ما هي متلازمة اسبرجر وأعراضها وكيف يتم علاجها

ما هي متلازمة اسبرجر، متلازمة أسبرجر هي نوع من أنواع اضطرابات طيف التوحد، ويعاني الأشخاص المصابون بهذه المتلازمة من مشاكل وصعوبات في التفاعل والانسجام الاجتماعي مع الآخرين، وتكون أنماطهم وسلوكياتهم مقيدة ومكررة، وتختلف هذه المتلازمة عن غيرها من اضطرابات طيف التوحد من حيث الحفاظ على العمل الدائم لتطوير المهارات اللغوية والإدراكية عند الشخص المصاب، وسنوافيكم من خلال موقعنا هذا بأهم التفاصيل عن: ما هي متلازمة اسبرجر.

ما هي متلازمة اسبرجر

متلازمة أسبرجر هي نوع من الاضطرابات النمائية الشاملة ويتم تصنيفها في اضطرابات طيف التوحد العالي، ومن الممكن أن يتم اكتشافها في وقت متأخر حتى في مرحلة البلوغ، فهي تبدأ في مراحل مبكرة من العمر وتحديدا من فترة الرضاعة وفترة الطفولة المبكرة، لكن اكتشافها يكون متأخراً.

  • يعاني المصاب بمتلازمة أسبرجر من صعوبة التكيف والتفاعل الاجتماعي وكذلك التكيّف مع الحالات الشعورية المتنوعة.
  • يكون لديه بأنماط سلوكية غريبة وغير مألوفة ويستخدم لغة غير نمطية في التخاطب.
  • المصاب بمتلازمة أسبرجر هو شخص نشيط لكنه غريب، فهو لطيف لكنه انطوائي، ويكون ذكي وشديد الملاحظة ولكنه مهووس، ولا يقدر أن يعبر عن ذاته.
  • تُسبب متلازمة أسبرجر القلق وصعوبة التفاعل الاجتماعي على الرغم من الذكاء الشديد ودقة الملاحظة، التي يتمتع بها هؤلاء الأشخاص.

شاهد أيضا: ما هي متلازمة التراجع الذيلي هل يتزوج

ما هي متلازمة اسبرجر

ما هي أعراض متلازمة أسبرجر

هناك اختلاف في أعراض متلازمة أسبرجر ومن الممكن ألا تظهر جميعها أو معظمها عند الشخص الواحد المصاب، ولكن هنا نتحدث عن الأعراض الشائعة بين معظم المصابين، والتي تتلخص في النقاط التالية:

  • صعوبة تكوين الصداقات وصعوبة التواصل مع من هم من جيلهم، فهم لا يمتلكون مهارات اجتماعية تساعدهم على التفاعل الاجتماعي مع الآخرين.
  •  الصمت الانتقائي: حيث يتحدثون المصابون بمتلازمة أسبرجر فقط مع الأشخاص الذين يرتاحون ويطمئنون لهم، ولا يتحدثون مع الأشخاص الغرباء أبدا ويصمتون في الأماكن العامة وفي المجموعات.
  • القلق الاجتماعي: يعانون من صعوبة فهم المشاهر ووجوه الآخرين، ولديهم قلق اجتماعي وصعوبة في انتقاء الكلمات والعبارات التي يعبرون فيها عن ردود فعلهم تجاه الآخرين، فيفضل أن يكون منطوي وصامت.
  •  الالتزام بالروتين، حيث يمشي المصاب بأسبرجر على روتينًا معينًا يكون فيه منظماً ويشعر بالراحة والاطمئنان، وبالنسبة له فإن اتباع جدول صارم، قد يخفف بشكل كبير من مشكلة القلق والإرباك لديه، ويصيبه شعور بالضغط الكبير لو حدث تغير في هذا الروتين أو في حال تعرضه لموقف جديد خارج عن روتينه.

  •  صعوبة الاتصال البصري أو قد يكون لديه احتياج شديد له والتي تسبب لهم انعدام الثقة بالنفس.

  • التركيز الشديد على اهتمامات محددة للتخلص من حالة القلق والتشتت الاجتماعي، وهذه الاهتمامات مثل الرسم أو الكتابة أو غيرها مثل التكنولوجيا.

شاهد أيضا: ما هو مرض متلازمة الشخص المتيبس

ما هي متلازمة اسبرجر

كيف يتم علاج متلازمة أسبرجر

من الممكن أن يتعالج المصاب بمتلازمة أسبرجر ببعض أنواع الأدوية، منها: مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية، وكذلك مضادات الذهان، ويتم ذلك بزيارة طبيب مختص أو الخضوع للعلاج النفسي في مركز متخصص، ولكن لا يمكن الشفاء التام من هذا المرض بهذه الأدوية والعلاجات، فالعلاج يساعد في تقليل الأعراض والتخفيف منها وكذلك مساعدة المصاب على الاستمرار والتأقلم في حياته بشكل أفضل وطبيعي قدر المستطاع.

ما هي متلازمة اسبرجر، كان هذا عنوان مقالنا، والذي عرفنا فيه مرض متلازمة أسبرجر، وتحدثنا عن أعراض هذا المرض التي تظهر على المصاب بها، وكذلك وضحنا طريقة علاج مرض متلازمة أسبرجر.