هل عيد الام حرام ام حلال

هل عيد الام حرام ام حلال، يمكننا أن نعرف العيد بأنه يوم من أجل الاحتفال والسرور والبهجة والتذكر وهو عيد ديني، ويوجد عيدان للمسلمين فقط عيد الفطر وعيد الأضحى، ويمكن أن يكون حدث تاريخي مثل عيد أو يوم الاستقلال، وغيره الكثير من الاحداث، بحيث أن الكثير من الاشخاص يبحثون عن الحكم الشرعي للسؤال وهو هل عيد الام حرام ام حلال، وفي هذا المقال سنوضح لكم الحكم الشرعي له.

ما هو عيد الأم

عيد الأم أو ما يمكن تسميته بيوم الأم العالمي وهو يوم من الأيام أو الاعياد التي تنتشر في المجتمع العربي والاسلامي بصورة كبيرة، ويعد غير عيد شرعي، بحيثيتم الاحتفال به لكل الامهات وكل ما قدمته من التضحيات الكبيرة والعمل الجاد الذي تقدمه الأمهات من أجل أبنائهم في هذا العالم، مع العلم أن عيد الأم هو عيد تعترف به الأمم المتحدة، وهو على قائمة الأحداث السنوية العالمية، وتأتي هذه العطلة في أيام مختلفة بين الدول، لكن الدول العربية تحتفل بعيد الأم في العشرين الأول من مارس من كل عام ميلادي، بينما تحتفل الشعوب الأخرى بهذا العيد في مايو، وتحتفل الشعوب الأخرى في أبريل، وتحتفل أخرى في ديسمبر من كل عام ميلادي.

شاهد أيضاً: حكم الاكتتاب في شركة الدواء للخدمات الطبية

هل عيد الأم حرام أم حلال

يعد تكريم الأمّ وبرها والإحسان إليها هو واجبٌ شرعيٌّ ويكون مطلوبا من قبل الأبناء في كافة الاوقات، ويوجد الكثير من الاقوال التي تم ورودها عن أهل العلم في مسألة وحكم الاحتفال بعيد الأم، ومن الأقوال هذه ما يلي:

  • رأي من حرم عيد الأم

ذهب جمهور العلماء إلى تحريم عيد الأم باعتباره بدعة لا أصل لها في الشريعة الإسلامية، ومن العلماء الذين أيدوا هذا القول الشيخ عبد العزيز بن باز – رحمه الله – والشيخ ابن عثيمين رحمه الله. في الإسلام هما عيد الفطر وعيد الأضحى فقط، ولا يجوز للمسلم الاحتفال بغير هذين العيدين؛ لأن الاحتفال في هذه الحالة هو احتفال ببدعة لا أصل لها ولا أصل لها الأساس في الدين، والدليل حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم “جاء رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى الله عليه وسلم، ولهم يومان للعب فيها، فقال ما هذين اليومين قالوا كنا نلعب بهم في الجاهلية، فقال صلى الله عليه وسلم بدلهم الله بكم خيرًا منهم. يوم الأضحى والفطر ” والله أعلم.

  • رأي من حلل عيد الأم

اتجهت دار الافتاء بجمهورية مصر العربية والمجلس الإسلامي للفتاوى في المسجد الأقصى بفلسطين إلى جواز عيد الأم باعتباره صورة وشكل من أشكال بر الوالدين والتسامح بالوالدين حرام، لأن النهي لا يسبقه عالم إلا بنص، والأصل في الأشياء والعادات مباح، وإن لم أجد في مجتمعاتنا حاجة لمثل هذا الأمر ” أي أن سبب الإباحة أن الأصل في الأشياء هو الإباحة والتقنين ما لم يكن هناك نص شرعي يمنعهما، والله تعالى أعلم.

شاهد أيضاً: هل طاعة الزوج مقدمة على طاعة الوالدين

ما حكم الاحتفال بعيد الأم ابن باز

قال ابن باز أن تخصيص يوم واحد من الايام في السنة لليوم واهمالها بقيةالايام يكون مخالفاً للشريعة الاسلامية، ويعد من الامور المجحدثة في الدين الاسلامي، والنبي محمد عليه الصلاة والسلام لم يفعل ذلك ولا الصحابة الكرام رضي الله عنهم، ووجب ترك الاحتفال بهذا اليوم، وان يكتفى بما شرعه الله عز وجل.

أقوال العلماء عن يوم الأم

ورد الكثير من الاقوال عن أهل العلم والفقه في الدين الإسلامي في الاحتفال بيوم الأم أو عيد الأم، ومن هذه الأقوال ما يلي:

  • فتوى اللجنة الدائمة بالسعودية

أصدرت لجنة الإفتاء الدائمة في السعودية فتوى رسمية بشأن موضوع الاحتفال بعيد الأم جاء فيها: “لا يجوز الاحتفال بما يسمى (عيد الأم) أو ما يماثلها من أعياد البدع ؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم ليست منهم ولا من عمل سلف الأمة، بل هي بدعة وتشبه بالكفار”.

  • فتوى الشيخ ابن عثيمين

أما الشيخ ابن عثيمين – رحمه الله – فقد قال في الفتوى في موضوع عيد الأم: “جميع الأعياد التي تتعارض مع الأعياد الشرعية كلها أعياد لابتكارات عرضية لم تكن معروفة في عصر السلف الصالح، وربما نشأت من غير المسلمين أيضًا وهكذا فهي تشبه مع البدع أعداء الله تعالى، والأعياد الشرعية معروفة لأهل الإسلام وهي عيد الفطر، وعيد الأضحى، وعيد الفطر (الجمعة) شريعة الله تعالى لقول النبي صلى الله عليه وسلم (من ابتدع في أمرنا هذا ما ليس منه فقد رفضه) أي مرفوض لا يقبله الله، وبلفظ (من فعل فعلاً لا يتفق مع أمرنا يرفض)، وإن اتضح هذا فلا يجوز في العيد المذكور في السؤال ويسمى عيد الأم الهدايا وما شابه”.

شاهد أيضاً: هل يجوز الدعاء اللهم بلغنا رمضان لا فاقدين ولا مفقودين؟

مكانة الأم في الشريعة الإسلامية

قام الدين الاسلامي برفع مكانة المرأة في المجتمع بصورة عامة، و وعلا وعظم من شأنها وقام ببرها بالله عز وجل، بحيث انه لا يوجد أي دين أو نظام كرم المرأة مثل الدين الاسلامي، وذكر ذلك في القرآن الكريم والسنّة النبويّة الشريفة:

  • قال الله تعالى في سورة لقمان في آية تبين مكانة الأم في الإسلام {وإنا بشر في حملة والديه وهنا على المؤمنين وفي غضون عامين نشكرني ووالديك على القدر. بلطف، واتبع طريق أولئك الذين يلجأون إلي، ثم إليّ ستعود، وسأبلغك بما كنت تفعله.}
  • عن أبي هريرة – رضي الله عنه – قال (جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال من أحق الناس في صحبي الحسن. قال أمك. قال ثم من قال ثم أمك. قال ثم من قال ثم أمك. قال ثم من قال ثم أباك. وفي حديث قتيبة من أحق رفقة مني أكثر من ذكر الناس

ووصلنا إلى نهاية المقال والذي جاء فيه هل عيد الام حرام ام حلال، وعيد الام، وما حكم الاحتفال بعيد الأم ابن باز، وأقوال العلماء عن يوم الأم ومكانة الأم في الشريعة الإسلامية.

مقالات ذات صلة