هل صدام حسين عايش حتى الان

هل صدام حسين عايش حتى الان، في ظل التسجيلات الصوتية المنتشرة في الساعات الأخيرة، والتي جعلت الكثير من المواطنين يعتقدون أن الرئيس الراحل ما زال على قيد الحياة، وسط الاتهامات والتسريبات للعديد من الملفات والقضايا له، جعلت من اسمه متصدر للعناوين البحثية، ولحديث الرواد عبر منصات التواصل الاجتماعي بشكل كبير، ومقال اليوم يوضح لنا هل صدام حسين عايش حتى الان، وما التفاصيل المتعلقة بهذا التساؤل.

هل صدام حسين عايش حتى الان

كان الرئيس والقائد العسكري صدام حسين يتميز بالشجاعة والحنكة السياسية وقد حكم دولة العراق لما يقارب من 24 عام، وحقق فيها الكثير من الإنجازات والتطورات السياسية والاقتصادية والأمنية، وانتشر في الفترة الأخيرة خبر يقول أن الرئيس صدام حسين لم يمت، وأنه على قيد الحياة، وأنه موته مجرد شائعة، وانتشر هذا الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي، وفي الوسائل الإعلامية المختلفة، ولكن كل هذه الأخبار غير صحيحة، والسبب في نشرها هو رؤية شخص يشبه الرئيس الراحل صدام حسين في الكويت.

هل صدام حسين عايش حتى الان

صدام حسين عايش 2022

تم إعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين في العاشر من ذي الحجة من عام 1427 هجري، وكان هذا اليوم هو يوم عيد الأضحى المبارك، الموافق ليوم السبت 30 ديسمبر عام 2006 ميلادي، حيث قام الحرس الأمريكي بتسليمه للحكومة العراقية وتم أسره على أنه أسير حرب، ولقى قرار تنفيذ إعدامه تحديدا في يوم عيد الأضحى، استنكارا واستهجانا كبيرا من قبل الإتجاهات السياسية وجميع الأحزاب والانتماءات السياسية، الجدير بالذكر أن الرئيس صدام حسين عند تنفيذ حكم الإعدام بحقه، لم تبدو على ملامحه أي علامات خوف أو توتر وكان بمنتهى الهدوء، ولم تصدر منه أي مقاومة وتصدي للرجال الذين كانوا يمسكونه ليذهبون به إلى حبل المشنقة، وعند تنفيذ الإعدام هتف الرجال الشيعة الذين تواجدوا حوله وقالوا: مقتدى مقتدى مقتدى. فرد عليهم الرئيس صدام وقال: هي هاي المرجلة.

شاهد أيضا: من هي الدولة التي قال عنها صدام حسين إذا سقطت سقط العرب 

تفاصيل إعدام صدام حسين

كانت لحظة توثيق إعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين تحتوي على الكثير من الأمور العجيبة، فقد رفض صدام أن يرتدي كيس أسود ليغطي رأسه به، وقال “يا الله”، و تقدم صدام حسين ناحية المشنقة وكان هادئا جداُ، لم يبدو عليه أي توتر، ووقف على المنصة، وكان يحيطه الحراس ولف أحد الحراس الكيس الأسود على رقبته، وبعدها لف حبل الإعدام والانشوطة على يسار صدام.

هتف أحد الرجال الشيعة الذين كانوا حول صدام حسين عند لحظة إعدامه وقال: “مقتدى مقتدى مقتدى”، فكان رد صدام عليه بقوله “هي هاي المرجلة”(بمعنى هل تعتقدون أن عملكم هذا هو عمل رجولي؟)، وقال أحد الحاضرين “إلى جهنم”، وقال آخر “عاش محمد باقر الصدر”، وقد تجاهل صدام حسين جميع هتافتهم وصياحهم، وكان يردد وينطق الشهداتين ويقول  “أشهد أن لا اله إلا الله وأن محمدا رسول الله”.

شاهد أيضا: نسب صدام حسين الحقيقي

هل صدام حسين عايش حتى الان، كان هذا عنوان مقالنا، والذي تحدثنا فيه عن حقيقة وفاة الرئيس العراقي السابق صدام حسين، حيث تم إعدامه في تاريخ 30 ديسمبر عام 2006، وكان يوم عيد الأضحى المبارك، وكل الأخبار المتداولة حول أنه لايزال على قيد الحياة هي مجرد شائعات غير صحيحة.