معلومات طبية

علاج التهاب فتحة الشرج

علاج التهاب فتحة الشرج يبحث عنها كثير من الأشخاص من يعانون من ألم شديد في منطقة الفرج خاصة عند التبول أو التبرز، لذلك سوف نلقي الضوء فيما يلي عبر موقع تفاصيل على أبرز الأسباب المسؤولة عن التهاب فتحة الشرج وطرق العلاج بالتفصيل.

أسباب انتفاخ فتحة الشرج

إن الشعور بألم وحرقة في فتحة الشرج أمر طبيعي ولا يستدعي القلق ألا في حالة ظهور دماء حمراء أو سوداء اللون، وقبل أن نتطرق إلى ذكر علاج التهاب فتحة الشرج سوف نتعرف أولًا على أسباب الإصابة به:

  • الإصابة بالبواسير سواء كان الداخلية أو الخارجية، كما أنه من المعروف لدى الجميع أن مرض البواسير لابُد وأن يصاحبها التهابات في فتحة الشرج خاصة عند التبول.
  • الإكثار من تناول الأطعمة الحارة تتسبب في زيادة التهاب فتحة الشرج خاصة عند تناول الطعام الذي يحتوي على مادة الكابسيسين وهي التي توجد بكثرة في الفلفل الحار.
  • الإصابة بمرض سلس البول وهو ما يؤدي إلى تبول الشخص دون أن يدرك، ومع استمرار التبول أو التبرز تُصاب تلك المنطقة باحمرار وحكة مستمر.
  • عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية خاصة بعد التبول أو التبرز، لذلك يُنصح الأطباء بضرورة غسل منطقة الفرج جيدًا تجنبًا لتراكم البكتيريا والفيروسات ومن ثم التهاب الشرج.
  • الإصابة بالأمراض الجلدية المختلفة التي تظهر بصفة خاصة في منطقة الشرج ومن تلك الأمراض الآتي:
    1. الأكزيما.
    2. الصدفية.
    3. التهاب الجلد المثي.
    4. كيس الشعر.
  • قد يظهر التهاب الشرج نتيجة الإصابة بأمراض مزمنة في الجهاز الهضمي ومنها:
    1. التهاب المعدة.
    2. القولون العصبي.
    3. تراكم البراز.
  • التهاب المستقيم يؤدي بالضرورة إلى ظهور التهابات شديدة في منطقة الفرج وكثير ما يصاحبها حكة مصحوبة بالدماء.
  • الإصابة بالأمراض المنقولة جنسيًا تساعد على ظهور التهابات مختلفة في الجسم ومنها التهابات الشرج.
  • الإصابة بمرض الشق الشرجي من أهم أسباب التهاب فتحة الشرج، كما يصاحبه بالضرورة ظهور التهابات ونزيف وحكة في فتحة الشرج بالإضافة إلى الإصابة

أعراض الشق الشرجي

فيما يلي أشهر الأعراض الخاصة بالشق الشرجي وهي:

  • الشعور بحكة وحرقان شديد في منطقة الشرج.
  • خروج دم مع البراز.
  • تمزق الجلد الذي يوجد حول فتحة الشرج.
  • الشعور بألم شديد أثناء التبول.

علاج التهاب فتحة الشرج

علاج التهاب فتحة الشرج
علاج التهاب فتحة الشرج

فيما يلي سوف نلقي الضوء على أهم طرق علاج الالتهاب الشرجي وذلك من خلال استخدام وصفات طبيعية آمنة لا تسبب ضررًا على المدى البعيد:

  • الحرص على استخدام كمادات مياه ساخنة باستمرار على منطقة فتحة الشرج يساعد كثيرًا على التخفيف من حدة الالتهاب.
  • تناول مشروب بذور المكونة المطحونة ومن ثم خلطها بالماء وتحليتها بالسكر من أفضل طرق علاج التهابات فتحة الشرح بالأعشاب، ولا يقتصر الأمر عند هذا الحد بل يمكنك أيضًا استخدامه كدهان موضعي.
  • الحرص على استخدام جل الصبار البارد على منطقة الشرج يوميًا للتخفيف من ألم التهاب فتحة الشرج.
  • الفجل أو البصل من الوصفات الطبيعية التي تبدو غريبة لدى الكثيرون ألا أن نتائجهما فعالة في القضاء على الالتهاب والحكة المصاحبة لها ويتم ذلك من خلال عصره ومن ثم إضافة القليل من الحليب والملح وخلطهما جيدًا حتى يصبح لديك عجينة تُدهن على فتحة الشرج.
  • اللبن الرائب من الوسائل التي تقلل بشكل كبير الحرقة الناتجة عن التهاب فتحة الشرج.
  • الإكثار من تناول مشروب عصير الليمون والعسل والنعناع مرتين يوميًا يساعد على التقليل من حكة الشرج كما يُفيد الجسم أيضًا ويمده بالفيتامينات والأملاح المعدنية اللازمة لصحة الجسم.
  • طحن بذور المانجو وتناول مع العسل أو استخدامها كدهان موضعي على منطقة الشرج من أكثر الوصفات المنزلية التي يلجأ إليها من يرغبون في علاج التهاب وحرقة الشرج.
  • التوت الأحمر يُعرف عنه مدى قدرته على التخفيف من ألم التهاب الشرج ويتم ذلك
  • الإكثار من تناول حبات التين خاصة على معدة فارغة يساعد بشكل كبير على التخفيف من ألم التهاب الفرج.
  • نقع بذور الكزبرة في القليل من الماء لمدة 24 ساعة ومن ثم تناول الماء الناتج عنه يساعد على علاج آلام البواسير والتهابات الشرج.
  • الموز من أكثر الطرق انتشارًا للتخلص من التهاب الشرج وتستخدم الوصفة من خلال هرس الموز جيدًا ومن ثم خلطه بالماء البارد أو الساخن ومن ثم تناول المشروب 3 مرات يوميًا.
  • الحرص على تنظيف منطقة الفرج وذلك من خلال استخدام قطع قماش ناعمة والابتعاد تمامًا عن استخدام أوراق التواليت للتنظيف.
  • الإكثار من وضع كمادات مياه باردة أو ساخنة على منطقة الشرج لتقليل من الالتهاب والحكة وتسريع العلاج أكثر.
  • أخذ الحقن الشرجية التي تحتوي على نسبة عالية من الكورتيزون الذي يلعب دورًا هامًا في علاج نزيف البواسير الحاد.
  • الإكثار من الجلوس في الماء الدافئ والذي يعمل بدوره على التقليل من تضييق الأوردة التي توجد في منطقة الشرج ومن ثم معالجة الكحة وحرقة الالتهابات.
  • في حالة المعاناة من ألم البواسير الحاد لابُد من النوم على الجانب الأيمن أو الأيسر لتسهيل تدفق الدم إلى منطقة الشرج.

مرهم لعلاج حرقان فتحة الشرج

مرهم لعلاج حرقان فتحة الشرج
مرهم لعلاج حرقان فتحة الشرج

يوجد أكثر من مرهم يمكن من خلاله علاج الحرقة والألم التي تتبع خروج البراز ومنهم الآتي:

  • مرهم فاكتو: هو واحد من أشهر المراهم الطبية التي تستخدم من أجل علاج الشرجي بكفاءة وفعالية نظرًا لاحتوائه على أكثر من مادة فعالة تساعد على التخلص من الشعور بالحكة والتعافي سريعًا ومن تلك المواد مادة السينكوكايين هيدروكلوريد، ولكن لابُد من استخدامه تحت إشراف الطبيب المختص خاصة للنساء الحوامل.
  • مرهم نتروجليسيرين: يمكنك أيضًا استخدام مرهم النتروجليسيرين والذي يساعد بدوره على زيادة تدفق الدم إلى منطقة فتحة الشرج.
  • مرهم بربريشن اتش: من أشهر المراهم التي تحتوي على مواد طبيعية آمنة تساعد على سرعة التئام الجروح الناتجة عن التهاب منطقة الشرج، ومن ضمن المكونات الفعالة التي يتكون منها المرهم مادة (فينيليفرين وزبدة الكاكاو).
  • مرهم نيو هيلام: هو مرهم موضعي يستخدم في حالات الرغبة في التقليل من ألم الشق الشرجي، وينصح الأطباء بتطبيقه على المنطقة المصابة 3 مرات يوميًا، كما يستخدم أيضًا في حالات الإصابة بالبواسير سواء كانت الداخلية.
  • مرهم بركتو جليفنول: من أفضل المراهم التي تستخدم لعلاج الحكة والألم الناتج عن التهاب البواسير أو فتحة الشرج، كما يصفه الأطباء في حالة التهاب البواسير الحاد، كما يستخدم أيضًا كمخدر موضعي قبل إجراء العمليات الجراحية لفعاليته القوية في التقليل من الآلام.

علاج التهاب فتحة الدبر عند الأطفال

حتى تتمكن من علاج التهاب فتحة الدبر عند الأطفال لابُد من معالجة الأسباب المسؤولة عن الالتهابات أولًا ومن ثم البدء في العلاج والذي يتم من خلال القيام بما يلي:

  • تناول المضادات الحيوية التي تساعد على علاج التهاب فتحة الدبر.
  • استخدام المراهم والكريمات الطبية الموضعية على فتح الشرج بانتظام.
  • في حالة ظهور الدماء تخرج من فتحة الشرج لدى الطفل لابُد من استشارة الطبيب المختص على الفور.
  • تجنب تناول الأطعمة الحمضية والمشروبات مثل عصير البرتقال والليمون.
  • الحرص على تنظيف فتحة الدبر لدى الأطفال دائمًا.
  • غسل فتحة الدبر بالماء الفاتر وتجنب الماء الساخن.
  • ارتداء الملابس القطنية الخفيفة للتقليل من الحكة قدر الإمكان.

نصائح لتجنب التهاب فتحة البراز

بعد أن تعرفنا على طرق علاج التهاب فتحة الشرج سوف نلقي الضوء فيما يلي على أهم الطرق التي يمكن من خلالها الوقاية من التهابات الشرج:

  • الابتعاد تمامًا عن تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الأحماض، كذلك تجنب تناول الأطعمة الحارة كالفلفل الحار تجنبًا لما تسببه تلك الأطعمة من التهابات وحكة شديدة في منطقة الشرح.
  • الحرص على تنظيف المنطقة الشرجية جيدًا باستخدام الماء والصابون بعد التبول أو التبرز، كذلك يُنصح الأطباء بضرورة الابتعاد عن المواد المنظفة الكيميائية تجنبًا لظهور الحكة في منطقة الشرج وبالتالي ينتج عنها الالتهابات.
  • يُنصح بضرورة ارتداء ملابس داخلية مصنوعة من القطن فقط وتجنب ارتداء الملابس التي تصنع من القماش أو الألياف الصناعية والتي تتسبب في زيادة الحكة وذلك لأنها تعمل على إنشاء حاجز يمنع وصول الرطوبة إلى منطقة الشرج.
  • تجنب الحكة في منطقة الفرج قد الإمكان وذلك من خلال استخدام كريم التهاب فتحة الشرج أو اللجوء إلى الوصفات المنزلية السابق ذكرها والتي تساعد في التخفيف من حدة الالتهابات.

وبذلك نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا بعد أن تعرفنا من خلاله على الأسباب المسؤولة عن التهاب فتحة الشرج، كما ذكرنا أيضًا طرق علاج التهاب فتحة الشرج الطبية والطبيعية، وأخيرًا قمنا بعرض طرق الوقاية من التهابات الشرج.

زر الذهاب إلى الأعلى