ما هي صحة حديث الغرانيق

ما هي صحة حديث الغرانيق، وردت قصة الغرانيق في عدد من كتب التاريخ التي تحدث عنها علماء التفسير والفقهاء الذين كان لهم  رأيهم فيما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم، وقد ازداد البحث عن صحة هذه القصة حيث بدأ الكثير من الناس بسؤال المشايخ والفقهاء الإسلاميين الذين أوضحوا الأمر بتفسير ديني، لذلك نجد بأن الكثير يتساءل عن الأمر على نطاق واسع عبر منصات السوشيال ميديا، وهنا في مقالنا هذا سنوضح ما هي صحة حديث الغرانيق والقصة التي تدور حول الغرانيق ورأي بعض الطوائف حولها.

ما هي صحة حديث الغرانيق

إن قصة الغرانيق هذه كان لها العديد من الروايات التي تحدث بها أهل العلم للوصول إلى حقيقة الأمر، وقد ازداد اهتمام الكثير من الناس لمعرفة صحة الحديث من نفيه، وقد تحدث بعض العلماء فيها على النحو الآتي.

  • لم يذكر كل من البخاري ومسلم هذه القصة في صحيحيهما خاصة أن لهما مكانة دينية كبيرة بين المسلمين.
  • لكنها وردت في أحاديث بعد الرواة من أهمهم عبد الله بن عباس وسعيد بن جبير.
  • وما جاء في صحته بأنه ورد في بأن القصة صحيحة لكن ما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم باطل.
  • حيث يذكر بأنه ألقى كلمة الغرانيق ألقاها الشيطان على المشركين بتقليد صوت رسول الله.
  • وما تتم روايته هو كذب وافتراء وتزوير في القصة.

شاهد أيضا ما هي صحة حديث كان الرسول يودع رمضان بقوله

أصل قصة الغرانيق

إن الكثير من المهتمين يتساءلون عن أصل القصة التي وقعت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما نزلت عليه سورة النجم، لتتصدر المواقع الإلكترونية بالبحث عن القصة التي لا يعرفها الكثير وتتمثل القصة في الآتي.

  • حدثت القصة عندما نزلت سورة النجم على رسول الله صلى الله عليه وسلم وبدأ بقرائتها على المسلمين.
  • وكان في المشركين في الجمع ولما وصل لآخر السورة فسجد النبي بعدها ليسجد الجميع بما فيهم المشركين.
  • لكن لم يسجد اثنان وهما المطلب بن وداعة وأمية بن خلف.
  • كما ورد عن ابن عباس رضي الله عنه ( أن النبي صلى الله عليه وسلم سجد بالنجم، وسجد معه المسلمون والمشركون والجن والإنس ).

رأي العلماء في صحة قصة الغرانيق

انقسم العلماء في صحة القصة إلى فريقين منهم الرافضين ومنهم الذين أثبتوا صحتها، على الرغم من أن بعض العلماء الرافضين لها لم ينكروها لكن ما قيل ليس بكلام النبي صلى الله عليه وسلم إنما كان كلام إبليس، والآراء تتمثل في.

  • الرافضين طعنوا في إسناد هذه الرواية للنبي عليه الصلاة والسلام.
  • وأكد البعض على أن هذه القصة لو حدثت بالفعل لكان المسلمين ارتدوا عن دينهم مرة واحدة.
  • لكن الذين أثبتوا هو الحافظ ابن حجر لكن تم رد العلماء عليه بأن هذه الرواية كاذبة ولم تكن صحيحة.
  • وعلى الرغم من أن اللفظ كان من الشيطان لغوي المسلمين والمشركين بتقليده صوت الرسول صلى الله عليه وسلم.

ما هي صحة حديث الغرانيق، وبذلك نكون قد وضحنا كل المعلومات التي تتحدث عن صحة الحديث الذي لم يذكر فيها لفظ الغرانيق في أي حديث، لكنه كان كلام الشيطان تقليدا لرسول الله صلى الله عليه وسلم.