مشروعية التكبير في عشر ذي الحجة اسلام ويب

مشروعية التكبير في عشر ذي الحجة، التكبير واحد من الأذكار المحببة في العشر الأوائل من ذي الحجة، حيث أنّه أكثر ذكر يتم ذكره بشكل يومي في كافة بلاد المسلمين، والجدير بالذكر أنّ أجرها كبير وعظيم، ويجدر الإشارة إلى أنّ التكبير والتهليل والتحميد من الأذكار التي أوصى بها الرسول –صلى الله عليه وسلم- في الأيام العشر من ذي الحجة، وهناك سوف نقوم بالحديث بشكل مفضل عن التكبير ومشروعيته في الأيام العشر من ذي الحجة، فتابعوا معنا موضوع مشروعية التكبير في عشر ذي الحجة.

مشروعية التكبير في عشر ذي الحجة

مشروعية التكبير في عشر ذي الحجة

التكبير في الأيام العشر من ذي الحجة مشروع، ومن السنة أنّ يُردد المسلم في هذه الأيام التكبيرات بقوله: الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر، الله أكبر ولله الحمد، فمن الجدير بالذكر أنّ هذا الدعاء قد جمع بين التكبير والحميد والتهليل، وهذه الأيام المباركة من السنة التكبير في كل وقت وحين، ومن المتعارف عليه أنّ التكبير ينقسم إلى قسمين وهم: التكبير المطلق، والتكبير المقيد.

الدليل من السنة النبوية على مشروعية التكبير في الأيام العشر من ذي الحجة هو قول الرسول – صلى الله عليه وسلم-: ” ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من هذه الأيام العشر، فقالوا: يا رسول الله ولا الجهاد في سبيل الله؟ فقال الرسول: ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجل خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء”، ويجدر الإشارة إلى أنّه لم يحدد العمل الصالح، والتكبير جزء من الأعمال الصالحة التي يقوم بها المسلمين.

شاهد أيضاً: متى يبدا التكبير لعيد الفطر ومتى ينتهي تكبيرات العيد مكتوبة MP3

ما هي أنواع التكبير في العشر ذي الحجة

مشروعية التكبير في عشر ذي الحجة

ينقسم التكبير في الأيام العشر من ذي الحجة إلى قسمين رئيسين، وفي هذه الفقرة سوف نقوم بالتعرف على هذه الأنواع بشكل مفصل وهي:

  • التكبير المطلق: يبدأ وقت التكبير المطلق من دخول اليوم الأول من شهر ذي الحجة -أي بغروب شمس اليوم الأخير من شهر ذي القعدة-، حتى غروب شمس اليوم الثالث عشر وهو اليوم الثالث من أيام التشريق، وقد كان بعض الصحابة الكرام يكبّرون في السوق فيسمعهم الناس ويكبرون لتكبيرهم، ومنهم ابن عمر وأبو هريرة -رضي الله عنهما-، وقد سميّت هذه الأيام بعشر ذي الحجّة على الرغم من أنّ عددها تسعة أيام للتغليب، وسمّي هذا النوع بالتكبير المطلق لأنّه لا يقيّد بشيء؛ بل يكون مطلقًا خلال النّهار والليل، وقبل الصلوات وبعدها وفي كلّ وقت.
  • التكبير المقيّد: يبدأ التكبير المقيّد لغير الحاج مع فجر اليوم التاسع من ذي الحجّة؛ وهو يوم عرفة، ويمتد حتى غروب شمس اليوم الأخير من أيام التشريق، وسمي مقيّدًا لأن له وقتاً محدداً، فلا يكون إلا عقب الصلوات المكتوبة، أما الحاج فيبدأ التكبير المقيّد عنده مع ظهر يوم النّحر.

شاهد أيضاً: حكم التكبير الجماعي في العيد عند المالكية

صيغ التكبير في العشر الأوائل من ذي الحجة

التكبير له صيغ عديدة ومختلفة عن بعضها البعض في عدد ذكر الله أكبر، وفي هذه الفقرة سوف نقوم بالتعرف على الصيغ الثلاث للتكبير في الأيام العشر الأوائل من ذي الحجة وهي:

  • الصيغة الأولى: “الله أكبر.. الله أكبر.. لا إله إلا الله، الله أكبر.. الله أكبر.. ولله الحمد”.
  • الصيغة الثانية: “الله أكبر.. الله أكبر.. الله أكبر.. لا إله إلا الله، الله أكبر.. الله أكبر.. الله أكبر.. ولله الحمد”.
  • الصيغة الثالثة: “الله أكبر.. الله أكبر.. الله أكبر.. لا إله إلا الله، الله أكبر.. الله أكبر.. ولله الحمد”.

شاهد أيضاً: اول ايام ذو الحجة 2022

حكم تكبيرات صلاة العيد

تكبيرات العيد سنة بحسب ما جاء عند الفقهاء الشافعية، والحنابلة، والمالكية، بينما الحنفية فيرى بأنّها واجبة، ومن الجدير بالذكر أنّ التكبيرات هي سبعة تكبيرات دون تكبيرة الإحرام للركعة الأولى، بينما الركعة الثانية ففيها خمس تكبيرات دون تكبيرة الانتقال، وهذا بحسب ما جاء عن الشافعية، بينما الحنفية فيروا بأنّ تكبيرات العيد ثلاث تكبيرات للركعة الأولى والركعة الثانية دون تكبيرة الإحرام وتكبيرة الانتقال، ويرى كل من المالكية والحنابلة أنّ تكبيرات العيد هي ستة للركعة الأولى دون تكبيرة الإحرام، وخمسة تكبيرات للركعة الثانية، ويجدر الإشارة إلى أنّه عند كل تكبيرة يرفع المصلي يديه حذو كتفيه، ومن ثم يضع اليد اليمنى أعلى اليد اليسرى.

شاهد أيضاً: متى يوم عرفة 2022

متى يبدأ التكبير في العشر من ذي الحجة

هناك الكثير من التساؤلات حول التكبير في الأيام العشر من ذي الحجة، كما أنّ هذا الأمر فيه اختلاف بين جمهور العلماء بموعد بداية التكبير ونهايته، والجدير بالذكر أنّ الكثير من العلماء والفقهاء يروا بأنّ التكبيرات تبدأ من أول أيام العشر من ذي الحجة حتى نهاية أيام التشريق وهي: اليوم الحادي عشر، والثاني عشر، والثالث عشر من ذي الحجة، وهذا النوع من التكبير يُطلق عليه التكبير المطلق، ويجدر الإشارة إلى أنّ البعض من العلماء يروا بأنّ التكبير يبدأ من فجر يوم عرفة حتى انتهاء أيام التشريق، وهذا ما يُطلق عليه بالتكبيرات المُقيدة، لأنّها محصورة في أيام معدودة.

فيديو عن التكبير في عشر ذي الحجة

الكثير من الفقهاء وعلماء الدين يتحدثوا عن الأيام العشر من ذي الحجة، فمن المتعارف عليه بحسب السنة النبوية الشريفة أنّ الأعمال الصالحة هي الأعمال المحببة إلى الله، والجدير بالذكر أنّ هناك الكثير من الأعمال الصالحة التي يُمكن القيام بها، ومن أهمها: الصلاة، الصيام، الصدقة، صلة الأرحام، بر الوالدين، والكثير من الأعمال الأخرى، ولذلك يوجد تساؤلات عديدة بين المسلمين عن هذه الأعمال، ومن بين الأعمال الصالحة التكبير والتهليل والتحميد في هذه الأيام المباركة، والجدير بالذكر أنّ الكثير يرغبوا في معرفة بعض الأمور حول التكبيرات وأحكامها، وهنا نضع إليكم فيديو للحديث عن هذا الأمر:

تحميل تكبير وتهليل عشر ذي الحجة

ينتشر على مواقع التواصل الاجتماعي الكثير من المقاطع والفيديوهات التي تتضمن على تكبيرات العيد، ومن الجدير بالذكر أنّ الأشخاص الذين يُقدموا فيديوهات عن تكبيرات العيد يمتلكون أصوات جميلة ومميزة، ويجدر الإشارة إلى أنّه في هذه الأوقات يبدأ الناس بالتكبير والتهليل في كل مكان وزمان، وبالتالي لا بد من امتلاك تسجيل صوتي لتكبيرات العيد على الهاتف من أجل تشغيلها في أي وقت كان، حيث أنّ التكبيرات فيها تعظيم لشعائر الله، ومن يُعظم شعائر الله فإنّها من تقوى القلوب، وفي هذه الفقرة نضع لكم رابط لتكبيرات العيد، وللانتقال إلى الرابط مباشرة “ من هنا “.

مشروعية التكبير في عشر ذي الحجة، في هذه المقالة دار الحديث بشكل مفصل حول التكبير ومشروعيته في الأيام العشر من ذي الحجة، فمن الجدير بالذكر أنّ هناك الكثير من الأمور التي يجهلها المسلمين حول موضوع التكبيرات في الأيام العشر، وفي الختام قدمنا فيديو لأحد شيوخ الدعوة يتحدث عن التكبيرات وأحكامها بشكل مفصل

مقالات ذات صلة