الطب البديل

تمويت عصب الضرس بالاعشاب

تمويت عصب الضرس بالاعشاب , تعد الأسنان من أهم النعم التي منحها الله للإنسان، لأنه تساعده على مضغ الطعام بشكل يساعد على سهولة الهضم بشكل سريع دون مواجهة أي صعوبة بالمعدة، ولهذا يجب عليه ان يحافظ عليها ويستمر على تنظيفها باستمرار، لأن إهمالها ينتج عنه عواقب وخيمة، من التسوس والتهاب اللثة، ويبحث عن طرق تساعده على تمويت عصب الضرس.

تمويت عصب الضرس بالاعشاب

هناك عدة طرق يتم الاعتماد عليها من خلال الأعشاب من شانها تساعد على تمويت عصب الضرس، وإليكم عبر موقع تفاصيل أهم الطرق كالتالي:-

النعناع لتمويت عصب الضرس

  • يعد النعناع من أهم النباتات التي تضم بداخلها تأثير يساعد على تقوية الأعصاب.
  • كما أنه لديه القدرة على تنظيف وتطهير الأسنان، بالإضافة إلى تنظيفها جيداً.
  • يساعد على التغلب على إلتهابات الأعصاب، ويتم استخدامه كالآتي:
  • وضع عشبة النعناع داخل وعاء به ماء على نار هادئة.
  • الانتظار حتى يغلي، ويتم بعد لك غمس قطعة قطن صغيرة بالمياه.
  • يتم بعد ذلك وضعها على الألم.

شاي النعناع لتمويت عصب الضرس

  • يتم وضع شاي النعناع مكان الألم، وهذا حتى يتم تخدير المنطقة بشكل كامل والتخفيف من الآلام.
  • تساعد هذه الطريقة على إخفاء الألم بشكل كامل.

زيت القرنفل لتمويت عصب الضرس 

  • يعد هذا الزيت من الزيوت التي يكون لها تأثير كبير على تمويت عصب الضرس، بالإضافة إلى أنه يعد من الزيوت التي تساعد على علاجه.
  • فهذا الزيت يحتوي على مخدر طبيعي، وهذا بسبب غناه بمادة الأوجينول.
  • ولكن لابد من توخي الحذر، لأنه قد ينتج عنه مضاعفات.
  • حيث يتم وضعه على المكان الذي يعاني منه الفرد.
  • وفي حالة وجود آلام اللثة وملاحظة التهابها، فلا يجب فلا يمكن تطبيق هذا الزيت.
  • ويجب التنويه بأنه يمكن استخدام بودرة القرنفل عوضاً عن الزيت، لأنه يعطي نفس النتيجة الفعالة ولكن ببطئ.

الزعتر لتمويت عصب الضرس

  • يساعد الزعتر على التغلب على الآلام التي يعاني منها الفرد في أسنانه، وهذا بسبب احتوائه على مجموعة من الخصائص التي تساعد على تطهير مقاومة الفطريات.
  • كما أنه يساعد على حماية الأسنان من الإصابة بأمراض اللثة، بالإضافة إلى تسوس الأسنان، وإذا تم مزجه مع النعناع، فهذا الأمر من شأنه يقلل من الورم الذي يصيب اللثة، وبالتالي يساعد في تمويت عصب الضرس بالاعشاب.

إقرأ أيضًا: الكمون لعلاج هواء الارحام

الكركم لتمويت عصب الضرس

يعد الكركم من أهم الأعشاب التي لها فوائد كثيرة، ومن بينها أنها تساعد على التخفيف من الآلام التي يسببها عصب الأسنان، حيث تتم الوصفة من خلال التالي:-

  • مزج ملعقة من الكركم مع الماء، حتى يصبح القوام متماسك.
  • غمس قطعة قطنة داخل القوام.
  • تطبيق قطعة القطنة على المكان المسبب للآلام، فهذه الوصفة من شانها تساعد على التخفيف من الآلام.

زيت الثوم لتمويت عصب الضرس

  • يساعد هذا الثوم على علاج الكثير من الآلام، فهو غني بمجموعة من الفوائد الصحية.
  • يحتوي على مضادات حيوية كثيرة، من شانها تساعد على علاج الآلام التي تصيب الأسنان.
  • يساعد الثوم على علاج الاسنان التي تعاني من الالتهابات، وهذا من خلال تطبيق قطعة من الثوم على السن.

كيف يموت عصب الأسنان؟

تمويت عصب الضرس بالاعشاب
تمويت عصب الضرس بالاعشاب

يعتبر الثلج من أهم الطرق التي ينصح أطباء الأسنان بها، وإليكم طريقة الأسنان، كالتالي:

  • وضع قطعة من الثلج داخل منديل.
  • تطبيق القطعة على مكان الألم من على الخد من الخارج.

زيت الأوريجانو لتمويت عصب الضرس

  • يعد زيت الاوريجانو من أهم الزيوت الغنية بخصائص مقاومة للبكتيريا، بالإضافة على الفيروسات.
  • وهذا الأمر يعتبر من أهم التأثيرات الشديدة التي تساعد على القضاء على الآلام، ويستخدم كالتالي:
  • تطبيق ملعقة من زيت الأوريجانو ومزجها مع كمية صغير من زيت جوز الهند والزعتر.
  • فرك المكان الذي يعاني من الآلام وتدليكها، حيث يستخدم مرتين على مدار اليوم.

أفضل مضاد حيوي لالتهاب عصب الأسنان

هناك الكثير من المضادات الحيوية التي تساعد على علاج التهاب عصب الاسنان، ولكن يشترط على المرضى الرجوع إلى الطبيب، حتى يسمح بالأدوية المناسبة للبكتيريا، وإليكم المضادات الحيوية كالتالي:

ميترونيدازول

  • يعد هذا الدواء من المضادات الحيوية التي تستخدم في علاج الالتهابات، ولكن العديد من الأطباء لا يقبلون عليه كأول اختيار بالنسبة لهم، لأنه لا يكون متناسب مع مختلف المرضى.
  • وتكون الجرعة المسموح بها هي ٥٠٠/٧٠٠ مجم بعد كل ثماني ساعات.

أزيثروميسين

  • يكتب هذا الدواء للمرضى التي تعاني من الحساسية الشديدة من دواء البنسلين.
  • كما أنه يوصف للمرضى الذين لا يرتاحون على الكليندامايسين.
  • اما هذا العلاج الذي يعرف باسم أزيثروميسين، فهذا من شأنه يساعد على امتناع نمو البكتريا.
  • ويتم تناوله يومياً لفترة تصل إلى ٣ أيام باستمرار.

البنسلين والأموكسيلين

  • يعد المضاد الحيوي البنسلين من الأدوية التي تساعد على علاج الالتهابات، حيث يتم تناوله كل ٨ ساعات لجرعة ٨٠٠ جرام، و١٠٠ جرام كل ١٢ ساعة.
  • أما المضاد الحيوي الأموكسيلين ففي بعض الأحيان يتم مزجه مع حمض الفوليك، حيث يتم تناول ٥٠٠/ ٢٠٠٠ كل ٨ ساعات، وبالنسبة لـ ٢٠٠٠ كل ١٢ ساعة.

علاج عصب الضرس المكشوف

  • في حالة إصابة العصب فيكون الحل المثالي للعلاج هو التخلص منه وإزالته والعمل على تعقيم مختلف القنوات العصبية، وهذا حتى يتم القضاء على الميكروبات الموجودة بالفراغ المليء بالخلايا الحية.
  • في بعض الأحيان لا يحتاج العصب إلى المضادات الحيوية، وهذا بسبب عدم قدرتها على إحداث تأثير، وعدم وصول المفعول الخاص بها إلى الميكروبات.
  • ويتم استثناء حالات الالتهاب الشديدة التي انتشرت بالقنوات العصبية إل خارجها داخل منطقة العظم التي تحاط بجذور الأسنان.
  • الأمر الذي ينتج عنها ظهور الآثار الجانبية سواء كان تورم او انتفاخ داخل اللثة، بالإضافة إلى تشكيل الصديد وتزايد درجة حرارة الجسم.
  • ولهذا يتطلب الأمر في هذه الحالة علاج العصب على وجه السرعة، وهذا بعد أن يتم تناول المضاد الحيوي والسيطرة على بعض الأعراض، وبذلك يكون تم إجراء تعقيم وحشو للقنوات، حتى يضمن القضاء على الميكروبات.
  • ولابد من التوجه إلى الطبيب واستشارته، لأن تناول المضادات الحيوية بدون داعى، قد ينتج عنها ضعف المناعة، الأمر الذي يجعل المريض محل لتراكم الميكروبات.

نصائح لحماية عصب الأسنان

هناك مجموعة من النصائح التي لابد من إتباعها والتي من شأنها تحافظ على عصب الأسنان، وإليكم أهم النصائح كالتالي:-

  • على جميع الأشخاص ان يهتموا بنظافة الأسنان من خلال استخدام الفرشاة والمعجون، بحيث يكون مرتين او ثلاث مرات على مدار اليوم.
  • لابد من استخدام معجون الأسنان الذي يصل الأماكن التي يتواجد بها التسوس.
  • الإكثار من تناول الأطعمة المفيدة للصحة والاسنان الغنية بالكالسيوم كالبيض والجبنة.
  • استخدام غسول خاص بالأسنان بكل يومي مع ضرورة عمل فحص باستمرار مع أي طبيب متخصص، بحيث يكون هذا الفحص مرة شهرياً.

إقرأ أيضًا: فوائد المورينجا للدورة الشهرية

المضاعفات الناتجة عن التغافل عن الألم الموجود بالعصب

  • هناك بعض المضاعفات التي قد تحدث، في حال التغافل عن الضرس وعدم الاهتمام به، وإليكم بعض المضاعفات، كالتالي:
  • في حال إذا تم إهمال الضرس، فغن هذا الأمر قد ينتج عنه التسوس الذي يرافقه الالتهاب العصبي.
  • قد ينتج عن الإهمال مجموعة من الأمراض الأخرى، وهو ظهور خراج بالضرس نفسه.
  • قد ينتج عن إهماله تآكل العظم الموجود من حوله.
  • تحريك الضرس من مكانه، مما يستدعي الامر إلى خلعه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى