعة إلى ٢٤ ساعة داخل الرحم قابلة للتخصيب، وعلامات التبويض هي:

  • الشعور بأوجاع في البطن فترة التبويض، وتنتهي الآلام بمجرد انتهاء التبويض.
  • إرتفاع الرغبة الجنسية لدى المرأة مما يجعلها أكثر ميلًا لحدوث جماع مع زوجها حتي يتم تلقيح البويضة وينتج هذا الشعور عن الأنثى بشكل لاإرادي.
  • حدوث احتباس للمياه والسوائل داخل البطن في تلك الفترة مما يؤدي إلى انتفاخها.
  • الشعور بغثيان وصداع بالرأس.
  • زيادة الإفرازات المهبلية بشكل ملحوظ، ويصبح لونها شفاف ولزوجتها أقل.
  • زيادة الإحساس بالنشوة والاستقرار والسعادة لدى الأنثى دون وجود أسباب.
  • الشعور بآلام ووجع في الثدي.
  • تطور حاسة الشم والتذوق لدى الأنثى في تلك المرحلة بشكل ملحوظ.
  • وجود قطرات دم فاتحة تظهر لعدة ساعات ثم تختفي وهي تدل على حدوث التبويض، وحاجة الأنثى للإخصاب.
  • حدوث ارتفاع طفيف لدرجة حرارة الجسم، ثم تنخفض درجة الحرارة مرة أخرى تظل لمدة ٤٨ ساعة ثم تعود لترتفع قليلًا، لذا يجب متابعة درجة حرارة الجسم في تلك الفترة.
  • اتسام الرحم بالنعومة في تلك المرحلة، ويرتفع قليلًا بشكل ملحوظ.

جامعني زوجي بعد الدورة بيوم هل يحدث حمل

بعض السيدات الذين لديهم انتظام في مواعيد الدورة الشهرية، كما أن دم الحيض ينزل مرة كل ٢٢ يوم، يجعل تلك السيدات أكثر عُرضة للحمل السريع.

حيث يحدث التبويض قبل انتهاء الدورة الشهرية مباشرةً، وقد يحدث بعد انتهائها بصورة مباشرة وسريعة، لذا إذا حدث جماع بين الزوجين في بعد انتهاء الدورة بيوم واحد يؤدي إلى حدوث حمل.

فقد يُطلق المبيض البويضة في الرحم ويعيش لمدة يوم كامل ومع حدوث الجماع يتم إطلاق الحيوانات المنوية التي تعيش لمدة ٧٢ ساعة وكل هذه العوامل تساعد على الحمل بصورة سريعة.

مخاطر ممارسة الجماع خلال الدورة الشهرية

لقد نهي الله عز وجل عن حدوث الجماع خلال فترة الحيض، ونستشهد بذلك في الآية الكريمة، بسم الله الرحمن { وَيَسْـَٔلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ ۖ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَآءَ فِى الْمَحِيضِ ۖ وَلَا تَقْرَبُوهُنَّ حَتّٰى يَطْهُرْنَ ۖ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوّٰبِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ }

[ سورة البقرة : 222 ]، لذا أجمع العلماء على تحريم الإسلام الجماع بشكل نهائي بين الزوجين، مع جواز حدوث مداعبة بينهما في مرحلة الحيض خفاظًا على الحالة النفسية لهم وضمان التقارب والتواصل وعدم تكون فجوة بينهما في تلك المرحلة.

بشرط ان تكون المداعبة والتواصل بعيدة تمامًا عن منطقة الرحم لدي الأنثي، والأسباب التي حرمها الله عز وجل الجماع في فترة الحيض بسبب الأضرار والمضاعفات الوخيمة التي يتلقاها كل من الزوجين، وتتمثل في الآتي:

  • التهابات البروستاتا والخصيتين لدى الرجل.
  • انتقال الجراثيم من الأنثى إلى العضو الذكري مما يساهم في نقل الأمراض للرجل، ويساهم أيضًا في مرور البكتيريا إلى الرحم للمرأة.
  • الجماع أثناء الحيض يساعد على دخول الهواء إلى الجسم، مما ينتج عنه أضرار وخيمة على الرئة والمخ قد ينتج عنه الوفاة.
  • إحتمالية إصابة الأنثى بسرطان الرحم في تلك الفترة بسبب ضعف جدار الرحم في تلك المرحلة مما يجعل الجماع يؤدي إلى حدوث تغير كبير في الحمض النووي.
  • نفاذ الحيوانات المنوية الى عنق الرحم، يجعل دم الحيض يعمل على تكوين أجسام مضادة لتلك الحيوانات، مما يجعل الحمل يتسم بالصعوبة بعد ذلك بسبب تكون الأجسام المضادة.
  • صعوبة شديدة في الجماع لدى المرأة بسبب قلة الرغبة الجنسية لديها في تلك الفترة مع التقلبات المزاجية مما يجعل من الصعب إفراز المادة اللزجة التي تُسهل عملية الجماع.
  • صدور روائح كريهة من المهبل اثناء ممارسة الجماع فترة الحيض، مما يجعل الزوج أكثر نفورًا من زوجته بعد ذلك.
  • ضعف جهاز المناعة لدي الأنثي بعد ذلك مما يجعلها أكثر عُرضة للإصابة بالأمراض.
  • حدوث تمزق في عنق الرحم مما يؤدي إلى حدوث نزيف.

ما  هو احتمال حدوث الحمل بعد الدورة مباشرة؟

  • يتساءل البعض هل يحدث حمل بعد الدورة مباشرةً، للإجابة على هذا السؤال يجب معرفة عدد أيام الدورة الشهرية وهل تمر بمرحلة انتظام أم لا وهل ظهر على الأنثى علامات التبويض.
  • فإمكانية حدوث حمل بعد الدورة مباشرةً ضئيل لدى البعض، لأنه يتم إذا كانت أيام الدورة الشهرية تقل عن سبعة أيام.
  • وذلك بسبب احتمالية انطلاق البويضة قبل انتهاء الدورة الشهرية، مما يجعل الجماع بعد الدورة مباشرة يؤدي إلى حدوث حمل.
  • ويجب معرفة أن التبويض لا يشترط على نزول الدورة الشهرية، كما عملية التبويض تتأثر ببعض الأمراض التي قد تصيب الأنثى.

عوامل تزيد من فرصة حدوث الحمل بعد الدورة مباشرة

تتعرض بعض السيدات لحدوث الحمل بعد الدورة مباشرةً بسبب تأثرها بعدة عوامل وهي:

  • إذا كانت الأنثى يتجاوز سنها الأربعين فإنه يحدث لديها تبويض بشكل مبكر مما يؤدي إلى حدوث الحمل مباشرةً بعد الدورة إن لم تكن تستخدم وسائل منع حمل.
  • الشعور بقلق وتوتر واضطرابات في النوم مما يجعل الأنثى لا تحصل على القسط الكافي من الراحة فهذا ينتج عن حدوث اضطرابات بالهرمونات الجنسية التي ينتج عنها الإباضة المبكرة.
  • أيام الدورة الشهرية قليلة جدًا مقارنةً بالطبيعي لدى السيدات وحدوث تقدم أو تأخر في مواعيدها.
  • حدوث جماع واتصال جنسي غير آمن، أي بدون استخدام واقي ذكري أو واقي أنثوي.

خطوات هامة لحدوث الحمل

لكي يتم ضمان حدوث الحمل بصورة سريعة، يجب إتباع التالي:

أولًا: الجماع باستمرار بين الزوجين

  • يجب حرص الزوجين على حدوث الجماع بينهما يوميًا في فترة الاباضة وقبلها بيومين أو ثلاثة.

ثانيًا: التخلص من الوزن الزائد

  • يجب حرص الأنثى على الوزن المثالي، وحينما تجد دهون تراكمت تتخلص منها على الفور لإعاقتها حدوث الحمل.

ثالثًا: الاستلقاء على الظهر بعد الجماع

  • يجب على الأنثى أن تستلقي على ظهرها بعد حدوث الجماع لمدة لا تقل عن عشر دقائق، وذلك لضمان نفاذ الحيوانات المنوية إلى الرحم بكل سهولة.

هل الحمل بعد الدورة الشهرية مباشرة يساعد على إنجاب الذكور؟

يعتقد البعض أنه يتم الحمل بذكر إذا حدث الحمل بعد فترة التبويض مباشرة، ولكن أثبت العلماء أن هذه النظرية بها شيء من الإحتمال وليست أكيدة.

وذلك لأن عند حدوث جماع بعد أيام التبويض مباشرةً، فإن يتم إطلاق نوعين من الحيوانات المنوية، منها ما يحمل كروموسوم الأنثي، ومنها ما يحمل كروموسوم الذكر، لذا يُحتمل في تلك المرحلة حدوث حمل بذكر وليس أكيد.

وفي الختام فقد وضحنا في ذلك المقال الإجابة عن تساؤل هل يحدث حمل بعد الدورة مباشرة وما هي الأعراض، كما تناولنا أسباب حدوث الحمل في تلك الفترة، والمخاطر التي قد تحدث للزوجين إذا تم جماع بينهما في فترة الحيض، كما وضحنا العوامل التي تؤدي إلى حدوث الحمل بعد الدورة مباشرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى