دليل الأدوية

كولوفيرين د

كولوفيرين د يعد من أشهر الأدوية التي تُستخدم في علاج الاضطرابات المتنوعة للقولون، وذلك لاحتوائه على مادة “الميبيفرين هيدروكلوريد” الفعالة وبعض المواد الأخرى التي تقدم أفضل نتيجة في علاج القولون والتقليل من أعراضه، كما تقوم شركة كيمي فارم للصناعات الدوائية بإصداره بشكل أقراص تحتوي كل علبة على عدة شرائط ويحتوي كل شريط على 10 أقراص.

كولوفيرين د

يحتوي دواء كولوفيرين د على بعض المكونات التي تعمل على علاج ألم المعدة والمشكلات المتنوعة للقولون وأهمهم مادة Dimethicone 40mg والتي تساعد على تهدئة اضطرابات القولون، ومادة  Mebeverine 135mg التي تعمل على ارتخاء عضلات المعدة وبذلك تقل حدة التشنجات.

دواعى استعمال كولوفيرين د

يمكن استعمال كولوفيرين د لعلاج عدة أمراض تُصيب الجهاز الهضمي وتكون كالآتي:

  1. علاج اضطرابات القولون وتهيجه.
  2. علاج آلام المعدة التي تنتج عن التقلصات.
  3. يعمل كطارد للغازات والانتفاخات والآلام المصاحبة لتراكم الغازات بالمعدة والجهاز الهضمي.
  4. يمكن استخدامه لعلاج الانتفاخ الذي ينتج عن العمليات الجراحية.
  5. يُستخدم كولوفيرين d لعلاج الإمساك التشنجي.
  6. يعالج المغص الذي يحدث في القناة الهضمية والمرارة.
  7. يتم استخدامه لعلاج قرحة المعدة والأثنى عشر.

جرعة الدواء للبالغين

تتمثل الجرعة الصحيحة من دواء كولوفيرين د من ثلاث إلى أربع مرات قبل تناول الطعام بفترة تصل إلى 20 دقيقة وذلك للبالغين، أما الجرعة الخاصة بكبار السن وهم من تجاوز عمرهم 65 عام يجب استشارة الطبيب أولاً قبل استخدام الدواء.

الآثار الجانبية لدواء كولوفيرين د

تم تسجيل بعض الآثار الجانبية لدواء كولوفيرين د والتي في الغالب تكون نادرة الحدوث ويختلف ظهورها من شخص إلى أخر ويجب استشارة الطبيب في حالة ملاحظتها وهي كالتالي:

  1. هناك بعض ردود الفعل التحسسية التي تحدث نتيجة استخدام دواء كولوفيرين d وتتمثل في التهاب الجلد واحمراره والتفاعلات التي تظهر عليه، الشعور بالحكة وظهور طفح جلدي.
  2. اضطرابات مختلفة داخل الجهاز الهضمي.
  3. الإحساس بالدوار والصداع وحالة من الأرق.
  4. فقدان الشهية في بعض الأوقات.
  5. اضطراب في دقات القلب.
  6. انخفاض ملحوظ في تركيز الصفائح الدموية.

موانع استعمال كولوفيرين د

coloverin d
coloverin d

هناك بعض الحالات التي تمنع استخدام دواء كولوفيرين د و نوضحها في النقاط التالية:

  1. عند ظهور بعض الأعراض الجديدة المصاحبة للحالة الأصلية من المرض.
  2. عند وجود مشكلات في الكلى أو الكبد.
  3. تظهر في بعض الحالات حساسية من مكونات دواء كولوفيرين d وخاصة مادة الميبيفرين أو مادة دايميثيكون.
  4. وجود تضخم في الغدة الدرقية.
  5. عند وجود تاريخ مرضي مع حدوث جلطات الدم.
  6. عند ثبوت نقص البوتاسيوم في التحاليل الخاصة بالمريض.
  7. لا يتم استخدامه عند وجود تضخم في البروستاتا.

استخدام كولوفيرين د في فترة الحمل والرضاعة

لا يجب ان تستعمل الحامل دواء كولوفيرين د خلال فترة الحمل لوجود خطورة على الجنين عند استخدامه، كما لا يجب استخدامه خلال فترة الرضاعة لظهور بعض الدراسات التي تؤكد إفراز الدواء مع الحليب الذي يصل إلى الطفل وهو ما يؤدي إلى مشكلات كثيرة، ويجب على الأم أن تقوم باستشارة الطبيب لمعرفة البدائل الآمنة.

كولوفيرين د والإمساك

تحدث حالة من الإمساك عند استعمال كولوفيرين د لبعض الحالات، ولهذا لا يتم استخدامه كعلاج للإمساك لكنه من أهم الأدوية التي تُساعد على علاج مشكلات القولون والغازات و تخفيف حدة المغص داخل الجهاز الهضمي.

التداخلات الدوائية لدواء كولوفيرين د

يجب إخبار الطبيب عن الأدوية التي يمكن أن تتعارض مع دواء كولوفيرين مثل أدوية الأمراض المزمنة والأعشاب والفيتامينات والمكملات الغذائية ويجب أن يتجنب المريض تزامن تناول دواء كولوفيرين d مع بعض الأنواع كالتالي:

  • قبل بدء العلاج بدواء كولوفيرين د يجب أن نستشير الطبيب وإخباره بالأدوية والمكملات الغذائية التي يستخدمها لتجنب تأثير اختلاط مواد الأدوية وتداخلهم في جسم المريض.
  • حتى الآن لا يوجد دراسات مؤكدة حول التداخلات الدوائية لمواد دواء كولوفيرين د ولكن تم الإعلان عن الدراسات التي تؤكد إمكانية استعمال الدواء مع الكحول.

سعر كولوفيرين د

  • سعر coloverin d في صيدليات مصر على شكل حبوب بسعر 38.25 جنيه.

كولوفيرين SR

 

كولوفيرين SR
كولوفيرين SR

يتشابه تأثير دواء كولوفيرين د مع دواء كولوفيرين SR ويحتوي هذا الأخير على مادة الميبفرين الفعالة مع تركيز 200 ملغ وهنا يكمن الاختلاف لأن تركيز تلك المادة في كولوفيرين d 135 ملغ فقط، ولذلك يعمل كولوفيرين SR على التقليل من حدة أعراض القولون العصبي وغيرها من اضطرابات المعدة، كما أنه يقوم بعلاج التشنجات لتأثيره المباشر على منطقة العضلات الملساء التي تتواجد في القناة الهضمية، كما يمكن استخدامه في علاج الحالات التالية:

  1. القولون العصبي المزمن.
  2. التهاب القولون المخاطي.
  3. الامساك التشنجي.
  4. متلازمة القولون العصبي.
  5. التهاب القولون التشنجي.
  6. كما يعالج حالات الآلام والتشنجات والمغص في المعدة.
  7. الإسهال المزمن ونوبات الإمساك.
  8. الانتفاخات التي تحدث في الجهاز الهضمي.
  9. علاج حالة خروج البراز بشكل كريات قاسية صغيرة.

الفرق بين كولوفيرين a وكولوفيرين d

يتمثل الفرق بين كولوفيرين d و كولوفيرين a في أن الأول يحتوي على مادة الميبيفرين ومادة الدايميثيكون وتلك المواد التي تعمل على تقليل الانتفاخ والغازات بالمعدة، كما يحتوي دواء كولوفيرين a على مادة الميبيفرين بالإضافة إلى مادة كلوردايازيبوكسيد وبذلك يساعد على تهدئة الأعصاب والتقليل من نوبات القلق التي تجعل القولون يتهيج.

كولوفيرين مخدرات

انتشرت مؤخراً بعض الأخبار عن وجود مادة مخدرة في دواء كولوفيرين a، وهذا ما تم إثباته عن طريق بعض الصيادلة الذين قاموا بتأكيد تلك الأخبار عن طريق شرح الأمر، وأن ذلك الدواء يحتوي على مادة الكلوردايازيبوكسيد التي تعمل كمهدئ ومنوم، وعند إجراء تحليل المخدرات يظهر إيجابياً بسبب تشابه تلك المادة بالمخدرات، وقدموا النصيحة لمن يلجأ لذلك الدواء أن يقوم بتوضيح الأمر للرؤساء في العمل وأن يستشير الطبيب أولاً قبل البدء في استعماله نظراً لإمكانية شرائه من الصيدلية دون وصفة طبية.

بديل كولوفيرين د

يُقدم موقع تفاصيل بعض الأدوية المتوفرة تعمل بديلاً عن دواء كولوفيرين د وتختلف في المادة الفعالة ولكن التأثير يكون متساوي وهي كالتالي:

  1. دواء كولونا colona
  2.  دواء كولوسبازمين فورت Colospasmin fort
  3. أقراص سبازمورست Spasmorest
  4. أقراص كولو ريلاكس colo relax
  5. دواء جاست ريج Gast Reg
  6. أقراص ميباكولون Mepacolon
  7. أقراص دوسباتالين Duspatalin

كيفية علاج القولون العصبي

بجانب استعمال كولوفيرين  أو البدائل الخاصة بعلاج أعراض القولون العصبي يجب أن نتأكد من استمرارية حالة القولون العصبي مدى الحياة ولكن ما نفعله هو علاج الأعراض فقط ولذلك يجب أن نتجنب تفاقم الحالة عن طريق الابتعاد عن العوامل المسببة للأعراض مع تناول الأدوية في المواعيد المحدد و بالجرعات التي يصفها الطبيب ويجب أن نلتزم بالتالي:

  1. الابتعاد عن الأطعمة والمشروبات التي تعمل على تهيج والتهاب القولون.
  2. الإكثار من تناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف.
  3. الاهتمام بشرب المياه والسوائل بشكل عام.
  4. ممارسة التمارين يومياً بانتظام.
  5. تحديد عدد ساعات نوم كافية.
  6. تناول الأدوية في الأوقات المحددة دون تأخير.

وفي النهاية نكون قد تناولنا دواعي استعمال دواء كولوفيرين د والجرعة المحددة للبالغين والآثار الجانبية التي من الممكن أن تحدث للمريض بسبب استعمال الدواء، كما قمنا بتوضيح موانع الاستعمال والمقارنة بينه وبين كولوفيرين SR و كولوفيرين a.

إقرأ أيضاً:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى