دليل الأدوية

دواء دوفاديلان Duvadilan

دوفاديلان يعتبر من الأودية التي يكثر استخدامها حيث أنها من العلاجات الطبية التي تساعد في ارتخاء عضلات الأوعية الدموية نظراً لاحتوائه على الكثير من المواد الفاعلة التي تلعب بشكل أساسي على عضلات المخ خاصة البيضاء والهيكلية منها، ومن خلال هذا المقال سنتعرف بشكل أوسع عن هذا العقار.
سنحاول من خلال موقع تفاصيل في هذا المقال الإجابة عن التساؤل الذي يشغل بال الكثير ألا وهو أثر تناول عقار دوفاديلان أثناء فترة الحمل.

دوفاديلان

  • يتكون دوفاديلان من مادة أثبتت مدى فاعليتها في علاج الأمراض التي تصيب الأوعية والشرايين وخلافه.
  • حيث إن كل قرص من هذا العقار يحتوي على مادة ايزوكسيبرين وهي من المواد التي تساعد على تمديد العضلات وارتخائها، ومن حدوث العديد من المضاعفات التي تنتج من التهاب الأوعية الدموية وأشهرها هو التصلب في الشرايين.

فوائد أقراص دوفاديلان

إن دوفاديلان له العديد من الاستخدامات وقد أثبت كفاءته في علاج الكثير من الأمراض منها التالي:

  1. الاضطرابات التي تصيب الأوعية الدموية فدوفاديلان يعتبر من انسب وأفضل العلاجات التي تستخدم في علاج مشاكل الأوعية الدموية.
  2. نقص وصول الدم إلى المخ والتي يكون من أعراضها الشعور بالدوار والغثيان وغير ذلك.
  3. قلة وصول الدم إلى أطراف اليد والقدم.
  4. الإصابة بتقلصات الرحم الناتجة عن الولادة.
  5. يساعد في تقليل مخاطر الإصابة بفقدان الجنين والإجهاض.
  6. يقلل من الألم الدورة الشهرية.
  7. يستخدم في التخفيف من الأعراض التي تحدث للمرأة أثناء الولادة المبكرة.

الآثار الجانية لهذا الدواء

عقار دوفاديلان مثل باقي العلاجات الطبية يمتلك اثار جانبية فمن الاثار الجانبية التي يمكن أن تحدث من تناول هذا العقار التالي:

  1. خفقان في القلب.
  2. هبوط في الدورة الدموية.
  3. مشاكل في منطقة الصدر.
  4. حساسية.
  5. ضيق في التنفس.
  6. ضعف في السمع.
  7. تشويش في الرؤية.
  8. طفح جلدي.

لذلك عادة ما ينصح الأطباء بعد تناول أي عقار طبي بدون استشارة الطبيب من أجل اتخاذ كافة الاحتياطات المكنة.
وفي حال شعرت بأعراض جانبية من تناول هذا الدواء لابد من أن تتوقف عن تناوله على الفور ومراجعة الطبيب من أجل التعرف على السبب.

موانع استعمال دوفاديلان

  • يحذر الأطباء من استخدم دوفاديلان عند الإصابة بنزيف في المخ وذلك لأنه يساعد في سيولة الدم.
  • كما أنه لا ينصح باستخدام هذا العلاج أثناء فترة الرضاعة الطبيعية لعدم التأثير على صحة كل من الأم والجنين.

جرعة استخدام دوفاديلان

  • ان الجرعة العادية التي يسمح بتناولها من هذا الدواء ما بين 2 إلى 3 أقراص في اليوم ويفضل أن تكون بعد الأكل.
  • في حالة استخدام هذا الدواء في التخفيف من الام الدورة الشهرية يستخدم بمعدل قرصين يومين خلال أيام الطمث.
  • لا يفضل أن يقوم المريض بتكرار العلاج من تلقاء نفسه ولابد من استشارة الطبيب.

دوفاديلان للحامل

دوفاديلان والحمل

يتساءل الكثير عن مدى تأثير تناول دوفاديلان أثناء فترة الحمل؟ وهل هو أمن الاستخدام خلال هذه الفترة ولا يحدث من تناوله أي مشاكل بالنسبة للام والجنين؟ وللإجابة على هذه التساؤلات لابد أن نذكر التالي:

  • لا يوجد دراسات واضحة تؤكد أن Duvadilan يؤثر بشكل سلبي وله اثار جانبية على المرأة أثناء فترة الحمل، ومن ثم فهو يعتبر من العقاقير الطبية الأمنة الاستخدام خلال هذه الفترة ولا يشكل خطورة على صحة الأم والجنين.
  • ولكن كما ينصح الأطباء كثيرا بضرورة عدم الاعتماد على الأدوية خلال فترى الحل وخاصة في الأشهر الأولي منها وهي فترة تكون الجنين.
  • فقد تصيب بعض الأدوية تشوهات للأجنة ومشاكل أخرى في حين أن هذه الأعراض التي تظهر للمرأة أثناء فترة الحمل يمكن التغلب عليها بالأعشاب والوصفات الطبيعية.

دوفاديلان والحمل

  • أن دوفاديلان يتحكم في العضلات الموجودة داخل الرحم فيساعد في منع حدوث الولادة المبكرة.
  • كما أن يقلل من الألم التي يمكن أن تحدث لهذه المنطقة.
  • إن الجرعة المناسبة للمرأة الحامل من هذا الدواء لا يمكن للمريض أن يحددها من تلقاء نفسه ولكن الطبيب المختص هو الذي يقوم بتحديدها بناء على التاريخ المرضي واعتبارات أخرى.

ختاماً: إن عقار دوفاديلان آمن الاستخدام للجميع بما في ذلك الحوامل ولا يشكل من تناوله أي خطورة ولكن لابد من أن يكون تحت إشراف الطبيب حتى لا تحدث مضاعفات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى