متى يكون الصفار خطر على الرضيع

متى يكون الصفار خطر على الرضيع، بعض المواليد يصابون بما يسمى يرقان الرضع وهو الصفار الذي يظهر على بشرة المولود وداخل عينيه، وهذا الأمر يصيب الأم بالقلق الشديد على رضيعها من هذا اللون الغير مرغوب على الطفل، لكن هذا الصفار شائع بشكل كبير لدى الكثير من الرضع خاصة المواليد الجدد، لذلك نجد أن بعض الأمهات تهتم في البحث عن مدى خطورة هذا الصفار على الرضيع والمسببات لذلك والأعراض التي تظهر على الطفل وكيفية علاجه، وهذا كله سنوضحه بالتفصيل في مقالنا هذا خلال حديثنا عن متى يكون الصفار خطر على الرضيع.

المقصود بيرقان الرضع

يعتبر يرقان الرضيع من المصطلحات العلمية التي تختص بالأطفال حديثي الولادة، فهو تلون البشرة إلى اللون الأصفر مع عينيه، وهذا بسبب احتواء الدم لدى الطفل على البليروبين بكميات فائضة، كما قد يحدث عند عدم اكتمال نضج الكبد لديهم من أجل التخلص من هذه النسبة من الدم.

شاهد أيضا هل السرطان وراثي ومتى يكون سرطان وراثي

متى يكون الصفار خطر على الرضيع

متى يكون الصفار خطر على الرضيع

إن الصفار خطر على الرضيع في العديد من الحالات التي تظهر فيها عوامل الخطورة وهي أساس ومسبب رئيسي للاضطرار إلى زيارة الطبيب وهذا بعد زيادة المضاعفات لدى الطفل بشكل كبير، ومن عوامل خطورة الصفار على الرضيع تتمثل في.

  • الولادة المبكرة للطفل تسبب هذا الصفار خاصة إن ولد قبل الأسبوع الثامن والثلاثين بعد حدوث الحمل.
  • كذلك اختلاف فصيلة الدم بين الأمر ومولودها لها دور في ذلك بعد تلقيه أجسام مضادة في بطنها.
  • أيضا تعرضه لكدمة جامدة خلال ولادته وهذا ينتج عنه بعلو مستوى البيليروبين في جسمه.
  • بالإضافة إلى ذلك الأصول في البلاد حيث إن بلاد الشرق آسيوي أكثر عرضة للإصابة بهذا الصفار.
  • إن لم يحصل الطفل على التغذية الكاملة من الرضاعة الطبيعية أكثر عرضة للإصابة بيرقان الرضيع.

أعراض الإصابة بيرقان الرضع

يصاب بعض الأطفال خاصة حديثي الولادة بيرقان الرضع بشكل كبير وهذا ما تهتم به الأم لمعرفة المعلومات الكافية عن اليرقان خاصة الأعراض التي تظهر على الرضيع، ومن الأعراض الظاهرة عليه تتمثل في النقاط المهمة التالية.

  • يظهر الصفار واضحا على الجلد.
  • كما أنه يظهر في الجزء الأبيض داخل العينين.
  • أيضا يمكن معرفة إصابة الرضيع به من خلال الضغط الخفيف على الجبين أو الأنف فإن ظهر اللون أصفر دليل على إصابته به.

شاهد أيضا متى يكون اختبار الحمل المنزلي إيجابي

أسباب الإصابة بيرقان الرضيع ومتى يكون الصفار خطر عليهم

هناك عدد من المسببات التي تصيب الرضيع بشكل كبير مما ينتج عنها الإصابة بهذا اليرقان الذي يؤرق كل أم تضع مولودها لتظهر عليه تلك العلامات، ومن المسببات للإصابة باليرقان تتمثل في عدد من النقاط المهمة على النحو الآتي.

  • التكسير السريع في خلايا الدم الحمراء في أيامه الأولى.
  • كذلك النزيف الداخلي للرضيع.
  • بالإضافة إلى ذلك العدوى في دم الرضيع.
  • علاوة على ذلك العدوى البكتيرية أو الفيروسية الأخرى.
  • ثم قد لا يتوافق دم الطفل مع دم أمه.
  • بينما يكون السبب في ذلك خلل بوظيفة الكبد.
  • أيضا قد يصاب برتق القناة الصفراوية.
  • ثم إن نقص الإنزيمات لها دور في تسبب الصفار.

مضاعفات الإصابة بيرقان الرضيع

قد تصل حالة الطفل إلى زيادة نسبة المضاعفات بسبب الصفار الذي يصيب حديثي الولادة، ويمكن أن تصل لمرحلة الخطورة مما يؤدي إلى زيادة مستويات البيليروبين التي لها دور أساسي في الإصابة باليرقان ومن تلك المضاعفات تتمثل في.

  • قد يصاب الدماغ بعلة حادة تنتج عن نسبة البيليروبين والتي تظهر بشكل واضح ببعض الأعراض منها.
    • صعوبة الاستيقاظ لدى الرضيع.
    • أيضا كسله وفتوره بشكل واضح.
    • بالإضافة إلى ذلك نبرة البكاء العالية تؤكد على ذلك.
    • علاوة على ذلك تقوس الرقية والجسم بشكل كبير.
    • كذلك نقص المناعة لدى الرضيع وقلة التغذية.
  • أيضا الإصابة باليرقان النووي فهو عبارة عن متلازمة تسبب الخلل الدماغي وينتج عنه ما يأتي.
    • الحركات اللا إرادية للطفل وخروجه عن السيطرة في ذلك.
    • كذلك نظره للأعلى بشكل ثابت.
    • بالإضافة إلى ذلك النمو الغير سليم للمينا في الأسنان.
    • علاوة على ذلك فقدانه للسمع.

متى يكون الصفار خطر على الرضيع، وبذلك نكون قد وضحنا أهم التفاصيل المتعلقة بصفار الرضيع الذي يسمى بيرقان الرضيع وأهم الأعراض التي تظهر به على الرضيع، كما وقد تطرقنا لمعرفة مدى خطورته في المضاعفات التي تظهر عليه والأسباب التي تؤدي إليه.