من هو إدوارد سنودن العميل السابق بوكالة الأمن القومي الأمريكية

من هو إدوارد سنودن العميل السابق بوكالة الأمن القومي الأمريكية، تعتبر هي الهيئة المخابرات التابعة لحكومة الولايات المتحدة، حيث أنها مسؤولة عن مراقبة وجمع ومعالجة المعلومات والبيانات لأغراض المخابرات ، والخاصية حيث أن تعتبر المخابرات المضادة وهي من أهم المجال المعروفة باسم مخابرات الإشارة، حيث أنها تعمل بالتوازي، وتعد وكالةّ الأمنّ القوميّ مسؤولة عن حماية اتصالات حكومة الولايات المتحدة ونظم معلوماتها ضد الاختراق وحرب الشبكات، فالعملاء هناك يعملون بسرية تامة وترصد لجميع المعلومات، وسنتعرف من خلال مقالنا هذا عن من هو إدوارد سنودن العميل السابق بوكالة الأمن القومي الأمريكية.

من هو إدوارد سنودن العميل السابق بوكالة الأمن القومي الأمريكية

"من

من هو إدوارد سنودن العميل السابق بوكالة الأمن القومي الأمريكية، فهو مواطن أمريكي الجنسية، متعاقد تقني وعميل موظف لدى وكالة المخابرات المركزية، حيث إنه عمل كمتعاقد مع وكالة الأمن القومي، قبل أن يسرب تفاصيل برنامج التجسس بريسم إلى الصحافة، وفي تاريخ يونيو 2013 سرب سنودن مواد مصنفة على أنها سرية للغاية من وكالة الأمن القومي، منها برنامج بريسم إلى وسائل الصحف والإعلام، حيث أنه وجه له القضاء الأمريكي رسميا تهمة التجسس وسرقة ممتلكات حكومية ونقل معلومات تتعلق بالدفاع الوطني دون إذن والنقل المتعمد لمعلومات مخابرات سرية لشخص غير مسموح له بالاطلاع عليها.

شاهد أيضا الملك الرابع للمملكة العربية السعودية من هو

سيرة إدوارد سنودن

سيرة إدوارد سنودن،  العميل إدوارد سنودن لم يكن متميز بدراساته ولم يحصل على علامات تؤهله للحصول على شهادة الثانوية العامة، ولكن قام بالاتحاق بكلية مجتمع في منطقة ماريلاند ليدرس علم الكمبيوتر، وبالتالي سيرة إدوارد :

  • الاسم إدوارد جوزيف سنودن
  • بالإنجليزية: Edward Snowden
  • ولد سنودن في 21 يونيو/حزيران 1983
  • أمريكي الجنسية.
  • بكلية مجتمع في منطقة ماريلاند
  • درس علم الكمبيوتر
  • أول وظيفة له في مكتب وكالة الأمن القوم
  • عمل حارس أمن لإحدى المنشآت التابعة للوكالة في جامعة ماريلاند
  • تولى مسؤولية الحفاظ على أمن شبكة الكمبيوتر.

إدوارد سنودن يلجأ لروسيا

إدوارد سنودن يلجأ لروسيا، عندما سرب العميل إدوارد ملفات سرية واتهمه بالعمالة لتسريبه معلومات قومية عن وكالة الأمن الأمريكية والاستخابرية، في عام 2013 ادعى سنودن أن أجهزة المخابرات بهذه الدول متورطة في التنصت غير القانوني على محادثات قادة الدول الأجنبية، حيث إنه بعد ذلك هربا من اضطهاد السلطات الأمريكية والسلطات القضائية، وأرسل طلبات اللجوء لعدة دول ، من ضمنها روسيا، وفي عام 2014، حصل على أول تصريح إقامة في روسيا، وبعد ذلك الإقامة الدائمة على الأراضي الروسية، بعد أن كشف أكبر قدر من التسريبات في تاريخ الولايات المتحدة، ما تسبب بعاصفة من الغضب نتجت من المراقبة الجماعية لاتصالات المواطنين.

شاهد أيضا من هي الدكتورة هدى بنت محمد العميل ويكيبيديا

الصراع دولي بعد حادثة العميل السابق بوكالة الأمن القومي الأمريكية

الصراع دولي بعد حادثة العميل السابق بوكالة الأمن القومي الأمريكية،  رغم وظيقته المهم وراتبه الجيد الذي كان يعمل به إدوار سنودن، إلا أنه سرب الوثائق وأثرت على علاقات الولايات المتحدة مع حلفائها وخصومها الخارجيين، بل أثارت عاصفة من ردود الفعل الداخلية، واستغل نواب جمهوريون في واشنطن قصة سنودن لتصوير أوباما على أنه زعيم غير قادر على زمام الأمور السايسيالداخلي والخارجي، حيث إنه قال مستعد للتضحية بكل ما أملك لأن هذا التجسس يشكل تهديداً حقيقياً للديمقراطية التي ننادي فيها ببلادنا”. وعند سؤاله عما إذا كان خائفاً، قال “أنا لا أخاف من شيء لأن هذا كان قراري”، ولكنه يخاف “أن تتعرض عائلتي للأذى”.

وبنهاية مقالنا فقد تحدثنا بمقالنا عمن هو إدوارد سنودن العميلّ السابق بوكالة الأمنّ القوميّ الأمريكية، وتعرفنا بالتفصل عن سيرة العميلّ أدوار وتفصيل عن تسريبه للملفات السرية الأمريكّية، التي جعلت الصراع بين أمريكا وحلفاءها تتداخل ببعضها.