من هي مريم وهيب وحقيقة اختطافها

من هي مريم وهيب وحقيقة اختطافها، سيدة مسيحية أثارت ضجة كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتناولت كافة وسائل الاعلام المصرية المحلية الخبر في أبرز العناوين لديها، كونها من الحوادث الغريبة التي جذبت اليها انظار الكثيرين، ومقال اليوم سوف يسلط الضوء على العناصر الاساسية في القصة، كي نرى من هي مريم وهيب وحقيقة اختطافها، ومزيد من المعلومات التي دار البحث عنها في الساعات القليلة الماضية.

قصة مريم وهيب وحقيقة اختطافها

تصدر اسم المسيحية مريم وهيب من بني سويف العناوين البحثية، وأصبحت حديث رواد مواقع التواصل الاجتماعي وكافة وسائل الاعلام في مصر، في الساعات القليلة الماضية، بعد انتشار مقطع فيديو لها وهي تشهر اسلامها وتعلن دخولها الدين الاسلامي، وأثناء مقطع الفيديو المتداول تظهر ” مريم وهيب ” وهى تعلن اسلامها وتطلب حمايتها، وتحدثت مريم وهى تظهر بشكل وكأن أحد يلقنها وهى فى حالة خوف، كما ويظهر فى الفيديو صراخ طفلتها المختفية معها، لتثير الجدل وسط تأكيدات من قبل الكثيرين بأن مريم المختطفة تم ارغامها على اعتناق الإسلام، وسط مطالبات بضرورة انقاذها من يد المختطفين.

وضمن ما ورد من ردود على المقطع من قبل زوجها جوزيف سعد: ” أن الصورة تتحدث وأنه يعلم زوجته جيدا وهى تتحدث فى حزن وخوف وهو ما يؤكد أن هذا حدث تحت اكراه واذا كانت حره فى اختيارها لسمحوا له بمقابلتها” .

من هي مريم وهيب وحقيقة اختطافها

وقد عبر زوج مريم وهيب؛ جوزيف سعد عن حزنه الشديد على فقدها وألمه بسماع صوتها في المقطع بجانب صراخ طفلتها أثناء تسجيل مقطع الفيديو الموصوف بأنه خطير، وتبين من خلال التحليل أنه مسجل تحت التهديد، وأشار المذكور جوزيف أن على الجهات المسؤولة الاستراع في الكشف عن مصير زوجته ومعرفة ملابسات الاختفاء وهذا المقطع مشيراً إلى انه فى اطار التكنولوجيا الحديثة شاهدنا الكثير من الفتيات يتم ابتزازهن ومنهن من انتحر بسبب هذا، وأن نشر هذا الفيديو هو ادانة لمن يقف خلفه فزوجته تظهر بشكل مروع والخوف يملئها وصراخ طفلته مزق قلبه ولا يعرف ماذا يحدث لهم، وتابع :” الفيديو المتداول ٥٠ ثانية عبارة عن واحدة مضروبة، وجنبها واحد بيلقنها الكلام، وواحد حاطط السكينة على بنتي وصوت صراخ البنت واضح، علامات الضرب على وشها واضحة جدا.

  • مريم وهبة مواطنة مصرية مسيحية الديانة، تم اختطافها من جهات غير معروفة وتسجيل مقطع فيديو لها ونشره، وهي تجبر على دخولها الاسلام، وسط صراخ ابنتها بجوارها، الأمر الذي أثار ضجة كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي وتفاعل الرواج معه بشكل كبير، كي ترد المواطنة الى زوجها وعائلتها وتحريرها من الاختطاف.

شاهد ايضا: تفسير حلم الاختطاف لابن سيرين للعزباء

فيديو مريم وهيب المختطفة

انتشر مقطع الفيديو عبر الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، للقبطية مريم وهيبوهى تعلن اشهار اسلامها وتطلب حمايتها وتحدثت مريم وهى تظهر بشكل وكأن احد يلقنها، وطالب زوجها  بحقه فى لقاء الزوجة ولا يمكن القبول بمصير زوجته لمجرد نشر فيديو او شهادة لا يعرف مدى حقيقتها ومن يقف خلف اختفاء الزوجة ، وناشد الرئيس عبد الفتاح السيسى اتخاذ اجراء بشأن هذه الظاهرة لاختفاء القبطيات دون معرفة مصيرهن او السماح بلقائهن.

من هي مريم وهيب وحقيقة اختطافها، والى هنا ننتهي من رصد المشهد الجاري اثر الحادث المعلن عنه في مصر، ومازالت محاولة البحث عن مرتكبي هذه الجرمية جارية، للوصول الى الزوجة والحفاظ على حياتها هي وطفلتها، وفهم التفاصيل الغامضة في الحادث.