دليل الأدوية

كبسولات جريبكسون Grapexon

جريبكسون , كل يوم ينطلق بعض الحلول التي يمكن اللجوء لها للتخلص من المشكلة الأزلية مشكلة السمنة وزيادة الوزن، ولقد لقبت كبسولات جريبكسون بقنبلة التخسيس لأنها ساعدت بعض الأشخاص المصابين بالوزن الزائد بخسارة ما يزيد عن 25 كيلو في وقت قياسي، ولكن بالطبع لا يمكن تناول الكبسولات بدون وصفة طبية.

وبدون معرفة ما هي مكونات كبسولات Grapexon، وما هي طبيعة العمل التي تقوم به حتى تكون نتائجه قوية لهذه الدرجة، وما هي جرعة Grapexon التي يجب الالتزام بها للحصول على تلك النتائج، هذا بالإضافة معرفة ما هي المحاذير والآثار الجانبية إن وجدت، ومعرفة ما هي أضرار Grapexon.

جريبكسون

لذا سنقدم لكم في خلال هذا المقال على موقع تفاصيل كل ما تريدون معرفته حول برشام جريبكسون، وما هي النتائج المتوقعة والتي سيتم الحصول عليها، بالإضافة إلى معرفة سعر جريبكسون المتداول في الصيدليات.

كبسولات جريبكسون

انطلقت كبسولات جريبكسون كأحد أفضل مكمل غذائي يساعد في تسريع معدل الحرق للدهون المتراكمة و المخزنة بالجسم، خاصًة الدهون الصعبة التي تمثل عبئًا كبيرًا على مصابي الوزن.

هذا بالإضافة إلى أنها تساهم في الشعور بالشبع لفترات طويلة مما يساهم في تقليل الشهية، حيث أنه يحتوي على مواد مضادة للأكسدة تتحكم في خسارة الوزن وحرق الدهون بصورة أعلى.

تلك المزايا سيتم الحصول عليها فقط للأشخاص الذين يتبعون حمية غذائية لخسارة الوزن، وليس الذين يتناولونه هو فقط ويأملون في الحصول على نتيجة.

آلية عمل كبسولات جريبكسون في الجسم

كبسولات جريبكسون

صنف جريبكسون أنه من الأدوية التي تستخدم لزيادة قدرة الجسم على الحرق بنسبة كبيرة قد تتراوح من 35% وحتى 40 %، وبهذا الأمر يمكن أن يخسر الإنسان وزنه الزائد في خلال وقت قياسي.

وهذا ليس فقط ما يقوم به فقط بل أنه يعزز الشعور بالامتلاء مما يساعد في عدم تناول كميات كبيرة من الطعام في خلال اليوم، وأثناء القيام بهذا يقلل امتصاص الدهون في الأمعاء الدقيقة بالجسم.

مم يتكون كبسولات جريبكسون؟

يحتوي برشام جريبكسون على مجموعة من المواد الطبيعية التي لا تشكل أي ضرر على الإطلاق على الجسم.

بل إنها أيضًا تعتبر توليفة رائعة مليئة بكميات هائلة من المواد المضادة للأكسدة، مثل الزنك، والشاي الأخضر، ومستخلص العنب.

وكل تلك المكونات تعمل على حرق الدهون بسرعة ومنع اكتساب الوزن الزائد، بالإضافة لمنع ارتفاع مستوى الكولسترول والدهون الثلاثية بالجسم، وتأتي كل كبسولة جريبكسون بهذا التركيز

  • مستخلص الشاي الأخضر بتركيز 300 مجم: ويساعد في زيادة معدل الأيض بمعدل 17%.
  • مستخلص بذور العنب بتركيز 39 مجم الذي يحتوي على كمية هائلة من المواد المضادة للأكسدة.
  • الزنك بتركيز 15 جرام الذي يساهم بشكل كبير في تحسين الأجهزة الحيوية في الجسم، والعمل على تحفيز الجهاز العصبي لخسارة أكبر قدر من الوزن الزائد لرفع هرمون الشبع.

مزايا كبسولات جريبكسون

اعتبر الأطباء وخبراء التغذية أن كبسولات جريبكسون من أفضل الكبسولات التي يمكن استخدامها في التخلص من مشكلة الوزن الزائد، وتسريع عملية الحرق التي يعاني منها البعض.

خاصةً أن بعض الأشخاص يعانون من الدهون العنيدة و المخزنة في الجسم في الجوانب، والأرداف والفخذين، والتي لا تزول حتى مع ممارسة التمارين الشاقة.

ولقد أفاد جريبكسون كثيرًا في القضاء على هذا الأمر، حيث أنه يقوم بأمرين في غاية الأهمية، الأول تسريع الحرق بسرعة كبيرة جدًا، والثاني هو سد الشهية المفتوحة التي تعتبر هي المشكلة الرئيسية لحدوث تلك المشاكل، وهذه بعض من مزايا كبسولات جريبكسون التي سيتم الحصول عليها:-

  • يقضي بشكل تام على الدهون المتراكمة في المناطق العنيدة.
  • يمد جريبكسون الجسم بالفيتامينات والمعادن التي يحتاج لها مما يساعد أيضًا في تقوية الصحة والجسم ويزيد من إشراق البشرة، وتعزيز صحة البشرة.
  • يساهم بشكل كبير في عملية سد الشهية، فهو يعزز الشعور بالشبع لفترات طويلة.
  • يحتوي جريبكسون على الكثير من المواد المضادة للأكسدة، فقد صرح الأطباء أن كبسولة واحدة منه تحتوي على ما يصل إلى 14 كوب من الشاي الأخضر، مما يساعد في تسريع عملية الحرق بسرعة كبيرة.
  • يعتبر مكمل غذائي من الدرجة الأولى لا يحتوي على مكونات يمكن أن تضر بالجسم.
  • يساعد في الحصول على بطن مسطح، حيث أنه يقضي بشكل تام على الكرش والدهون المتراكمة في البطن.
  • يساعد جريبكسون في خفض مستوى الكولسترول والدهون الثلاثية في الجسم.
  • لا يؤثر جريبكسون بأي شكل من الأشكال على خلايا المخ والأعصاب عكس ما تفعله الأدوية والمكملات الغذائية التي تستخدم في خسارة الوزن الأخرى.
  • لا يحدث أي تفاعلات دوائية معه، حتى أنه يمكن تناوله مع فيتامين ه بدون حدوث أي مشاكل.

هل يمكن تناول كبسولات جريبكسون أثناء الحمل والرضاعة؟

على الرغم من احتواء كبسولات جريبكسون على مواد طبيعية وآمنة إلا أنه لا ينصح أبدًا بتناوله أثناء فترة الحمل أو الرضاعة، لأنه قد تتسرب تلك المواد إلى الحليب أثناء الرضاعة أو للجنين أثناء الحمل.

لذا يجب استشارة الطبيب قبل تناوله، ومحاولة إيجاد بعض من العلاجات البديلة عوضًا عنه.

أو الانتظار حتى مرور فترة الحمل والرضاعة، والبدء في تناول كبسولات جريبكسون فيما بعد، وليست فقط المرأة الحامل أو المرضّع تناوله بل أيضًا يمنع تناوله للأشخاص الذين يعانون من سيولة الدم.

ما هي جرعة Grapexon التي يجب تناولها للحصول على نتائج قوية؟

جرعة Grapexon
جرعة Grapexon

من أجل الحصول على نتائج قوية في خلال فترة قصير يجب الالتزام بالجرعة التي يحددها الطبيب، هذا بالإضافة إلى ضرورة الحرص على إتباع نظام غذائي صحي يحتوي على كل العناصر الأساسية ولا يحتوي على مواد دهون او دسم.

لأن الكبسولات لن تعمل وحدها لإذابة الدهون المتراكمة، وبالطبع لن تكون النتائج سريعة مع زيادة الجرعة، لذا يجب أن يتم تناولها وفقًا لاستشارة الطبيب لأنه سيتم حساب وزن الجسم والعمر.

وما هي كمية الدهون التي من المفترض الاعتماد فيها على استخدام جريبكسون لإزالتها، وفي الغالب تكون الجرعة كل 8 ساعات فيما يعادل ثلاثة مرات يوميًا.

هذا بالإضافة لضرورة ممارسة التمارين الرياضية أيضًا لتحفيز الجسم على الحرق بصورة أسرع وأكبر، لأن من أكثر الأخطاء التي يقع بها أغلب الأشخاص عند بدء تناولهم جريبكسون هو عدم تغيير خطتهم الغذائية، وعدم ممارسة التمارين الرياضية، وهذا يتسبب في عدم الحصول على النتيجة المرغوب بها.

ما هي الآثار الجانبية التي يمكن حدوثها مع تناول جريبكسون؟

أي دواء يتم تناوله حتى وإن كان طبيعي، يمكن أن يتأثر من يتناوله ببعض الآثار الجانبية، لذا يجب على الجميع معرفة ما هي الآثار الجانبية الوارد حدوثها أثناء تناول جريبكسون والتي صرح عنها الأطباء، وتتمثل في:-

  • مع بداية تناول جريبكسون بدأ بعض الأشخاص في الشعور بالاضطرابات في الجهاز الهضمي، مثل حدوث تلبك معوي.
  • الشعور بالقيء والغثيان على فترات اليوم.
  • إن كان لدى بعض الأشخاص حساسية تجاه أحد المكونات المتوفرة بدواء جريبكسون يظهر بعض من الطفح الجلدي، أو الاختناق، تورم اللسان.
  • الشعور بالصداع المستمر والدوخة، والتهيج في بعض الأحيان.
  • بسبب توفر الشاي الأخضر بنسبة كبيرة في الكبسولات يؤدي للشعور بالحاجة المتكررة للتبول، وهذا الأمر قد يكون مصدر إزعاج للكثير من الأشخاص خاصًة الذين يقضون ساعات كثيرة في العمل.
  • توفر خلاصة الشاي الأخضر به لا يتسبب فقط بعملية إدرار البول بكثرة، بل أيضًا يؤثر بشكل كبير على الإصابة بالإسهال واضطرابات حركة الأمعاء، وهذا الأمر أيضًا على الرغم من مساعدته الكبيرة في التخلص من الوزن الزائد، إلا أنه أيضًا يتسبب في إزعاج البعض.

ما هي أضرار Grapexon المحتمل حدوثها؟

بعد التصريح الأطباء وخبراء التغذية أنه يحتوي على مواد طبيعية آمنة، ظن الجميع أنه يمكن تناول كبسولات جريبكسون بدون أضرار، ولكن حذر الأطباء من بعض الأضرار مثل:-

  • له تأثير خطير على الأطفال أقل من 17 عامًا، لذا يمنع تناوله في خلال هذا العمر.
  • قد يتسبب في الإصابة بالتسمم عند تناول جرعات كثير منه لذا يجب مراجعة الطبيب ومعرفة ما هي الجرعة المحددة والالتزام بتناولها.
  • يمكن أن يتسبب في ظهور الطفح الجلدي، الشعور بالالتهابات، حدوث مشاكل في التنفس والشعور بالاختناق، إذا كان من يتناوله لديه حساسية تجاه أحد المكونات المتوفرة به.

سعر جريبكسون في الصيدليات بمصر

يعتبر جريبكسون من أقوى الأدوية للتخسيس وإذابة الدهون، والمكملات الغذائية الرائعة التي تتوفر بسعر يتناسب مع الجميع، وبذلك أصبح من سعر جريبكسون المناسب أحد مزاياه الرائعة:-

  • يتوفر جريبكسون في الصيدليات بعبوة تحتوي على شريطين: يحتوى كل شريط على 20 كبسولة جيلاتينية رخوة، وسعر العلبة 52 جنيه مصري.
  • كما يتوفر أيضًا علبة جريبكسون تحتوي على ثلاثة شرائط 30 كبسولة جيلاتينية، سعر العلبة 75 جنيه مصري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى