سبب قلب الرداء في صلاة الاستسقاء

سبب قلب الرداء في صلاة الاستسقاء، تعتبر صلاة الاستسقاء من السنن النافلة، التي تعتبر من الصلوات التي يقوم بصلاتها الكثير من الناس خاصة بالأوقات التي يقل بها نزول المطر وتصبح الأرض جافة، حيثما يطلب من الله بنزول الغيث، حتى يتم انقطاع الجفاف، كما أنه تشمل قضاء أيشئ أخر، وكل ذلك على حسب نية المصلي، حيث يستطيع أن يصليها جميع المصليين في كافة أنحاء العالم، حيث دعا الملك سلمان بن عبدالعزيز ملك المملكة العربية السعودية، من خلال موقنا سنتعرف على كافة التفاصيل التي تتعلق سبب قلب الرداء في صلاة الاستسقاء.

سبب قلب الرداء في صلاة الاستسقاء

سبب قلب الرداء في صلاة الاستسقاء
سبب قلب الرداء في صلاة الاستسقاء

سبب قلب الرداء في صلاة الاستسقاء، اختلف الأئمة والفقهاء على أن الحكم في قلب الرداء في صلاة الاستسقاء، حيث يتم تحويل الرداء في الاستسقاء سنة من فعل الرسول صلى الله عليه وسلم ، حيث يقال لتغير من حال إلى آخر، وفي حديث عبد الله بن زيد رضي الله عنه أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، “خَرَجَ إِلَى الْمُصَلَّى فَاسْتَسْقَى ، فَاسْتَقْبَلَ الْقِبْلَةَ ، وَقَلَبَ رِدَاءَهُ ، وَصَلَّى رَكْعَتَيْنِ” ، وهذا هو رأي جمهور الفقهاء وقد خالف في ذلك الحنفية، حيث إنه استندوا الفقهاء في اختلافهم إلى قولين،

  • يستحب قلب ” الشماغ ” كما يستحب قلب الرداء، حيث قال الشيخ ابن باز رحمه الله: “والسنة أن يحول الرداء في أثناء الخطبة عندما يستقبل القبلة، يحول رداءه ، فيجعل الأيمن على الأيسر إذا كان رداءً أو أي عباءة.
  • لا يستحب قلبه مما يعنه لا يشمله الحكم، لاختلاف الشماغ عن الرداء الذي حوَّله الرسول صلى الله عليه وسلم، والسبب في ذلك أن الأقرب أن الشماغ له حكم العمامة، وليس حكم الرداء، ولم يرد عن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه قلب عمامته، وإنما رداءه فقط.

شاهد أيضا أماكن صلاة الاستسقاء حائل

صلاة الاستسقاء

صلاة الاستسقاء، تعتبر من الصلوات النافلة التي أخذت من رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم، فهي يقيما المصليين المسلمين عندما يتأخر الغيث بالنزول، حينها تكون الارضا جافه وتحتاج إلى الأمطار، فهي تعرف بأنها ركعتان تصليان جماعة بوجود إمام، كصلاة العيد، ويستطيع أن يصليها جميع المسلمين من الرجال والنساء والبالغين والنساء الكبار بالعمر خلف الإمام، وذلك خشوعا ورجاء  الى لله وتفريج الهم والغم عنهم، وطلبا لإنزال المطر بعد غيابه لوقت طويل، وفي حال عدم نزول الغيث يصلى مرة أخرى المسلمين إلى أن ينزل المطر من الله تعالى سبحانه وتعالى.

كم ركعة صلاة الاستسقاء

كم ركعة صلاة الاستسقاء، اختلف أهل العلم والفقهاء ومن الجمهور منهم الحنابلة والشافعية والمالكية ، حيث أقرو بأنه تصلى ركعتان فقط وهي تكون تماماً مثل صلاة العيد، بحيث يقوم المصلى بالبدء بتكبيرة الإحرام، ومن ثم يقوم بالتكبير سبع تكبيرات، ومن قالوا ست تكبيرات ومن بعد ذلك يبدأ بالركعة الثانية فيقوم بالتكبير خمس تكبيرات وذلك إجماع من قبل أهل العلم.

كيفية صلاة الاستسقاء

كيفية صلاة الاستسقاء، حيث يتم  صلاة الاستسقاء في المسجد جماعةً ومع الإمام، ويصلي الإمام بالمصليين ركعتين لطلب نزول الغيث من السماء، عندما تجف الأرض وطلبا لنزول الغيث، وذلك تكون صلاة الاستسقاء كالآتي،

  • يجهر الإمام في الركعة الأولى بالفاتحة، ويقرأ سبح اسم ربك الأعلى.
  • وفي الثانية يقرأ الفاتحة وسورة الغاشية.
  • يكبر الإمام في صلاة الاستسقاء سبع تكبيرات في الركعة الأولى، وخمس تكبيرات في الركعة الثانية.
  • بعد الانتهاء من الصلاة يخطب الإمام بالناس خطبتين ولا يُكبّر في الخطبتين، ويستغفر الله قبل الشروع في الخطبة.

إلى هنا نكون قد بينا سبب قلب الرداء في صلاة الاستسقاء ، كما وبينا الكثير من الأمور التي تخص صلاة الاستسقاء ككيفية صلاتها وكم ركعة لصلاة الاستسقاء، كما وضحنا ما هي صلاة الاستسقاء.

مقالات ذات صلة