تجربتي مع ارتفاع انزيمات الكبد

تجربتي مع ارتفاع انزيمات الكبد، الغالبية العظمي من الأشخاص يلحظون ارتفاع في انزيمات الكبد ممن أجروا تحاليل طبية شاملة، بمختلف الفئات العمرية والأعمار، ومقال اليوم يتناول التعرف على كل ما يخص هذه الحالة المرضية، التي يعاني منه الكثير من الأشخاص، ونتابع السطور القليلة الآتية كي نرى بعض من التجارب، والاستفادة منها قدر الامكان في التطبيق، للحفاظ على صحة الكبد وسلامته، خلال طرح تجربتي مع ارتفاع انزيمات الكبد، بين السطور القليلة الآتية.

تجربتي مع ارتفاع انزيمات الكبد

يطرأ الكثير من التغيرات الصحية على الجسم، وهي ترجع الى خلل وظيفي في أي جهاز من أجهزة الجسم الحيوية، ومنها المقلقة التي تدفع الفرد الى استشارة الطبيب وتتبع النمط العلاجي الموصوف، ولهذا دار البحث عن هذه التجارب المتعلقة بارتفاع انزيمات الكبد، وهي كالتالي:

تجربتي مع ارتفاع انزيمات الكبد؛ يقول أحد المرضى أنه كان يعاني بشكل مستمر من تعب وإرهاق شديدين ولم يكن يعرف السبب الرئيسي، بل أنه كان يظن أن تعبه ناتجًا عن العمل المجهد الذي يقوم به في وظيفته، ومع استمرار الإرهاق والشعور بآلام في الكبد اقترح عليه بعض الأصدقاء زيارة طبيب مختص في أمراض الكبد والجهاز الهضمي، وقد طلب منه الطبيب إجراء بعض الفحوصات والتحاليل وقد تبين أنه كان يعاني من ارتفاع أنزيمات الكبد في الدم، وقد وصف له الطبيب مجموعة من الأدوية وقد التزم بها وداوم عليها وشفي بعد ذلك من مشاكل الكبد وعاد لحياته الطبيعية.

شاهد ايضا: علاج مرض الكبد الدهني 2022

تجربتي مع ارتفاع انزيمات الكبد 2022

نستكمل هنا الاستماع الى تجارب الغير ممن مروا بالحالة المرضية ذاتها، وما الخطوات المتبعة والاجراءات التي قام بها المريض، وهنا التجارب كالتالي:

  • تجربتي مع ارتفاع انزيمات الكبد، يقول أحدهم تجربتي مع ارتفاع إنزيمات الكبد بدأت عندما قمت بزيارة الطبيب وطلب مني إجراء تحاليل للكبد، فحينها علمت أن تعبي وإرهاقي الدائم يرجع إلى أني مريض كبد.
  • ومن هنا بدأت رحلة العلاج، حتى مَن الله علي بالشفاء، وذلك باتباع إرشادات وتعليمات الطبيب المعالج، ولهذا سأمنحكم كل ما في جعبتي من معلومات اكتسبتها في تجربتي مع ارتفاع إنزيمات الكبد، ويمكننا من خلال تحاليل وظائف الكبد أن نعرف عن طريق الإنزيمات الموجودة  في الدم أن تشير المستويات القليلة عن المستوى الطبيعي إلى وجود أمراض أو مشاكل في الكبد

ما هي أنزيمات الكبد

أنزيمات الكبد هي عبارة عن أشكال من البروتينات، تساهم في إنجاز بعض التفاعلات الكيميائية ضمن جسم الإنسان، وعندما يحدث خلل معين في هذه التفاعلات قد يسبب ذلك مشاكل واضطرابات خطيرة في الجسم، ومن أهم التفاعلات التي تشارك فيها أنزيمات الكبد إطلاق العصارة الصفراوية، وبعض العناصر التي تساهم بتخثر الدم، وهضم وتفكيك الطعام، وحماية الجسم من الأمراض، ومن أهم أنواع أنزيمات الكبد ما يلي:

  • الفوسفاتيز القلوي (ALP).
  • ناقلة أمين الألانين (ALT).
  • ناقلة أمين الأسبارتات (AST).
  • جاما جلوتاميل ترانسفيراز (GGT).
  • حيث يعتبر ارتفاع أنزيم ناقلة أمين الألانين ALT وأنزيم ناقلة أمين الأسبارتات AST دلالة على وجود مشكلة معينة في الكبد.

تجربتي مع ارتفاع انزيمات الكبد حواء

هنا نستعرض مجموعة من التجاري، التي قام البعض بسردها للاستفادة منها، بالإضافة الى تضمينها العديد من النصائح والإرشادات، للحفاظ على صحة الجسم، وضمان الكبد سليماً، وهذه التجارب جاءت كالتالي:

  •  يقول أحدهم  تكاد قصتي أن تكون من القصص الخيالية، فكنت دوماً أكره زيارة العيادات الطبية،
  • كما وأنني كنت حريصاً كل الحرص أن أبقى بعيداً عن الكشوفات الطبية، وعن إجراء التحاليل وغيرها،
  • وفي ذات مرة أصبحت أعاني من استفراغ وقيء مستمر، وبات لون وجهي مائلاً للاصفرار،
  • فكنت أظن أني أشعر بالبرد، فأعراضه كما أعراض البرد اصفرار وقيء وضعف شهية، وتورم في البطن وغيرها،
  • إلا أن جاء اليوم الذي استفزتني به زوجتي، وقالت لي جملة لا أنساها، وهي خوفك من الطبيب هو ما سيجعلك تهلك قريباً،
  • فكلمتها حلت عليّ كالصاعقة، وقمت بالتو لزيارة أحد الأطباء، وطلب مني الكثير من التحاليل الخاصة بالكبد،
  • ووجد هناك مشكلة، وقدم لي العلاج المناسب، وما هي إلا يام بسيطة عادت حياتي إلى طبيعتها،
  • وكافة الأعراض اختفت، لذا لا بدا من الفحص المستمر لارتفاع انزيمات الكبد، والاطمئنان على الصحة.

شاهد ايضا: متى تكون الكدمات خطيرة وما الحالات التي تستدعي الرعاية الطبية

وظيفة الكبد في الجسم

وظيفة الكبد في الجسم
وظيفة الكبد في الجسم

يعتبر الكبد أحد أهم الأعضاء في جسم الإنسان وهو أكبر عضو في الجسم ويمكن اعتباره غدة تفرز أنزيمات للهضم، حيث يتكون من أربعة فصوص وله قوام اسفنجي لزج ويأخذ اللون البني، ويقع الكبد في التجويف البطني إلى الجهة اليمينية من البطن تحت القفص الصدري بجانب المعدة وإلى الأعلى من الأمعاء، ويعتبر الكبد مسؤولًا عن مجموعة من الوظائف الهامة. حيث يقوم الكبد بتخليص الدم من فضلات الخلايا والسموم المتراكمة فيه، كما يتم في الكبد إفراز البروتينات الضرورية لعملية التخثر، كما يقوم الكبد بعضم بعض العناصر الغذائية، ويمتص الفيتامينات ويخزنها كما يخزن الدهون والكوليسترول الهام للجسم، ويساعد الخلايا على إنتاج الطاقة والسكريات وتخزينها في الخلايا وتحريرها عند حاجة الجسم إليها، بالإضافة لطرح فضلات هضم الأدوية، وطرح فضلات تخرب خلايا الدم.

ماذا يعني ارتفاع مستوى إنزيمات الكبد

السبب في ارتفاع مستويات أنزيمات الكبد في الدم؛ يأتي نتيجة زيادة إفراز هذه الأنزيمات من قبل خلايا الكبد، وقد يكون ارتفاع أنزيمات الكبد دلالة على مشاكل أو عدوى أو تخرب بعض خلايا الكبد، ويمكن أن تعطي تلك الخلايا المريضة كميات فوق الطبيعية من أنزيمات الكبد، وإن ارتفاع مستوى أنزيمات الكبد قد يكون لمدة قصيرة ويزول بعدها كما إنه قد يستمر لفترة طويلة ويكون ناتجًا عن مشاكل في الكبد مثل أمراض الكبد والتهاب الكبد ب وسي أو سرطان الكبد، كما يمكن أن يكون ارتفاع أنزيمات الكبد ناتجًا عن تناول أدوية معينة، أو قد يكون دلالة على شرب الكحول بكميات كبيرة ولفترات متواصلة.

ما هي الأعراض التي تدل على وجود خلل في أنزيمات الكبد

هنالك مجموعة من الأعراض التي تدل على تغيرات في مستوى أنزيمات الكبد في الجسم، وهذه التغيرات تختلف حدتها من شخص لآخر حسب درجة ارتفاع الأنزيمات في الدم وهذه الأعراض هي:

  • التعب الشديد والإرهاق.
  • ارتفاع في حرارة الجسم.
  • أعراض هضمية مثل الغثيان والقيء.
  • ألم في مكان وجود الكبد أي الجزء الأيمن من البطن تحت القفص الصدري.
  • آلام في المعدة.
  • الاضطرابات العقلية.
  • الحكة.
  • تغير في لون البول حيث يصبح أكثر اصفرارًا.
  • فقدان الشهية للطعام.
  • اصفرار البراز وتغير لونه.
  • اليرقان وهو ظهور لون أصفر على الجلد وشحوب الوجه، وتحول بياض العين للون الأصفر.

أسرع علاج لارتفاع إنزيمات الكبد

تجربتي مع ارتفاع انزيمات الكبد

ان علاج ارتفاع إنزيمات الكبد  يعتمدعلى المسبب له، حيث أنه بمجرد معرفة السبب وتحديده يوصي الطبيب بالعلاج المناسب للحالة الأساسية، وتشمل العلاجات لأبرز أسباب ارتفاع إنزيمات الكبد ما يأتي:

علاج المرض الكبدي الدهني (Fatty liver disease)

يعتمد علاج المرض الكبدي الدهني على الوصول إلى وزن صحي من خلال إجراء بعض التغييرات على نمط الحياة، نذكر منها:

  • ممارسة التمارين الرياضية الهوائية وتمارين القوة.
  • اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن يحتوي على مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية، مثل: حمية البحر الأبيض المتوسط.

أما إذا كان المرض الكبدي الدهني ناتجًا عن الإفراط في تناول الكحول، فلا بدّ من التوقف عن شرب الكحول نهائيًّا لتجنّب تلف الكبد وتشمّعه.

علاج المتلازمة الاستقلابية (Metabolic syndrome)

تشمل خيارات علاج ارتفاع إنزيمات الكبد إذا كان بسبب المتلازمة الاستقلابية ما يأتي:

  • خسارة الوزن.
  • زيادة النشاط البدني من خلال ممارسة التمارين الرياضية.
  • اتّباع نظام غذائي غني بالحبوب والفواكه والخضروات والسمك والمكسرات والدواجن واللحوم ومنتجات الألبان منزوعة الدسم، وتجنّب السكر والملح المضاف والدهون المتحوّلة والمشبعة.
  • السيطرة على مستويات السكر في الدم.
  • التحكم بالتوتر من خلال ممارسة الأنشطة البدنية والتأمّل وغيرها.

علاج التهاب الكبد

قد يوصي الطبيب لعلاج التهاب الكبد قصير الأمد بالحصول على قسط كاف من الراحة والإكثار من شرب السوائل وتجنّب تناول الكحول، أمّا بالنسبة لعلاج التهاب الكبد طويل الأمد فغالبًا ما يتضمّن تناول الأدوية المضادة للفيروسات.

علاج اضطراب تعاطي الكحول أو المخدرات

تشمل علاجات اضطراب تعاطي الكحول أو المخدرات ما يأتي:

  • تلقّي العلاجات السلوكية.
  • تناول بعض أنواع الأدوية.
  • المشاركة في مجموعات الدعم.

علاج تشمّع الكبد (Cirrhosis)

إنّ تشمع الكبد بحد ذاته لا يمكن علاجه فهو يحدث بشكل دائم، ولكن توجد بعض الطرق للسيطرة على الأعراض أو أي مضاعفات ووقف تفاقم المشكلة.

قد تؤدّي جميع الحالات التي ذكرناها سابقًا إلى تشمّع الكبد، لذلك يمكن علاج ارتفاع إنزيمات الكبد عن طريق علاج المشكلة الأساسية المسؤولة عن تشمع الكبد إلى جانب اتّباع النظام الغذائي الخاص بمرضى تشمع الكبد وتقليل استهلاك الكحول وفقدان الوزن لا سيما لمن يعانون من الوزن الزائد أو السمنة.

ما هي أنواع اختبارات الكبد

يتم اجراء عدد من الاختبارات من أجل التأكد من صحة الكبد عن طريق فحص وجود أنزيمات معينة في الدم تدل على وجود مشاكل في الكبد أو تتحق من طريقة عمله، ومن هذه الاختبارات:

  • اختبار ناقلة أمين الألانينALT: أحد أنزيمات الكبد إن ارتفاعه يعني ان هنالك تخرب في خلايا الكبد، ويستخدم الكبد هذا البروتين لهضم البروتينات.
  • اختبار الفوسفاتيز القلوي (ALP): يتواجد هذا الأنزيم ضمن خلايا الكبد وفي القناة الجامعة الصفراوية وكذلك قد يتواجد ضمن خلايا العظام، وإن ارتفاعه يدل على مشاكل في أماكن إفرازه وتواجده مثل انسداد القنوات الصفراوية وتلف في الكبد ومشاكل في العظام وأمراض.
  • اختبار الألبومين والجلوبيولين: هما بروتينان يتم إنتاجهما في الكبد وقد تدل المستويات المنخفضة من كل منهما على أن هنالك مشكلة في الكبد تمنعه من إفرازهما بكميات صحيحة وتسبب ضعف مناعة الجسم.
  • اختبار البيليروبين: وهي مادة يقوم الجسم بإطلاقها كأحد نواتج إتلاف خلايا الدم الحمراء الكهلة، وعندما تختل إحدى وظائف الكبد يمكن أن يسبب ذلك ارتفاع قيم البيليروبين في الدم أو ما يسمى اليرقان بسبب عدم قدرة الكبد على تخليص الجسم من هذه الفضلات.
  • اختبار جاما جلوتاميل ترانسفيراز (GGT) وارتفاع مستوياته يمكن أن يدل على مشاكل في الكبد او مشاكل في قنوات الكبد الصفراوية.
  • اختبار أنزيم lactate dehydrogenase (LD) والذي قد يدل ارتفاع مستوياته في الدم على خلل في وظائف الكبد ووظائف الجسم الأخرى.
  • اختبار مدة البروثرومبين وهو اختبار لسرعة تخثر الدم لدى المريض ويمكن أن يكون بطء تخثر الدم ناتجًا عن عدم قدرة الكبد على إنتاج المواد اللازمة للتخثر بسبب مشاكل معينة فيه، كما إن هنالك بعض الأدوية التي قد تسبب بطء تخثر الدم.

شاهد ايضا: كيف يتم هضم الدهون داخل الجهاز الهضمي

أكثر أنواع الانزيمات ارتفاعاًتجربتي مع ارتفاع انزيمات الكبد

في الكبد هناك نوعان من الانزيمات يرتفعان بشكل أكبر من الانزيمات الأخرى في الكبد، وهما الحالات الأكثر شيوعاً بالنسبة الى كثير من المرضى، وهذه الأنزيمات هي:

أنزيم ناقلة الألانين (ALT)

حيث يكون مستوى هذا الأنزيم مرتفعًا مقارنة بالأنزيم الآخر وهو أنزيم ناقلة أمين الأسبارتات AST، وتكون النسبة AST / ALT في معظم أمراض الكبد أصغر من واحد، ولكن في بعض أمراض الكبد مثل التهاب الكبد الكحولي ومرض تليف الكبد ومرض عضال في الكبد، وأمراض التهاب الكبد الأخرى الشديدة، ومشاكل قنوات الكبد وأمراض القلب والعضلات تكون نسبة أنزيم أنزيم ناقلة أمين الأسبارتات AST إلى نسبة أنزيم ALT تساوي ثلاثة إلى خمسة أضعاف.

أنزيم ناقلة أمين الأسبارتات AST

حيث ترتفع قيم هذا الأنزيم في حالات مرضية معينة ويمكن تفسير قيمه كما يلي:

  • عندما تكون قيمته أكثر من 10 أمثال القيمة الطبيعية يشير ذلك إلى الالتهابات الفيروسية الشديدة في الكبد، ويبقى هذا الأنزيم مرتفعًا لمد تتجاوز عدة أشهر كما إنه يستغرق عدة أشهر بعد الشفاء للعودة إلى قيمه الصحيحة.
  • عندما تكون قيمه أكثر من 100 ضعف نتيجة الأدوية التي قد تسبب تسممًا في الكبد كما قد يرتقع في حال نقص كمية الدم الواصلة إلى الكبد.

متى يكون ارتفاع إنزيمات الكبد خطر

ولاشك أن ارتفاع إنزيمات الكبد في الجسم يعد أمر خطير، كونه يشير بكل تأكيد الى خلل يُصيب وظائف الكبد وجميع مشكلات وأمراض الكبد يُصاحبه ارتفاع في إنزيمات الكبد يحتوي الكبد على حوالي سبعة إنزيمات مختلفة وبإختلاف نوع الإنزيم المرتفع دل ذلك على نوع الخلل في الكبد.

أدوية خفض إنزيمات الكبد

إن علاج ارتفاع إنزيمات الكبد يعتمد على الحالة المرضية المسببة له، وفي هذه الحالة يتم مراجعة الطبيب الاستشاري المختص، بهدف معرفة سبب الارتفاع في أنزيمات الكبد، وبالتالي إعطاء العلاج المناسب، وبعد تشخيص المسبب لارتفاع إنزيمات الكبد، قد يقوم الطبيب بوصف بعض الأدوية لعلاج المسبب، من الأدوية التي قد يتم وصفها في حالات ارتفاع إنزيمات الكبد:

  • دواء الكورتيكوستيرود والبنتوكسيفيلين (بالإنجليزية: pentoxifylline)، والتي تعمل على تخفيف الالتهاب في الكبد.
  • حامض أورسوديوكسيكوليك (بالإنجليزية: Ursodeoxycholic acid)، والذي يبطىء تطور مرض تشمع الكبد الأولي.
    مضادات الفيروس، التي يتم وصفها غالباً في حالات التهاب الكبد، والتي تعمل على تقليل أنزيمات الكبد المرتفعة بسبب التهاب الكبد.
  • مدرات البول، وذلك للتخلص من السوائل المتراكمة في الجسم.
  • بالاضافة الى المضادات الحيوية، ويتم وصفها في حالات تشمع الكبد ومشاكل الكبد نتيجة الإصابة بعدوى.

علاج ارتفاع انزيمات الكبد بالغذاء

لابد من العمل على تنظيف الكبد من المواد الكيميائية، تلك التي قد تتسلل الى الكبد بشكل يومي عبر الطعام أو من خلال الهواء، وهناك مجموعة من الأطعمة التي تُساعد في تنشيط عمل الكبد السليم، ينصح بتناولها:

 الثوم

تتواجد في الثوم كميات كبيرة من الأليسين (Allicin) والسيلينيوم (Selenium)، وهما اثنان من المواد الطبيعية التي قد تُساعد على تنظيف الكبد من السموم وبالتالي عمله بكفاءة.

يجدر الذكر أن تناول كمية صغيرة من الثوم لها القدرة على تنشيط أنزيمات الكبد والتي تساعد على تنظيف الكبد من السموم.

جريب فروت

يحتوي الجريب فروت على كميات كبيرة من فيتامين ج ومضادات الأكسدة المختلفة الأخرى التي تُساعد على تنظيف السموم وطردها بشكل طبيعي وفعال من الكبد.

إن كوبًا صغيرًا من عصير الجريب فروت الطازج قد يُساعد الكبد على إنجاز عمله بكفاءة عمله وتنظيف الجسم من المواد الكيميائية وغيرها من السموم.

الشمندر والجزر

يحتوي كل من الشمندر (البنجر) والجزر على كميات كبيرة جدًا من البيتا كاروتينات (Beta-carotenes)، والفلافونويدات (Flavonoids)، وهي مركبات طبيعية فعالة قد تُساعد بشكل خاص على تحسين وظائف الكبد.

الخضار ذات الأوراق الخضراء

الخضار الخضراء ولا سيما الورقية منها هي حليف قوي للكبد ويمكن تناولها نيئة أو مطبوخة أو كعصير، ولهذا النوع من الخضار قدرة عالية على امتصاص السموم من مجرى الدم.

يتميز هذا النوع من الخضار بأنه يوفر حماية جيدة ضد المعادن الثقيلة والمواد الكيميائية والمبيدات التي تصل الجسم مع الطعام أو الشراب المُستهلك.

نخص بالذكر هنا كل من السبانخ والجرجير، إذ تتميز بشكل خاص في قدرتها على تحفيز تدفق العصارة الصفراء والتي تعمل على إزالة الفضلات من الدم وتمنع بذلك وصولها إلى أعضاء الجسم المختلفة.

الأفوكادو

يُساعد الأفوكادو الجسم على إنتاج الغلوتاثيون (Glutathione) الضروري لنشاط الكبد في عملية تنظيف الجسم من السموم.

التفاح

يحتوي التفاح على مستويات عالية من البكتين (Pectin)، وهو مركب كيميائي ضروري للجسم لتنقية وتنظيف الكبد من السموم، وبذلك فإن تناوله بانتظام قد يُساعد على تدعيم وظائف الكبد.

الزيوت العضوية

للزيوت العضوية، مثل: زيت بذور الكتان، وزيت الزيتون القدرة على امتصاص السموم الضارة من الجسم، لكن يجب الحرص على استهلاكها باعتدال.

الحبوب الكاملة

إن الحبوب الكاملة مثل: الأرز البني غنية بفيتامينات المجموعة ب، والتي تعمل على تحسين التمثيل الغذائي للدهون في الجسم وقد تُساعد الكبد على تحسين وظائفه.

يُنصح بتجنب الأطعمة التي تعتمد بالأساس على الطحين الأبيض، والإكثار من البدائل المصنوعة من الحبوب الكاملة.

الخضروات من العائلة الصليبية

عند التفكير في تحسين صحة الكبد يجب الحرص على تناول الخضار من عائلة الخضار الصليبية، فمن فوائد البروكلي والقرنبيط مثلًا أنهما يحتويان مواد تزيد من كمية الغلاكوسينولات (Glucosinolates) في الجسم، وهذه المواد قد تُساعد الكبد في عملية إنتاج الإنزيمات الضرورية لعمله.

الليمون

يوجد في الليمون كميات كبيرة جدًا من فيتامين ج، والذي قد يُساعد الجسم على تحليل المواد السامة وتحويلها إلى مواد تذوب في الماء، لذا يُنصح بشرب عصير الليمون المخفف الطازج وبشدة.

الجوز الملكي

يوجد في الجوز مستويات عالية من الأحماض الأمينية التي قد تُساعد على تنظيف الكبد من السموم، كما يحتوي الجوز على مستويات عالية من الغلوتاثيون والأوميغا 3 والتي لها دور كبير في تنقية الكبد، ويجب الحرص على مضغ الجوز جيدًا قبل البلع وذلك حتى يتمكن الجسم من امتصاص المواد اللازمة له من الجوز بشكل أسهل.

وبعد الحديث عن هذه المعلومات الهامة، التي يمكن الاستفادة منها صحياً، من خلال الاطلاع على تجارب البعض وخبراتهم ومدى ما يمتلكون من معلومات صحية، ننتهي من مقال اليوم ونصل الى ختام فقراته.