متى يكون خفقان القلب خطير والحل السريع له

متى يكون خفقان القلب خطير أعراضه وأسبابه، يعتبر القلب أهم عضو في جسم الإنسان وأي خلل فيه يؤدي إلى مشاكل صحية كبيرة قد تصل إلى درجة الخطورة، لذلك فإنه يجب على الإنسان الحفاظ على نفسه وصحته قدر الإمكان وذلك من أجل تجنب أي أمراض قد تصيبه والتعامل مع سرعة خفقان القلب بشكل جدي والبحث عن الأسباب والأعراض التي تظهر على المريض وعوامل الخطورة على حياته، لذلك هنا سنوضح متى يكون خفقان القلب خطير أعراضه وأسبابه كل هذا سنتعرف عليه خلال حديثنا في مقالنا هذا.

المقصود بخفقان القلب

يعتبر خفقان القلب من الأمور التي تثير قلق الشخص في حال ازداد الأمر لديه، لكن البعض لا يعلم المقصود بخفقان القلب وما الذي يجعل نبض القلب يزداد ويصل لمرحلة الخطورة، فيمكن معرفة المقصود بخفقان القلب على النحو التالي:

  • خفقان القلب هو الشعور بضربات سريعة أو رفرفة في القلب.
  • وقد يسبب الإجهاد أو ممارسة التمارين أو تناول أدوية أو مشكلة طبية – في حالات نادرة – تحفيز خفقان القلب.
  • وعادة لا ينطوي خفقان القلب على أي ضرر رغم أنه قد يبدو مقلقًا.
  •  لكن في حالات نادرة، قد يكون خفقان القلب أحد أعراض حالة قلبية أكثر خطورة، مثل عدم انتظام ضربات القلب (اضطراب النظم القلبي) والتي قد تستلزم العلاج.

متى يكون خفقان القلب خطير أعراضه وأسبابه

شاهد أيضا: متى تكون الكدمات خطيرة وما الحالات التي تستدعي الرعاية الطبية

المعدل الطبيعي لضربات القلب

إن ضربات القلب يختلف معدلها من شخص إلى آخر، وذلك بحسب عمر الشخص سواء الطفل أو في مرحلة ما بين العشرين والثلاثين، أو مرحلة الأربعينيات والخمسينيات، فإن المعدل الطبيعي لضربات القلب يتمثل في التالي:

  • إن كنت 25 عامًا: بين 100-170 نبضة في الدقيقة الواحدة.
  • بينما في الثلاثين من عمرك: 95-162 نبضة في الدقيقة الواحدة.
  • كذلك في الخامسة والثلاثين من عمرك: 93-157 نبضة في الدقيقة الواحدة.
  • ثم في الأربعين من عمرك: 90-153 نبضة في الدقيقة الواحدة.
  • أما في الخامسة والأربعين من عمرك: 88-149 نبضة في الدقيقة الواحدة.
  • بالإضافة إلى ذلك في الخمسين من عمرك: يتراوح معدل نبضات القلب من 85-145 في الدقيقة.
  • لاسيما في الخامسة والخمسين من عمرك: بين 83-140 نبضة في الدقيقة.
  • ثم في الستين من العمر: بين 80-136 نبضة في الدقيقة الواحدة.
  • أيضا في الخامسة والستين من عمرك: من 78-132 نبضة في الدقيقة.
  • أخيرا عند وصولك السبعين وما فوق من العمر: 75-128 نبضة في الدقيقة الواحدة.

متى يكون خفقان القلب خطير

إن القلب له معدل نبض معين يختلف من شخص إلى آخر كما ذكرنا، لكن إن ازداد خفقان القلب عن حده فهذا قد يؤثر على صحة الفرد، في حين قد يصل إلى مرحلة الخطورة لكن هناك عوامل مؤثرة تسبب سرعة خفقان القلب وتجعله خطير والتي تتمثل في النقاط التالية:

  • عند حدوث سكتة قلبية.
  • أيضا هجوم الدماغ.
  • كذلك السكتة الدماغية أو الوفاة

ما هي أعراض خفقان القلب

أعراض متعددة تصاحب خفقان القلب وسرعته وقد تختلف تلك الأعراض من مريض إلى آخر، وذلك بحسب نوع المرض المصاب به الشخص، فإن من الأعراض التي تصاحب خفقان القلب السريع وقد يشعر بها المريض بشكل واضح تأتي على النحو التالي:

  • صعوبة وضيق في التنفس.
  • أيضا الإغماء.
  • الشعور بالدوار أو الدوخة.
  • كذلك الشعور بألم في الصدر لمدة بضع دقائق.
  • ثم شدة ومدة تسارع القلب.
  • بالإضافة إلى ذلك نوع تسارع القلب.
  • أيضا الوضع الصحي للشخص.
  • أخيرا أي أمراض قلبية أخرى.

متى يكون خفقان القلب خطير أعراضه وأسبابه

شاهد أيضا: متى تكون دقات القلب خطيرة ومثيرة للقلق

ما هي أسباب خفقان القلب

الأسباب التي تؤذي لخفقان القلب وسرعته كثيرة، حيث تعمل تلك المسببات على وصول الفرد لمرحلة الخطر، فمن الأسباب الشائعة التي تؤدي إلى خفقان القلب تتمثل في عدد من الأمور التي يجب تجنبها وتتمثل في التالي:

  • استجابات عاطفية قوية، كالتوتر أو القلق أو نوبات الهلع.
  • كذلك الاكتئاب.
  • أيضا ممارسة التمارين الشاقة.
  • المنشطات، مثل الكافيين والنيكوتين والكوكايين والأم فيتامينات وأدوية الزكام والسعال التي تحتوي على السودوإيفيدرين
  • الحُمّى
  • ثم التغيُّرات الهرمونية المرتبطة بالحيض أو الحمل أو انقطاع الطَّمث
  • بالإضافة إلى ذلك ارتفاع مستوى الهرمون الدرقي أو قلته

متى يستدعي خفقان القلب زيارة الطبيب

إن وصل نبض القلب إلى سرعة كبيرة واستمر الأمر بشكل متتالي هذا يعني على المريض أن يتوجه على الفور لزيارة الطبيب، فالكثير من الأمور التي تضطر الفرد لزيارة الطبيب إن وصل الوضع للخطورة فمتى يستدعي خفقان القلب زيارة المريض هذا على النحو الآتي:

  • انزعاج أو شعور بالألم في منطقة الصدر
  • كذلك الإغماء
  • أيضا ضيق شديد في النفس
  • بالإضافة إلى ذلك دوخة شديدة
  • ثم الدم المبتلع بسبب نزيف الأنف الخلفي.
  • علاوة على ذلك النزيف المستمر لأكثر من 20 دقيقة.
  • ثم نزيف شديد.
  • أيضا خفقان القلب، شحوب الجلد، ضيق التنفس.
  • إذا كان الطفل الذي يقل عمره عن عامين ينزف، يوصى بمراجعة الطبيب.

شاهد أيضا: متى تكون الحكة خطيرة وتستدعي الذهاب للمستشفى

عوامل الخطر المرتبطة بخفقان القلب

هناك مجموعة من عوامل الخطر التي ترتبط بسرعة خفقان القلب ووصوله لدرجة تحتاج للرعاية الطبية، فخوف المريض على نفسه يجعله أكثر حرصا على صحته ومعرفة أهم العوامل التي تصل به لدرجة الخطورة وتتمثل تلك العوامل فيما يلي:

  • فقر دم.
  • الإفراط في تناول الكافيين.
  • شرب الكحول.
  • ممارسة الرياضة.
  • الحمى.
  • ارتفاع أو انخفاض ضغط الدم.
  • عدم اتزان الإلكتروليتات والمواد ذات الصلة بالمعادن اللازمة لتوصيل النبضات الكهربائية.
  • الآثار الجانبية للأدوية.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • الإجهاد المفاجئ.
  • استخدم العقاقير المنشطة، مثل الكوكايين.

متى يكون خفقان القلب خطير أعراضه وأسبابه

مضاعفات استمرار خفقان القلب

الكثير من المضاعفات التي تؤدي إلى أمراض خطيرة، فاستمرار خفقان القلب قد يصل بالمريض إلى حالة الخطر التي تستدعي تواجده بالمستشفى لتلقي الرعاية الصحية تحت إشراف الأطباء المختصين، فمضاعفات استمرار خفقان القلب تتمثل في:

  • شدة ومدة تسارع القلب.
  • كذلك نوع تسارع القلب.
  • أيضا الوضع الصحي للشخص.
  • ثم أي أمراض قلبية أخرى.
  • بالإضافة إلى ذلك الجلطات الدموية
  • ثم فشل القلب
  • أيضا الإغماء
  • أخيرا الموت المفاجئ.

كيف يمكن قياس نبضات القلب

بحسب ما قامت به وزارة الصحة العالمية في قياس نبضات القلب فإنها توصلت إلى طرق محددة لمعرفة المعدل الطبيعي لنبضات القلب، وما إن كان القلب سليم في معدله أم أنه يواجه مشاكل في سرعة النبض وخفقان القلب، فطرق قيس نبضات القلب تتمثل في:

  • وضع أطراف الإصبع الثّاني والثّالث (السّبابة والوسطى) على الرّسغ في نهاية قاعدة الإبهام من جهة الكف، أو على جانبي القصبة الهوائيّة أسفل العنق.
  • كذلك الضّغط برفق للتمكّن من الشعور بالنّبض.
  • ثم البدء بعد النّبضات خلال عشر ثوان باستخدام ساعة توقيتٍ زمني.
  • أيضا ضرب الرّقم الذي نحصل عليه بالعدد 6 للحصول على معدل دقات القلب خلال دقيقة.

شاهد أيضا: متى تكون الدوخة خطيرة وتستدعي الاستشارة الطبية

كيفية التعامل مع خفقان القلب

يمكن التعامل مع خفقان القلب بطرق علاجية سليمة من أجل التخلص من سرعته التي قد تصل بالفرد إلى حالة مرضية خطيرة، فهذا يجعل المريض أكثر حرصا على حياته فيتعامل مع خفقان القلب بالطرق السليمة التي تتمثل في النقاط التالية:

  • الضغط على البطن.
  • غسل وجه المريض بالماء البارد.
  • الضغط الخفيف على الشريان السباتي في منطقة الرقبة.
  • الضغط الخفيف على مقل العيون أثناء إغلاقها.
  • إغلاق فتحتي الأنف والطلب من المريض النفخ بينما هما مغلقتان.

طرق الوقاية من استمرار خفقان القلب

يجب أن يكون الشخص أكثر حرصا على حياته فإن حدث له خفقان في القلب واستمر طويلا، عليه فورا زيارة الطبيب وإلا فعليه وقاية نفسه بعدة طرق مضمونة وفعالة فقط تحتاج لأن يلتزم الفرد بها، ومن طرق الوقاية من استمرار خفقان القلب:

  • قليل التوتر والقلق.
  • كذلك التوقف عن استعمال المنشطات.
  • أيضا الحد من تناول المنبهات.
  • ثم الإقلاع عن التدخين.
  • بالإضافة إلى ذلك الهدوء.
  • علاوة على ذلك تناول الأطعمة الغنية بالماغنسيوم.
  • الحفاظ على نسبة معتدلة من الكوليسترول في الدم.
  • أيضا الإكثار من شرب الماء.
  • ثم اتباع نظام غذائي صحي.
  • علاج الأنيميا (فقر الدم).
  • متابعة طبيب قلب متخصص.
  • توقف عن الإفراط في أكل الشوكولاتة.
  • الحفاظ على وزن معتدل.

العوامل التي تؤثر على معدل نبضات القلب

هناك عوامل تؤثر على سلامة الإنسان وصحة قلبه، فتلك العوامل مؤثرة بشكل كبير على معدل نبضات القلب التي قد تزداد مع أي سبب أو مؤثر معين، فالقلب من الأعضاء التي قد تؤثر على صحة الإنسان إن حدث أي خلل فيه فمن العوامل التي قد تؤثر على معدل نبضات القلب تتمثل في النقاط المفصلة كما يلي:

  • العمر ينخفض معدل ضربات القلب أثناء الرّاحة مع التقدّم في العمر.
  • كذلك وضعيّة الجسم يختلف معدل دقات القلب في حالة الجلوس عنه في حالة الحركة.
  • فمن المتوقع أن يزيد معدل ضربات القلب بشكلٍ مؤقت عند الانتقال من وضعية الجلوس إلى الوقوف.
  • أيضا درجة الحرارة يزداد معدل دقات القلب عند التعرّض لدرجات الحرارة المرتفعة.
  • ثم  التّوتر والإجهاد العاطفي يؤدي القلق والحماس الزّائد إلى زيادة معدل دقات القلب وضغط الدّم، ويُمكن التخفيف من التوتر عن طريق ممارسة تمارين التّنفس العميق، واليوغا، والتدريب الذّهني، والتّأمل.
  • بالإضافة إلى ذلك الوزن تؤدي السّمنة إلى ارتفاع معدل دقات القلب لأنّ القلب يعمل بجهد أكبر لتزويد جميع أجزاء الجسم بالأكسجين والمواد المغذية.
  • لذلك لا بد من إنقاص الوزن للمحافظة على صحة القلب وخفض معدل دقات القلب.
  • أخيرا  التدخين يسبب التّدخين ارتفاع معدل دقات القلب، ويمكن استعادة المعدل الطّبيعي لدقات القلب بالإقلاع عن التّدخين.

شاهد أيضا: متى تكون صلاة الجمعة سرية ولماذا

معدل نبضات القلب أثناء التمارين الرياضية

القلب عضو أساسي في الجسم وأي مجهود عليه يؤثر على سلامته، حيث يختلف نبض القلب من شخص إلى آخر في معدله الطبيعي سواء بدون مجهود أو بالتمارين الرياضية، فإن معدل نبضات القلب أثناء التمارين الرياضية تتمثل في الجدول الآتي:

الفئة العمريةدقات القلب الطبيعية (نبضة/دقيقة)
الأشخاص من عمر 20-29200
كذلك الأشخاص من عمر 30-34190
بينما الأشخاص من عمر 35-39185
أيضا الأشخاص من عمر 40-44180
بالإضافة إلى ذلك الأشخاص من عمر 45-49175
الأشخاص من عمر 50-54170
ثم الأشخاص من عمر 55-59165
أيضا الأشخاص من عمر 60-64160
والأشخاص من عمر 65-69155
أخيرا الأشخاص من عمر 70 فما فوق150

ما هي أسباب ضربات القلب السريعة بدون مجهود

هناك أسباب لها تأثير سلبي على صحة الإنسان في ضربات القلب السريعة بدون أي مجهود، فقد يلاحظ الفرد بأن قلبه يخفق بسرعة كبيرة بدون أن يقوم بأي مجهود يتعبه ويصل به لمرحلة التعب، فمن تلك الأسباب التي تؤدي إلى سرعة نبضات القلب بدون مجهود هي:

  • تناول كميات كبيرة من المشروبات الغنية بالكافيين مثل: الشاي، والقهوة.
  • كذلك التعرض للقلق والتوتر الشديد.
  • أيضا فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • بالإضافة إلى ذلك اضطراب في مستوى ضغط الدم.
  • ثم الإصابة بأورام الغدة الكظرية.
  • علاوة على ذلك ممارسة الرياضة لفترات طويلة قبل النوم.
  • لا سيما انقطاع الطمث لدى السيدات.
  • ثم بعض أنواع الأدوية قد تسبب زيادة ضربات القلب كعرض جانبي لاستخدامها.
  • أيضا خلل في الشحنات الكهربائية داخل القلب.
  • كذلك عدم اتزان مستوى الأملاح والمعادن المسؤولة عن تنظيم الشحنات الكهربائية داخل القلب.
  • بالإضافة إلى ذلك الإصابة بفقر الدم.
  • أخيرا عدم تناول كميات كافية من السوائل.

ما هي حالات عدم انتظام القلب

هناك عدد من الحالات التي تعاني من عدم انتظام القلب وتنقسم إلى عدة أقسام مختلفة تتمثل في بعض المشاكل الصحية والمرضية التي تزيد من خطر المرض، فمن أقسام حالات عدم انتظام القلب تتمثل في مجموعة من المصطلحات والمقصود بها كما يلي:

  • تسرّع القلب فوق البطيني (Supraventricular Tachycardia): وهو تسارع ضربات القلب بشكل غير طبيعي.
  • الرجفان الأذيني (Atrial Fibrillation): وهو عبارة عن ضربات القلب السريعة الغير منتظمة.
  • إذ تحدث في الغالب مع كبار السن والأشخاص الذين يفرطون في شرب المواد الكحولية، وكذلك الأشخاص المصابين بأمراض القلب.
  • مما يتسبب في تراكم جلطات الدم وانسداد الشرايين الدماغية.
  • ثم تسرّع القلب البطيني(Ventricular Tachycardia): وهو اضطراب في نظم القلب ناتج عن إشارات كهربائية غير طبيعية في غرف القلب السفلية.
  • حيث قد يؤدي إلى فقدان الوعي والموت المفاجئ ما لم يتم علاجه على الفور.
  • الرجفان البطيني (Ventricular Fibrillation): وهو مشكلة بنظم القلب تحدث عندما ينقبض القلب بسبب الشحنات الكهربائية السريعة والغير منتظمة.
  • مما قد يتسبب في حدوث فقدان الوعي والموت المفاجئ إذا لم يتم علاجه على الفور.
  • أيضا إحصار القلب (Heart Block): وهو خلل يصيب النظام الكهربائي للقلب، وهذا النظام يتحكم في معدل دقات القلب وإيقاعاته.
  • فإذا أصيب القلب بهذا الخلل فإنه يجعل القلب ينبض بمعدل بطيء وبشكل غير طبيعي بسبب عدم انسجام الأذينين والبطينين في العمل، مما قد يؤدي إلى الوفاة.
  • بطء القلب (Bradycardia) : وهو انخفاض معدل ضربات القلب عن المعدل الطبيعي.

شاهد أيضا: متى تكون أيام التبويض وكيفية حساب أيام التبويض

كيفية علاج مشكلة عدم انتظام ضربات القلب

إن عدم انتظام ضربات القلب وخفقان القلب الخطير من المشاكل التي تؤثر على صحة الفرد وسلامته الجسدية، وتنقسم لعدد من الحالات ويمكن علاجها بعدة طرق علمية وطبية مضمونة ويمكن أن تشفي من المرض بنسبة لا تقل عن 95 %، ومن تلك الطرق العلاجية:

  • ممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي صحي غني بالفواكه والخضروات والحبوب الكاملة.
  • الحفاظ على وزن صحي.
  • السيطرة على ضغط الدم ومستوى الكولسترول والمحافظة عليه ضمن المعدل الطبيعي.
  • بالإضافة إلى ذلك الابتعاد عن التدخين.
  • أيضا الابتعاد عن تناول المشروبات الكحولية والمنشطات والعقاقير المخدرة.
  • ثم استخدام الأدوية التي لا تحتاج لوصفة طبية بحذر خاصة أدوية الرشح والسعال حيث أنها قد تسبب خفقان القلب.
  • كذلك التقليل من تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين.
  • علاوة على ذلك الابتعاد عن مصادر التوتر.
  • أخيرا عمل فحوصات دورية بانتظام.

متى يكون خفقان القلب خطير أعراضه وأسبابه، تعرفنا على أهم الأمور المتعلقة بخفقان القلب وسرعته، والأسباب التي تؤدي لخطر استمرار خفقان القلب والحالات التي لها علاقة بعدم انتظام القلب، بالإضافة إلى المضاعفات التي تصاحب خفقان القلب وسرعته، والعوامل التي تؤثر على نبضات القلب وسرعتها.