كيفية صلاة عيد الأضحى المبارك

كيفية صلاة عيد الأضحى المبارك، يقوم الكثير من المسلمين بأداء في كل عام صلاة عيد الأضحى منذ صباح أول يوم من أيام عيد الأضحى المبارك في المساجد، بحيث يقومون بالاجتماع والتكبير والتهليل وصلاة العيد والاستماع إلى خطبة الإمام، بحيث أن عيد الأضحى المبارك هو واحد من الأعياد الإسلامية التي حث عليها الرسول عليه الصلاة والسلام، ويوجد للمسلمين عيدان فقط وهما عيد الفطر وعيد الأضحى، ومن خلال موقع تفاصيل سنقدم لكم كافة المعلومات حول عيد الأضحى وكيفية صلاة عيد الأضحى المبارك.

صلاة العيدين في الإسلام

إن الله عز وجل شرع للمسلمين صلاة العيدين مرتين في كل عام، وأن الصلاة الأولى تكون في 1 من شهر شوال الهجري من كل عام، وأما الصلاة الثانية في تكون في اليوم 10 من شهر ذي الحجة من كل عام، فإن المسلمين قاموا بإقامة صلاة العيدين من السنة الأولى من الهجرة بزمن رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأنه في الشرع فرض كفاية عند الإمامية والحنابلة، ولكن تعد سنة مؤكدة عند الشافعية والمالكية، وتعتبر واجبة عند الحنفية فقط، بحيث أن صلاة العيد تبدأ في صباح أول أيام عيد الأضحى وعيد الفطر، وتم ثبوت في الحديث أن الرسول محمد صلى الله عليه وسلم قام بالحفاظ عليها، وأمر أن يخرج جميع الناس من الرجال والنساء لأدائها.

شاهد أيضاً: كيفية ذبح الأضحية بالطريقة الشرعية

كيفية صلاة عيد الأضحى المبارك

صلاة عيد الأضحى هي عبارة عن ركعتين فقط، ويتم الشروع فيها بالتكبير، وجاء بعدها خطبتان، بحيث يقوم الإمام بالخطابة بعد صلاة العيد إلى المسلمين خطبتين منهما خطبتي الجمعة، ويتم بيان فيهما أحكام الأضحية والحج وغيرها الكثير من الأمور التي تهم المسلمين، ومما يأتي نقدم لكم أقوال المذاهب الأربعة في طريقة صلاة عيد الأضحى:

كيفية صلاة العيد عند الحنفية

  • يبدأ المصلي صلاة العيد بالنيّة في القلب واللسان وتكون بقوله : ” أصلّي صلاة العيد لله تعالى “.
  • ثمّ يُكبّر المصلي تكبيرة الإحرام التي يليها الثناء على الله سبحانه وتعالى.
  • يُكبّر المصلي بعد ذلك ثلاث تكبيراتٍ ويرفع يديه في كلّ مرّةٍ.
  • يسكت المصلي بين كلٍّ التكبيرات بما يُقدَّر بالتسبيح ثلاث تسبيحاتٍ.
  • يستعيذ بالله ويُبسمل سرًا ثمّ يقرأ سورة الفاتحة، وسورة أخرى من القرآن الكريم جَهْرًا، ويُستحَبّ أن تكون سورة الأعلى.
  • يَلي ذلك الركوع ثم السجود.
  • أمّا الركعة الثانية فتبدأ بالفاتحة، وسورة أخرى جَهْرًا أيضًا، ويستحب أن تكون سورة الغاشية.
  • يُكبّر المصلي بعدها ثلاث تكبيرات ويرَفْع اليديَن في كلٍّ تكبيرة.
  • يجوز تقديم التكبيرات على القراءة عند الحنفية.
  • تجوز الزيادة في التكبيرات حتى ستّ عشرة تكبيرة.
  • من الجدير بالذكر أنّ تذكُّر التكبيرات بعد الركوع يُلزِم المصلي العودة والتكبير وإعادة الركوع دون إعادة القراءة.
  • يُنادى عندهم لصلاة العيد بقَوْل: “الصلاة جامعةٌ”.

كيفية صلاة العيد في المذهب المالكي والحنبلي

  • عدد التكبيرات في صلاة العيد في الركعة الأولى سبعٌ مع تكبيرة الإحرام.
  • عدد تكبيرات الركعة الثانية ستّ تكبيراتٍ مع تكبيرة القيام أيضًا.
  • تكون التكبيرات جميعها قَبل القراءة مع جواز التأخير إلى ما بعد القراءة.
  • يكون مقدار السكوت بين التكبيرات جميعها حتى يُكبّر المُصلّون جميعهم.
  • ذهب المالكيّة إلى كراهة رَفْع اليدين للمصلي عند التكبير باستثناء تكبيرة الإحرام.
  • إذا نَسِي المُصلّي إحدى التكبيرات قبل الركوع، فيجب عليه أن يأتي بها ويُعيد القراءة ويسجد سجود سهو.
  • إن تذكّر المصلي التكبيرات بعد الركوع، فإنه يكمل الصلاة، ويسجد سجود سهو.
  • يرى أصحاب المذهب الحنبليّ أنه الأولى رَفْع اليدَين عند كلّ تكبيرةٍ، ولكن تَرْك التكبيرات عندهم غير مبطِل الصلاة.

كيفية صلاة العيد عند الشافعية

  • إنَّ عدد التكبيرات في صلاة العيد عند الشافعية سبع تكبيرات فقط في الركعة الأولى من دون تكبيرة الإحرام، وخمس تكبيرات في الركعة الثانية عدا تكبيرة الإحرام.
  • تكون التكبيرات في كل ركعة قبل القراءة.
  • أمّا السَّكْت فيما بين التكبيرات في كل ركعة فيكون بمقدار آيةٍ مُعتدلةٍ متوسطة، حيث يُسبِّح المصلي الله تعالى فيه.
  • يرَفْع المصلي اليديَن فيها جميعًا مثل تكبيرة الإحرام.
  • وافق الشافعية الحنفيّةَ في الاستعاذة، والاستفتاح، والجَهْر في القراءة.
  • إنّ نسيان التكبيرات عند الشافعية لا يتطلّب سجود السَّهو.
  • يسَنّ للمصلي قراءة سورة ق أو سورة الأعلى أو سورة الكافرون في الركعة الأولى من بعد قراءة سورة الفاتحة.
  • يسن للمصلي قراءة سورة القمر أو سورة الغاشية أو سورة الإخلاص في الركعة الثانية من بعد قراءة سورة الفاتحة.

وقت صلاة عيد الأضحى

يعد وقت صلاة العيد يتم بدءه من ارتفاع الشمس ويكون بمقدار رمح، ويتم وقتها إلى الزوال، ولكن إذا تأخر المسلم ولم يكن يعلم بحلول يوم العيد بعد فترة الزوال، بحيث أن صلاة العيد يتم تأجيلها وتقام في اليوم التالي، ولا يتم أداء الأضحية في هذه الحالة بعد أداء الصلاة في ثاني أيام العيد، والذي قصد من ارتفاع الشمس بقدر رمح بمعنى مقدار الرمح بنظر العين إلى الإنسان.

إن العلماء قدر هذا الوقت بأنه يكون بعد شروق الشمس بخمس عشرة دقيقة، ويمكن أن تزيد أو تنقص ويكون بمقدار قليل، ومن رغب بالحيطة أكثر من ذلك يمكنه أن يجعلها عشرين دقيقةً، والذي قصد من الزوال فإنه عندما تكون الشمس تم تحركها عن وسط السماء وقد مالت إلى جهة الغرب؛ ويكون ذلك وقت دخول صلاة الظهر.

شاهد أيضاً: متى يبدأ التكبير في عيد الأضحى

كيفية صلاة العيد في المنزل

تعد صلاة العيد سنة مؤكدة في الإسلام، ومن الاستحباب أن تكون صلاة العيد في جماعة مع المسلمين والإمام في المسجد أو في مكان الخلاء ولا يكون في ذلك أي بأس، ولكن مع ظهور فيروس كورونا الكثير من العلماء أجازوا صلاة العيد في المنزل بالطريقة نفسها في المسجد، ولكن في الحالة هذه لا تسن الخطبة بعد أداء الصلاة في المنزل، فإن الكثير من الفقهاء وضحوا بأن تعبد المسلم في البيت في الأوقات الذي عانى فيه الناس من تفشي فيروس كورونا ويكون مساويً لأجر التعبد في المسجد والله أعلم.

سنن عيد الأضحى وآدابه

كيفية صلاة عيد الأضحى المبارك

من سنن عيد الأضحى المهمة عند المسلمين أداء صلاة عيد الأضحى المبارك منذ دخول وقتها، وأن الامتناع عن الأكل قبل الصلاة إلى أن يأكل المسلم من الأضحية التي يقوم بها بعد أن يؤدي صلاة العيد، وقد قدمت الصلاة وخففت نتيجة انشغال الكثير من المسلمين بالأضحية وذبحها، ومما يأتي نذكر لكم سنن عيد الأضحى وآدابه:

  • التهليل والتكبير والتحميد والدعاء إلى الله عز وجل من أول يوم من عيد الأضحى إلى آخر يوم من أيام التشريق.
  • اتفاق الأئمة الأربعة على سنية ومشروعية الجهر بالتكبير عند الخروج إلى صلاة العيد في الصباح.
  • الاغتسال للمسلم قبل الخروج إلى الصلاة تعد سنة.
  • أن يرتدي أجمل أفضل الثياب كما كان الرسول صل الله عليه وسلم يفعل ذلك، وكان يرتدي أجمل الثياب التي لديه كما ذكر ابن القيم رحمه الله.
  • عدم الأكل بعد العودة من صلاة العيد وذلك من أجل الأكل من الأضحية مباشرة.
  • أن يؤدي صلاة العيد في المصلى للمسلمين وليس في المسجد، فقد فعل رسول الله مثل ذلك، حيث كان يصلي صلاة العيد في مصلى.
  • من السنة الذهاب إلى صلاة العيد من طريق والعودة من طريق آخر مختلف، كما ورد عن الرسول صل الله عليه وسلم.
  • السنة أن يذبح الأضاحي التي تعتبر من الشعائر العظيمة في الإسلام في عيد الأضحى، وقد ورد أمر الله تعالى بالنحر كما ورد أمره بالصلاة في هذا اليوم، إذ قال تعالى: “فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ”.
  • مبادلة التهاني بين المسلمين في جميع أيام العيد.

كيفية صلاة العيد للأطفال

تعتبر صلاة عيد الأضحى سنة مؤكدة وهي حق لكل شخص قادر، ويستحب للشخص الذي عذر ولا يمكنه أدائها، وأن السبب في ذبح الأضحية هو ابتغاءً لوجه الله عز وجل والرغبة في التقرب من الله سبحانه وتعالى في هذا اليوم المبارك، ومن خلال ما يلي نقدم لكم كيفية صلاة العيد للأطفال:

  • إن صلاة عيد الأضحى تحتوى على ركعتين و11 تكبيرة، ويشرع الإمام عند الدخول في الركعة الأولى من الصلاة بتكبيرة الإحرام.
  • بعد تكبيرة الإحرام يقوم بالتكبير ست تكبيرات، وبعد أن تتم التكبيرات، يقرأ سورة الفاتحة جهراً، ومن بعد ذلك قراءة سورة أخرى، ومن بعدها تتم الركعة الأولى بالركوع والسجود، كما في الصلاة المفروضة.
  • يقوم الإمام بأداء صلاة الركعة الثانية، ويكبر خمس تكبيرات غير تكبيرة الانتقال من السجود إلى القيام، ويقرأ سورة الفاتحة، ومن بعدها يقرأ سورة أخرى، وتتم الركعة بالركوع والسجود، ومن ثم يسلم.
  • بعد التسليم تبدأ إلقاء خطبتي صلاة العيد، ويقوم بالجلوس بين كل خطبة جلسة بسيطة حتى يفصل بين الخطبتين.
  • من الواجب على الطفل أن يقف من أجل تبادل التحية والتهاني مع والده ورواد المسجد من المسلمين ممن يعرفه وممن لا يعرفه.

شاهد أيضاً: أماكن صلاة عيد الأضحى في مكة 2022

كيفية صلاة العيد ابن باز

كيفية صلاة عيد الأضحى المبارك

إن صلاة العيد تكون ركعتين اثنتين فقط، وقد ورد عن عمر ابن الخطاب أنّه قال: “صلاةُ السَّفرِ رَكعتانِ وصلاةُ الجمعةِ رَكعتانِ والفطرُ والأضحى رَكعتانِ تمامٌ غيرُ قصرٍ على لسانِ محمَّدٍ صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ”، وإن أهل العلم أجمعوا في عدد الركعات وأن المسلمين يقومون في صلاة العيد ويكبرون سبعاً في الركعة الأولى، وخمسة في الركعة الثانية، بحيث أن التكبيرات تكون في الركعة الأولى بعد دعاء الاستفتاح، وقبل القراءة والتعوذ، ولكن في الركعة الثانية يكون بعد تكبيرة الانتقال وقبل التعوذ والقراءة، وأن التكبيرات لا يوجد فصل بينها، ومن بعد ذلك يقرأ ما تيسر من القرآن جهراً، وبعد أن تنتهي من الصلاة يصعد الإمام المنبر، ويخطب بالناس ويعظهم، بحيث وردت عن رسول الله -صل الله عليه وسلم- أن صلاة العيد تشبه بصورة كبيرة صلاة الجمعة.

تكبيرات صلاة العيد

إن تكبيرات العيد تعد واحدة من الأمور الأساسية التي تجعل المسلمين يشعرون بالسعادة والبهجة، ويوجد لها أثر كبير وواضح وصريح في قلب كل المسلمين، وقد دخلت السرور إلى قلب الكثير من الأطفال، وأن هذه الطقوس تم الاعتياد عليها في جميع البلدان من كافة الدول العالم، ومن خلال ما يلي نقدم لكم صيغة التكبير:

“الله أكبر الله أكبر الله أكبر.. لا إله إلا الله.. الله أكبر الله أكبر.. ولله الحمد، الله أكبر كبيرا والحمد لله كثيرا وسبحان الله بكرة وأصيلا، لا إله إلا الله وحده، صدق وعده ونصر عبده وأعز جنده وهزم الأحزاب وحده، لا إله إلا الله ولا نعبد إلّا إيّاه، مخلصين له الدين ولو كره الكافرون، اللهم صلِّ على سيّدنا محمد، وعلى آل سيدنا محمد، وعلى أصحاب سيّدنا محمد، وعلى أنصار سيدنا محمد، وعلى أزواج سيدنا محمد، وعلى ذرّية سيّدنا محمد وسلّم تسليما كثيرا”.

ماذا يقرأ في صلاة العيد

إن القراءة في صلاة العيد تكون بشكل جهري وهو باتفاق أهل العلم وأئمة المذاهب الأربعة، وأن ما يقوم بقراءته المسلمين في صلاة العيد فهو ما يستحب أن يقتدي بالرسول محمد -صل الله عليه وسلم- وقد روي عن النعمان بن بشير أنه قال: “إن رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ يَقْرَأُ في العِيدَيْنِ، وفي الجُمُعَةِ بسَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الأعْلَى، وَهلْ أَتَاكَ حَديثُ الغَاشِيَةِ، قالَ: وإذَا اجْتَمع العِيدُ وَالْجُمُعَةُ، في يَومٍ وَاحِدٍ، يَقْرَأُ بهِما أَيْضًا في الصَّلَاتَيْنِ”، وقد وورد أيضاً عن أبو واقد الليثي قوله: “أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ كان يَقرأُ في الأضحى والفطرِ ب ق وَالْقُرْآَنِ الْمَجِيدِ و اقْتَرَبَتِ السَّاعَةُ وَانْشَقَّ الْقَمَرُ”، ومن الاستحباب للمسلم أن يقوم بقراءة الركعة الأول بعد الفاتحة سورة ق، وأما في الركعة الثانية بعد الفاتحة يقرأ سورة القمر، أو في يقرأ في الركعة الأولى سورة الأعلى، وفي الثانية الغاشية.

شاهد أيضاً: حكم الأضحية في عيد الأضحى إسلام ويب

خطبة العيد

إن خطبة العيد تكون مشابهة خطبة الجمعة وخطبة عرفة وخطبة أي صلاة أخرى، ولكن الحكم فيها مختلف في العيد، بحيث أن خطبة العيد تعتبر سنة مستحبة، وتم الاتفاق عليها وقد أجمع عليها فقهاء المذاهب الأربعة وهم الحنفية والمالكية والشافعية والحنابلة، وقد روى جابر بن عبد الله -رضي الله عنه- فقال: “إنَّ النبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ قَامَ فَبَدَأَ بالصَّلَاةِ، ثُمَّ خَطَبَ النَّاسَ بَعْدُ، فَلَمَّا فَرَغَ نَبيُّ اللَّهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ نَزَلَ، فأتَى النِّسَاءَ، فَذَكَّرَهُنَّ وهو يَتَوَكَّأُ علَى يَدِ بلَالٍ، وبِلَالٌ بَاسِطٌ ثَوْبَهُ يُلْقِي فيه النِّسَاءُ صَدَقَةً. قُلتُ لِعَطَاءٍ: أتَرَى حَقًّا علَى الإمَامِ الآنَ: أنْ يَأْتِيَ النِّسَاءَ فيُذَكِّرَهُنَّ حِينَ يَفْرُغُ؟ قالَ: إنَّ ذلكَ لَحَقٌّ عليهم، وما لهمْ أنْ لا يَفْعَلُوا؟!”.

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا والذي تحدثنا لكم فيه عن كيفية صلاة عيد الأضحى المبارك، وعند الأئمة الأربعة، وأيضاً كيفية صلاة العيد في المنزل، وعند الشيخ ابن باز، وأيضاً قدمنا لكم تكبيرات العيد وخطبة العيد، وكيفية صلاة العيد للأطفال، وماذا يقرأ في صلاة العيد، والكثير من المعلومات الأخرى عن صلاة عيد الأضحى.