موعد صلاة التهجد في الحرم المكي

موعد صلاة التهجد في الحرم المكي، إن صلاة التهجد في الحرم المكي تقام في العديد من المساجد الموجودة في مكة المكرمة، ومن بين هذه المساجد، مسجد الحرام، الذي يعتبر المسجد الأكبر في العالم، ويتميز بوجود الكثير من المصلين الذين يتوافدون عليه لأداء صلاة التهجد خلال شهر رمضان وخاصة في العشر الأواخر من الشهر، والصلاة فيه لها أجر مضاعف وثواب عظيم، وفيه تخشع القلوب لله الواحد القهار، وسنعرض لكم عبر موقعنا هذا موعد صلاة التهجد في الحرم المكي.

موعد صلاة التهجد في الحرم المكي

تبدأ صلاة التهجد في العشر الأواخر من رمضان، وتحديدا في اليوم العشرين من رمضان وهي ليلة 21 منه، وتستمر حتى آخر يوم في هذا الشهر المبارك في الحرم المكي “المسجد الحرام” حيث تبدأ بعد منتصف الليل، وهذا حسب ما أعلنت عنه وزارة الأوقاف الإسلامية في المملكة العربية السعودية، ومواعيد صلاة التهجد لعام 1444 هـ هي كالتالي:

  • تبدأ صلاة التهجد في الحرم المكي لرمضان  1444 بعد منتصف الليل.
  • حيث تبدأ في تمام الساعة الثانية عشر ونصف بعد منتصف الليل.
  • والجدير بالذكر أنه أفضل وقت لأداء هذه الصلاة، تكون بعد صلاة العشاء حصرًا.
  • حيث إنها صلاة نافلة ومن المعروف أن النافلة لا تكون قبل الفريضة في الإسلام.
  • وفي أيام شهر رمضان تبدأ صلاة التهجد في الحرم بعد أن يتم تأدية صلاة التراويح.
موعد صلاة التهجد في الحرم المكي

متى تنتهي صلاة التهجد في الحرم المكي 2023

إن وقت انتهاء صلاة التهجد في الحرم المكي يكون بعد تأدية ثلاث عشرة ركعة يقوم المسلمون بصلاتها في الحرم المكي مع ركعات الوتر، ومن المعروف أن الانتهاء من أدائها يكون قبل طلوع الفجر، حيث إن الوقت المشروع لأداء صلاة التهجد يكون من بعد أداء صلاة العشاء، ويستمر حتى قبل طلوع الفجر، والله أعلم.

  • ولصلاة التهجد في الحرم المكي ثواب وأجر مضاعف، وفيها الكثير من الروحانيات التي تجعل القلب مطمئنا خاشعا بذكر الله.
  • لذا ينصح باستغلال هذه الأيام الفضيلة وقيام صلاة التهجد فيها.
  • والإكثار من الدعاء والتضرع لله وقراءة القرآن الكريم بتدبر، والصلاة بخشوع.

شاهد ايضا: وقت صلاة التهجد وعدد ركعاتها كيفية صلاتها

موعد صلاة التهجد في الحرم المكي

فضل صلاة التهجد في الحرم المكي بالعشر الأواخر من رمضان

لا شك أن صلاة التهجد من الصلوات النافلة المستحبة في جميع الأوقات ولكن لها فضل خاص في العشر الأواخر من رمضان، وقد ذكر النبي صلى الله عليه وسلم في حديث عنه أنه قال: “من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه”.

  • وصلاة التهجد من الصلوات التي تؤكد على إيمان المسلم وتبين احتسابه للثواب من الله.
  • كما ويعتبر الحرم المكي من أفضل الأماكن لأداء صلاة التهجد في العشر الأواخر من رمضان.
  • حيث يكثر فيها العبادة والطاعة، وتكون الأجواء روحانية مميزة تزيد الإنسان قرباً من الله تعالى.
  • وتجعله يشعر بالانتماء والترابط مع إخوانه المسلمين.
  • ولذلك، فإن صلاة التهجد في الحرم المكي في العشر الأواخر من رمضان تعد من الأعمال الصالحة التي يتمنى المسلم القيام بها.
  • وقد يجد الإنسان في ذلك الإحساس بالسكينة والطمأنينة، ويزداد إيمانه وتقواه، ويتحقق له الأجر الكثير والمثمر من الله تعالى.

موعد صلاة التهجد في الحرم المكي، كان هذا عنوان مقالنا، والذي تحدثنا فيه عن صلاة التهجد في العشر الأواخر من شهر رمضان، وهي صلاة عظيمة وفيها الكثير من الأجر والثواب، تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال.