سبب وفاة فالدير سيغاتو هالك البرازيلي

سبب وفاة فالدير سيغاتو هالك البرازيلي، يعتبر سيغاتو واحد من المشهورين في ساو باولو، وعلى الكثير من مواقع التواصل الاجتماعي، وفي الغالب كان يقارنه الكثير من الأشخاص بأرنولد شوارزنيغر أو شخصية “هي مان” الكارتونية، بحيث توفى لاعب كمال الأجسام البرازيلي فالدير سيجاتو والذي شبه بهالك في عيد ميلاده الخامس والخمسين، ومن خلال موقع تفاصيل سنقدم لكم كافة المعلومات عنه، وسبب وفاة فالدير سيغاتو هالك البرازيلي.

وفاة فالدير سيغاتو هالك البرازيلي

فالدير سيغاتو يقوم بالاحتفال بعيد ميلاده الخامس والخمسين، في 26 يوليو عام 2022م، وعند وفاته من خلال محطة “غلوبو” البرازيلي اشتكى من ضيق في التنفس حوالي في تمام الساعة 6 صباحًا، وقد وقال واحدة من جيران سيغاتو – مويسيس دا كونسيساو دا سيلفا، “لقد جاء يزحف عبر المنزل الخلفي، وجاء إلى الواجهة، ثم طرق نافذة أمي فاستيقظت، وقال: “ساعدني، ساعدني، لأنني على وشك الموت، وضعناه في السيارة، ثم ذهبنا إلى وحدة رعاية الطوارئ في أحد المستشفيات المحلية، لكنه سقط في الاستقبال فور وصوله، وأعتقد أنه أصيب بنوبة قلبية”.

وقيل في السابق أنه عانى من نوبات صحية، بحيث أن جاره قال قبل العديد من الأشهر عانى من مثل هذه الأعراض المشابهة، ومنها ضيق التنفس والنهجان.

سبب وفاة فالدير سيغاتو هالك البرازيلي

إن لاعب كمال الأجسام البرازيلي والذي وصف بأنه “الهلك” أو “العملاق” البرازيلي تم وفاته بعد أن قام بحقن نفسه بزيت من أجل تنمية العضلات، وذلك في عيد ميلاده الخامس والخمسين، بحيث حقن نفسه جرعة زائدة من عقار حتى يعمل على تكبير العضلات، وقد استلهم ذلك ببطل كمال الأجسام السابق والذي كان ممثلاً في هوليود وحاكم كاليفورنيا الأسبق أرنولد شوارزينغر.

بحيث أنه تجاهل جميع التحذيرات الصحية وخطر الإصابة بالكثير من الأمراض والالتهابات القاتلة والسكتات الدماغية حتى يحقق ويعمل على خلق “جماليته الخارقة”، حتى يصبح واحد من الأبطال الخارقين والشخصيات الخيالية مثل هالك.

شاهد أيضاً: سبب وفاة سمير شقيق نبيل بن عبد الله أمين حزب التقدم والاشتراكية

من هو فالدير سيغاتو هالك البرازيلي

إن سيغاتو بلغ من العمر 55 عام، قام بالعمل على حقن نفسه بعقار “السينثول”، خلال سنوات متعددة، أصبح واحدة من الأشخاص الذين تمتعوا بعضلات هائلة، وقد أشبه بشكل كبير البطل في سلسلة أفلام “هالك العجيب” أو “العملاق الأخضر”، ومن خلال صحيفة “ميرور” البريطانية، التي قالت بأن سيغاتو قام بالتحدث بشكل دائم عن فخره بأنه عرف باسم “الوحش” في المنطقة التي يسكن ويقيم فيها حالياً.

هناك الكثير من الأطباء الذين حذروه عندما كان في التاسعة والأربعين من العمر، وقالوا لع بأن المكمل الغذائي “المكون من الزيت ومسكنات وكحول واليدوكائين” والاستعمال الدائم والمستمر للعقار هذا يعمل على ضمور في العضلات والعديد من التقرحات التي ستؤدي إلى بتر الأطراف بعد أن تتلف الأعصاب التي يتم التعذر من إصلاحها، حيث قال سيغاتو عام 2016: “إنهم يدعونني بلقب هالك العجيب وشوارزنيغر وأنا أحب ذلك، لقد ضاعفت عضلاتي ذات الرأسين، لكنني ما زلت أريدها أن تكون أكبر وأضخم”.

وبهذا نكون قد انتهينا من كتابة المقال والذي تعرفنا من خلاله على سبب وفاة فالدير سيغاتو هالك البرازيلي، وتعرفنا على كافة التفاصيل حول حياته، والمعلومات المهمة عنه.