الحمل والرضاعة

هل نزول افرازات بنية في موعد الدورة من علامات الحمل؟

هل نزول افرازات بنية في موعد الدورة من علامات الحمل من أكثر الأسئلة التي تشغل بال الكثيرون، حيث تلاحظ كثير من السيدات نزول إفرازات بنية اللون لذلك تتساءل عن أسباب نزولها وهل تعتبر مؤشر ينذر بالخطر أم لا، لذلك سوف نلقي الضوء فيما يلي عبر موقع تفاصيل عن الأسباب المسؤولة عن نزول الإفرازات البنية عند النساء ونصائح لتفاديها.

ما هي الإفرازات المهبلية؟

تُعرف الإفرازات المهبلية على أنها تلك الإفرازات التي تخرج من فتحة المهبل ويصاحبها الشعور بالحكة والحرقان، كما تساعد تلك الإفرازات على ترطيب منطقة المهبل وتساعد على بقاء أنسجة وخلايا المهبل صحية.

أسباب الإفرازات البنية عند النساء

قبل أن نتعرف على إجابة سؤال هل نزول افرازات بنية في موعد الدورة من علامات الحمل سوف نذكر أولًا فيما يلي على أسباب نزول خيوط بنية في موعد الدورة، وفيما يلي أبرز تلك الأسباب:

  • الإصابة ببعض الأمراض الخطيرة التي يصاحبها نزول الإفرازات البنية ومن تلك الأمراض (مرض الكلاميديا – مرض الزهري – الأمراض التي تناول عن طريق الجنس).
  • قد يحدث ارتفاع مستوى هرمون الأستروجين مما يساعد على نزول الإفرازات الدهنية.
  • استخدام وسائل منع الحمل تساهم في نزول الإفرازات البنية.
  • الإصابة بسرطان في عنق الرحم.
  • وجود السدادات القنية كاللولب يؤدي إلى نزول الإفرازات البنية.
  • الإصابة بمتلازمة تعدد الكيسات.
  • قد يدل نزول الإفرازات البنية على بداية الحمل، وما يؤكد ذلك هو أن الإفرازات متقطعة، بالإضافة إلى أنها تكون خفيفة.
  • بعض عملية الإجهاض قد يحدث نزول الإفرازات البنية وهو ما يساعد الجسم على التخلص من الدماء المتبقية، وفي تلك الحالة لابُد من الإسراع في مراجعة الطبيب في حالة خسارة الجنين وملاحظة أي من تلك الإفرازات، كما أن من أبرز الأسباب التي تساعد على زيادة إفراز تلك الإفرازات ما يلي:
    1. كثرة التدخين.
    2. تناول الكحوليات.
    3. تقدم عمر المرأة.
    4. السمنة المفرطة.
  • عدم توازن الهرمونات في الجسم من أهم الأسباب المسؤولة عن نزول الإفرازات البنية سواء تلك الناتجة عن حدث الحمل أو الإفرازات الخاصة بالدورة الشهرية أو في فترة انقطاع الطمث ويرجع ذلك إلى زيادة نسبة هرمون الأستروجين ومن ثم خروج تلك الإفرازات في فترة خروج البويضات من الرحم.
  • الالتهابات من إحدى الأسباب المسؤولة عن نزول الإفرازات البنية سواء تلك الناتجة عن التهاب المهبل أو التهاب الفرج، وفي تلك لحالة لابُد من الإسراع في الذهاب إلى الطبيب المختص لتناول الأدوية اللازمة.
  • قد يُسمى تلك الإفرازات البنية بالسائل النفاسي وهو الذي يحدث بعد الولادة بأسبوع على الأقل وهو ناتج عن حدوث بعض التجلطات وسرعان ما تختفي تلك الإفرازات بعد مرور أيام قليلة، كما تزداد تلك الإفرازات خاصة في فترة الصباح الباكر.
  • عند حدوث عملية تخصيب الحيوانات المنوية للبويضة قد يؤدي ذلك إلى نزول الإفرازات البنية الخفيفة خاصة في أيام 10 أيام من تلك العملية، كما يعتبر الأطباء أن نزول تلك الإفرازات من علامات الحمل الأكيدة خاصة في الأشهر الأولى منه.

هل نزول افرازات بنية في موعد الدورة من علامات الحمل؟

  • يبحث كثير من السيدات عن إجابة سؤال هل نزول إفرازات بنية قبل الدورة بيومين من علامات الحمل وإجابة هذا السؤال هو نعم وجود افرازات بنية والدورة مانزلت من علامات الحمل الأولية، كما قد تشير إلى إتمام حدوث انغراس زرع البويضة في الرحم، كما قد تستمر تلك الإفرازات قرابة أسبوع.

هل نزول الإفرازات البنية تبطل الصلاة والصوم؟

  • يتساءل الكثيرون أيضًا على حكم الصلاة والصوم في حال نزول إفرازات بنية والإجابة عن هذا السؤال تكمن في آراء العلم والإفتاء أن الإفرازات البنية لا تعتبر حيضًا لذلك يجوز الصلاة بعد أن تطهر المرأة.

علامات الحمل الاولية

علامات الحمل الاولية
علامات الحمل الاولية

فيما يلي سوف نذكر أهم العلامات التي تؤكد على حدوث الحمل ومنها الآتي:

  • الرغبة المستمرة في التبول.
  • الشعور بألم عند التبول.
  • الصداع المستمر.
  • تحجر الثديين.
  • الشعور بالنعاس المستمر.
  • الإصابة باحتقان وانسداد في الأنف وينتج هذا عن حدوث تغيرات في الهرمونات.
  • الشعور بألم في الظهر.
  • نزول إفرازات بنية اللون.
  • حدوث تشنجات في الرحم.
  • النفور من تناول بعض الأطعمة أو استنشاق العطور.
  • انقطاع الدورة الشهرية تمامًا.
  • الرغبة في التقيؤ استمرار.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم بشكل ملحوظ.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • الشعور بالتعب والإرهاق العام.
  • تمدد الأوعية الدموية.
  • الشعور بضيق في التنفس.
  • حدوث تغيرات في مخاط عنق الرحم حيث يصبح أكثر سمكًا.
  • الرغبة في تناول الطعام بشراهة.
  • الشعور بالعطش باستمرار.
  • حدوث تغيرات في مذاق الطعام.
  • تمدد الأربطة والمفاصل خاصة في منطقة العمود الفقري.
  • الإمساك ويرجع ذلك إلى بطيء إيصال الطعام إلى الجهاز الهضمي.
  • تقلب المزاج ويرجع ذلك إلى حدوث خلل في الهرمونات المسؤولة عن الخلايا العصبية في المخ.
  • زيادة انتفاخ الجسم عن المعتاد.

نصائح لتفادي نزول افرازات بنية

في بعض الأحيان تظن كثير من السيدات أن نزول افرازات بنية من علامات الحمل ومباشرة تلجأ إلى إجراء اختبار الحمل المنزلي للتأكد من وجود الحمل من عدمه وعندما تظهر نتيجة الاختبار سلبية تصيب باليأس والتشاؤم، لذلك سوف نقدم لكِ فيما يلي بعض الإجراءات الوقائية للحد من تلك الإفرازات:

  • الحرص على نظافة منطقة المهبل بعد العلاقة الحميمية أو بعد انتهاء الدورة الشهرية.
  • استخدام غسول طبي يوميًا للقتل الميكروبات والبكتريا الضارة في منطقة المهبل.
  • تجنب استخدام الدش المهبلي بكثرة وذلك لأنه يساعد في قتل البكتيريا النافعة في تلك المنطقة.
  • الحرص على ارتداء ملابس قطنية وتجنب ارتداء الملابس المصنوعة من الأقمشة الصناعية قدر الإمكان.

طرق معرفة الحمل

بعد أن تعرفنا على أبرز الدلالات والعلامات التي تشير إلى وجود الحمل من عدم سوف نلقي الضوء فيما يلي على أهم الطرق التي يمكنك من خلالها التأكد من وجود حمل ومنها مايلي:

  • السونار.
  • تحليل الحمل الرقمي.
  • اختبار الدم.
  • اختبار الحمل المنزلي.

الفرق بين دم الحمل ودم الدورة الشهرية

بعد أن تعرفنا على إجابة سؤال هل الإفرازات البنية قبل موعد الدورة من علامات الحمل سوف نتعرف على الفرق بين دم الحمل ودم الدورة الشهرية حيث يتشابه الدم الناتج عن الدورة الشهرية مع دم الحمل الناتج عن انغراس البويضة في الرحم، وفيما يلي سوف نوضح لكِ أهم الفرق بين كلًا منهما في النقاط التالية:

  • دم الحمل يكون خفيفًا نوعًا ما، كما أن فترة نزوله قليلة، ويمكن أن تزداد كمية الدم المتدفقة في اليوم الثاني أو الثالث من الحمل، أما كمية دم الناتجة عن الحيض تختلف طوال مدة تدفقها.
  • دم الحمل يصاحبه انقباضات خفيفة تصاحبها نزول قطرات بسيطة بنية اللون، أما انقباضات الدورة الشهرية شديدة وعنيفة ويكثر معها الدم المتدفق.
  • لون دم الحمل يكون ورديًا وقد يتحول إلى اللون الوردي، أما لون دم الدورة الشهرية لونه أحمر غامق وتكون له رائحة نفاذة يمكنك الاستدلال عليها بسهولة.

وبذلك نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا بعد أن تعرفنا من خلاله على إجابة سؤال هل نزول افرازات بنية في موعد الدورة من علامات الحمل، كما تعرفنا على أهم الأسباب المسؤولة عن نزول الإفرازات البنية ونصائح لتفاديها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى