تجربتي في علاج حاسة الشم المزمنة بالاعشاب

تجربتي في علاج حاسة الشم، لاشك أن هذه الحاسة تعد من اهم الحواس التي لا يمكن الاستغناء عنها في الحياة، وغالباً لا يشعر الانسان بأهمية هذه الحاسة الى عندما يفقدها أو ان تضعف قدرتها، حيث ان الشم يرتبط ارتباط وثيق بالتذوق، ومقال اليوم يتناول الحديث المفصل عن أهمية الحاسة وكيف يمكننا علاج حالات الشعف فيها، لمن يعانون من خلل في وظيفتها، ضمن الحديث عن تجربتي في علاج حاسة الشم، ومزيد من المعلومات الخاصة بهذا الشأن.

أسباب فقدان حاسة الشم

تجربتي في علاج حاسة الشم

في السنوات الأخيرة، وبانتشار الامراض العصرية المتمثلة بجائحة كورونا العالمية، استطاعت ان تقضي على أرواح الملايين من الناس، ومن تعافى ونجي منها، أصبحت حاسة الشم لديه ضعيفة، فكثير من الأشخاص بعد انتشار هذه الجائحة توقع أن فقدان حاسة الشم يعود لسببين لا ثالث لهما، إما الإصابة بنزلات برد وإما التقاط عدوى فيروس كورونا. ولكن في الحقيقة، هناك العديد من الأمراض التي تقف وراء فقدان المرء لهذه الحاسة.

وهناك 8 مسببات لتراجع القدرة على الشم:

الإنفلونزا ونزلات البرد

وقد يرافق نزلات البرد في معظم الحالات تورم في الغشاء المخاطي للأنف، بالإضافة إلى الإفرازات. ويساهم التورم وسيلان الأنف في تعطّل وظائف حاسة الشم.

التهاب الجيوب الأنفية المزمن

أفادت الكاتبة بأنه عند الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية تتعطل حاسة الشم ويرافقها سيلان الأنف المستمر.

بوليبات الأنف

البوليبات (Polyps) -وهي معروفة ‫أيضا باسم “السلائل”- عبارة عن تورمات عُقدية في سطح الغشاء المخاطي. ‫وتتألف العُقد من أجزاء من الغشاء المخاطي، ويمكن أن تشتمل على نواة من ‫النسيج الضام، وغالبا ما يبلغ حجمها عدة ملليمترات أو أكبر من ذلك.

أضافت الكاتبة أنه يصعب التفطن من وجود بوليبات في الأنف دون القيام بجملة من الفحوص.

الحساسية

تؤدي الإصابة بالحساسية إلى تورم في الغشاء المخاطي، حيث غالبا ما يحدث ذلك في فصل الربيع أو عند التعرض لمهيج.

 التعرض لإصابة في الرأس

أشارت الكاتبة إلى أنه من الممكن أن يؤدي الوقوع على الجزء الخلفي من الرأس وإصابة الدماغ إلى تعطل حاسة الشم.

تناول الأدوية أو التعرض للمواد الكيميائية

في أغلب الأحيان، يحدث فقدان حاسة الشم جراء التعرض للكادميوم (cadmium) والأكريلات (acrylate). في السياق ذاته، تعتبر الأمفيتامينات (amphetamines) والفينوثيازين (phenothiazines) والإنالابرين (enalaprin) والنافازالين (naphazalin) والاستخدام طويل المدى لمضادات الاحتقان (decongestants)، من الأدوية التي تؤثر سلبا على حاسة الشم.

مرض ألزهايمر ومرض الباركنسون

بالإضافة إلى فقدان حاسة الشم، يعتبر الارتباك وفقدان الذاكرة، التي تحدث غالبا في سن متأخرة، من بين أعراض الإصابة بمرض ألزهايمر ومرض الشلل الرعاش (الباركنسون).

ورم في المخ

يصاحب ورم الدماغ فقدان حاسة الشم مع الإصابة بصداع واضطرابات في الجهاز العصبي. كما من الممكن أن تتأثر حاسة الشم أيضا بعد خضوع الدماغ لعملية جراحية أو بعد الإصابة بنوبة قلبية.

شاهد أيضا: تجربتي مع جهاز تصغير الانف الوردي بالتفصيل

تجربتي في علاج حاسة الشم

في كثير من الأحيان ممكن أن يُشكل وجود ضعف في حاسة الشم خطر يهدد حياة الانسان، مثل حالات تسرب الغاز أو اشتعال حريق 80% من حالات الخلل في حاسة الذوق مصدرها فقدان حاسة الشم، وهنا نطلع على تجارب البعض كما جاءت كالتالي:

  • تجربتي في علاج حاسة الشم، في التجربة الاولى : اخواتي الفاضلات لقد عانيت من مرض الزكام وفقدان حاسة الشم وقمت بزيارة عدة عيادات خاصة ودفعت مبالغ كبيرة جدا من اجل العلاج وبدون فايده ابدا . فقمت ببحث في الانترنت عن علاج حساسية وهو احسن علاج فقيمته فقط 1.500 ريال وخمسمائة بيسة (زيت الحبة سوده) نضع نقطة بسيطة داخل الأنف من ابناء فريش ومن ثم نشرب (4 فصات ثوم نخلطهم مع لبن ) والله خلال يوم واحد راح يختفي جميع اعراض الزكام حبيت اكتب هذا العلاج لاني متاكده الكثير من الناس تعاني من امراض الحساسية وحبيت اكبر قدر من الناس تستفيد.
  • التجربة الثانية : احببت ان انقل لكم تجربتي في علاج حاسة الشم الامر الذي سبب لي العناء والمتاعب النفسية ، ولا استطع ان اشم كل ما حولي اصبحت الحياة بدون طعم لقد قمت بتجربة اشياء عديدة وعلاجات لحل هذه المشكلة ولكن نتائجها سلبية جميعا ، وعلاج الكورتيزون عمل على زيادة وزني كثيرا وتركته بسبب هذه المشكلة ، نصحتني احدى صديقاتي بتجربة بخار الماء مع الملح ، وحدثتني عنها وعن تحسين حاسة الشم مرة اخرى ، اندهشت وتحمست لهذه التجربة ، ولقد قمت بتجربتها ، بدأت بتحسن بعد اسبوع من استخدام هذه الوصفة وبدأت اشم رائحة اشياء كثيرة وما زلت استمر عليها لشفائي التام من هذه المشكلة ، تجربتي في علاج حاسة الشم من افضل التجارب لدي .
  • تجربتي في علاج حاسة الشم، أما في التجربة الثالثة: كما ذكر موقع توب 10 هوم ريميديزأن الثوم يساعد كثيراً فى استرجاع حاسة الشم والتذوق، لأنه يفتح المجارى الأنفية ويزيد من قوة الشم، مشيراً إلى أنه لا بد من تقطيع فصى ثوم ووضعهما فى كوب ماء وغليه على نار خفيفة طوال 5 غلى 10 دقائق، ثم تصفية الماء وشربها فيما لا تزال دافئة ونصح الموقع بتكرار الأمر مرتين إلى 3 مرات يومياً أما الزنجبيل، فأكد انه علاج فعال آخر لفقدان حاسة الشم والذوق، ولفت إلى أنه يمكن مضع قطع صغيرة منه مرات عدة يومياً، أو مزج نصف ملعقة من الزنجبيل المقطع مع رشة من الملح الخشن وتناول المزيج قبل 30 دقيقة من تناول وجبات الطعام يومياً طوال عدة أسابيع وأشار إلى أنه يمكن أيضاً شرب شاى الزنجبيل مرتين إلى 3 مرات فى اليوم.

تجربتي في علاج حاسة الشم واستخدام فيتامين أ

تجربتي في علاج حاسة الشم

وفي ذات السياق، وربط ضعف حاسة الشم بتأثير فايروس كورونا عليها، فقد أشار باحثون بريطانيون الى أن وضع قطرات من فيتامين أ في الأنف، قد يكون لها دور كبير في علاج حالة فقدان حاسة الشم، أو تغيرها، لدى بعض الأشخاص الذين أصيبوا بمرض كوفيد.

  • وتجري جامعة إيست أنغليا البريطانية حاليا تجربة تستغرق 12 أسبوعا.
  • وسيتلقى بعض المرضى المتطوعين فقط العلاج، لكن سيُطلب من الجميع شم الروائح القوية، مثل رائحة البيض الفاسد، والورود.
  • وستبين صور مسح الدماغ إن كان الفيتامين قد أصلح المسارات الشمية المصابة أو “أعصاب الشم”، أو لا.
  • ويعد فقدان حاسة الشم، أو تغيرها، من الأعراض الشائعة لكوفيد، على الرغم من أن هناك عددا آخر من الفيروسات، مثل الأنفلونزا، يمكن أن يسببها أيضا.

علاج التهاب عصب الشم

ومن الممكن أن يصاب الفرد بفقدان الشم أو التذوق إما جزئياً أو بشكل كامل، كما قد يكون مؤقتاً أو دائماً، وكثير من الحالات يحدث فيها تغير بهذه الحواس كحدوث تغير في حاسة التذوق مثل الشعور بطعم معدني، ترتبط حاستا التذوق والشم ارتباطًا وثيقًا، ويتجلى ذلك بشكل أكبر في كيفية إدراكنا لنكهات الطعام. حيث تدخل روائح الطعام تجويف الأنف في نفس الوقت الذي يتم فيه تحفيز براعم التذوق عن طريق الطعام، كما يمكن لأي شخص يعاني من نزلة برد أن يشهد أن مذاق الطعام يختلف عندما تضعف حاسة الشم.

  • يتم توجيه علاجات اضطرابات التذوق والشم نحو السبب الأساسي، حيث تعالج حالات الأنف أو الجيوب الأنفية إما بالأدوية أو العلاج الجراحي، اعتمادًا على شدة المرض. كما تتم معالجة اضطرابات الغدد الصماء مثل قصور الغدة الدرقية بهرمون الغدة الدرقية. يمكن أحيانًا استبدال الأدوية التي قد تسبب الرائحة و/ أو اضطراب الذوق بدواء آخر.
  • وتشمل العلاجات التي قد تساعد في حل مشكلة فقدان الشم الناجم عن تهيج الأنف ما يلي: مزيلات الاحتقان، ومضادات الهيستامين، وبخاخات الأنف الستيرويدية، والمضادات الحيوية للالتهابات البكتيرية، وتقليل التعرض لمهيجات الأنف ومسببات الحساسية، والإقلاع عن التدخين.
  • يمكن علاج فقدان حاسة الشم الناتج عن انسداد الأنف عن طريق إزالة كل ما يعيق ممر الأنف. قد تنطوي هذه الإزالة على إجراء لإزالة الزوائد الأنفية أو تقويم الحاجز الأنفي أو تنظيف الجيوب الأنفية. كبار السن أكثر عرضة لفقدان حاسة الشم بشكل دائم. يمكن للأشخاص الذين يعانون من فقدان جزئي لحاسة الشم أن يضيفوا عوامل منكهة مركزة للطعام لتحسين استمتاعهم.

معالجة حاسة الشم

في الوقت الذي يشعر به الفرد بصعوبة في التذوق؛ هنا يتم ملاحظة فقدان حاسة الشم، وذلك نظراً لأن النكهة تعد عبارة عن مزيج أو خليط من الشم والذوق معًا، فمع فقدان الشم أو الرائحة تنخفض القدرة على الإحساس بمذاق الطعام، لذلك فإن المرضى الذين يعتقدون أنهم فاقدون لحاسة التذوق هم في الواقع فاقدون لحاسة الشم.

حيث تعمل هاتان الحاستان معًا وبشكل مترابط، إذ يُطلق الأكل أو الشرب جزيئات تحفز المستقبلات في الأنف والفم لتقوم بدورها بإرسال الرسائل إلى الدماغ، فيقوم الدماغ بجمع وربط هذه المعلومات للتعرف على النكهات المعقدة والاستمتاع بها، فما طرق علاج فقدان حاسة الشم والتذوق في حال فقدانهما، وهي كالتالي:

  • إيقاف أو تغيير الأدوية المسببة للمشكلة في حال كانت الأدوية هي السبب.
  • علاج المشكلة الصحية الأساسية التي أدت إلى فقدان حاسة الشم والتذوق، مثل: احتقان الجيوب الأنفية..
  • الجراحة في حال كان السبب هو انسدادات في الأنف تؤثر على الشم بالتالي على التذوق.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • تقديم المشورة الصحية للمريض.
  • إعادة تأهيل الرائحة أو تمارين الشم.
  • بعض العلاجات المنزلية، مثل: وضع محلول ملحي بالأنف، ووضع قطرات من زيت الخروع بالأنف، وشم الروائح القوية، مثل: القهوة، أو الزنجبيل، أو البصل.
  • اضافة الى بعض العلاجات الطبيعية مثل زيت الخروع فمن المعروف أنه يحتوى على مضادات الأكسدة وخصائص مضادة للميكروبات.
  • لذا فإن زيت الخروع هو واحد من أفضل العلاجات المنزلية لعلاج فقدان حاسة الشم.
  • فقد تحتاج إلى وضع قطرة واحدة من زيت الخروع فى كل من فتحتى الأنف فى الصباح وقبل الذهاب للنوم  فهذا يساعد على أنف صافية.
  • الثوم فهو يحتوى على خصائص مضادة للجراثيم ويساعد على تخفيف انسداد الممرات فى الأنف وإعادة حاسة الشم.
  • وذلك من خلال أخذ من 2 إلى 3 فصوص من الثوم وسلقها ثم شرب الماء مرتين فى اليوم.
  • القرفة القرفة واحدة من أفضل العلاجات لفقدان الشم، فعند مزج قليل من مسحوق القرفة مع العسل ووضعه على لسانك أو إضافة هذا الخليط إلى كوب من الماء ويتم شربه.

شاهد ايضا: كونترولوك 40 Controloc

علاج فقدان حاسة الشم منذ الولادة

تجربتي في علاج حاسة الشم

إن فقد حاسة الشم، أو فقدان حاسة الشم، أو ما تعرف علمياً باسم اللاشميّة، أو الخشام، أو الخشم، أو أنوسميا، يعتمد علاجه على المشكلة الصحيّة المسبّبة لفقدان حاسّة الشمّ؛ إذ لا يوجد ما يعالج فقدان حاسّة الشمّ بشكلٍ مباشر.

علاج فقدان حاسة الشم الناتج عن سبب

يمكن علاج فقدان حاسة الشم الناجم عن عدد من الاضطرابات الصحيّة بعلاج المسبّب،  ومن هذه الأسباب وطرق علاجها نذكر ما يأتي:

التهاب وتهيج الجيوب الأنفيّة: يمكن علاج التهاب وتهيج الجيوب الأنفيّة المسبّب لفقدان حاسّة الشمّ بالمضادّات الحيويّة (بالإنجليزية: Antibiotics)، والتبخيرة، وبخّاخات الأنف، أو حتى الجراحة في بعض الحالات، ويُذكر أنّ حاسّة الشمّ قد لا تعود لطبيعتها حتى في حال نجاح العلاج والتخّلص من التهاب الجيوب الأنفيّة في بعض الحالات.

الأورام والسلائل الأنفيّة: يمكن إزالة الأورام المسبّبة لفقدان حاسّة الشمّ بالجراحة أو بالعلاج الإشعاعيّ ولكن قد لا يستعيد الشخص المصاب القدرة على الشمّ في أغلب الحالات، أمّا بالنسبة للسلائل الأنفيّة فتُزال جراحيًّا أيضًا ولكن مع القدرة على استعادة حاسة الشمّ في بعض الحالات.

التهاب وانسداد الأنف: يمكن علاج التهاب وانسداد الأنف بالمضادّات الحيويّة، والأدوية الموضعيّة أو الفمويّة للتخفيف من الالتهاب، أو الجراحة.

الحساسيّة والزكام: لا تحتاج معظم حالات الحساسيّة والزكام للعلاج وتُشفى خلال عدّة أيّام، ويمكن الاستعانة بمضادّات الاحتقان (بالإنجليزية: Decongestants) على المدى القصير للتخفيف من انسداد واحتقان الأنف وتسهيل عمليّة التنفّس، وتجدر مراجعة الطبيب في حال عدم تحسّن الاحتقان خلال عدّة أيّام فقد يكون ناجمًا عن عدوى بكتيريّة تحتاج وصف الطبيب لأحد المضادّات الحيويّة، أو المشاكل الصحيّة الأخرى التي تحتاج إلى متابعة طبيّة.

الأدوية: في حال شكّ الشخص المصاب بأنّ فقدان حاسّة الشمّ ناجم عن استخدام أحد الأدوية فتجدر مراجع الطبيب للبحث حول إمكانيّة استبدال الدواء أو طريقة العلاج المتّبعة، مع ضرورة التنويه إلى عدم إيقاف استخدام أيّ من الأدوية دون استشارة الطبيب.

التدخين: يؤثر التدخين في بعض الحواس ومنها حاسّة الشمّ لذلك يجب الحرص على الامتناع عن التدخين.

فقدان حاسّة الشمّ الدائم: في حال المعاناة من فقدان حاسّة الشمّ الدائم قد يُجرى علاج استعادة الشمّ (بالإنجليزية: Smell retraining therapy)، واستخدام غسول الأنف، وبعض المكمّلات الغذائيّة، كما يجدر اتخاذ بعض الإجراءات الاحترازيّة مثل تركيب أجهزة استشعار الغاز في المنزل.

العلاجات الأخرى: فيما يأتي بعض العلاجات الأخرى المستخدمة في علاج فقدان حاسة الشم والتي تستخدمُ حسب المسبّب للحالة:

  • مضادّات الهستامين (بالإنجليزية: Antihistamine)‏.
  • أدوية الستيرويد (بالإنجليزية: Steroid) الفمويّة.
  • بخّاخات الأنف الستيرويديّة.
  • غسول الأنف.
  • الجراحة لتقويم الحاجز الأنفيّ (بالإنجليزية: Nasal septum).
  • إجراء جراحة لتنظيف الجيوب الأنفيّة تُعرَف بالجراحة التنظيريّة الداخليّة الأنفيّة (بالإنجليزية: Endoscopic sinus surgery)؛ وهي عمليّة جراحيّة تُفتح فيها جميع الجيوب الأنفيّة ويتم تنظيفها للمساهمة في التخفيف من الالتهاب، وتسهيل وصول بخّاخات الأنف والغسول إلى الجيوب، وتُجرى هذه العمليّة باستخدام المنظار وفي بعض المراكز الصحيّة قد يُستخدم نظام تصوير خاص للكشف عن موقع الجيوب الأنفيّة وتسهيل عمليّة التنظيف، ويُزالُ خلال هذه العمليّة أيّ سلائل أنفيّة، ويُلجأ إليها في حال عدم نجاح العلاجات الدوائيّة الأخرى؛ إذ قد تساهم في استعادة جزء من القدرة على الشمّ، ولكن يجدر الاستمرار في العلاج الدوائيّ للوقاية من فقدان حاسّة الشمّ مرّة أخرى، ويُشار إلى أنّ الجراحة التنظيريّة الداخليّة الأنفيّة تساهم في الحدّ من خطر عودة نمو السلائل الأنفيّة بعد إزالتها.

تجربتي في علاج حاسة الشم ونصائح للتأقلم مع فقدانها

فيما يأتي بعض النصائح لمن يعانون من مشاكل في حاسة الشم:

  • قد يساعد استخدام العوامل المنكّهة المركّزة وإضافتها لأصناف الطعام المختلفة في حال المعاناة من ضعف حاسّة الشمّ على تحسين قدرة الشخص على استطعام الطعام.
  • توخي الحذر قبل تناول الأطعمة المخزنة واستخدام الغاز الطبيعي للطهي أو التدفئة، لصعوبة اكتشاف تلف الطعام أو تسرب الغاز.
  • استخدام جهاز إنذار الدخان؛ لعدم قدرة الشخص المصاب على شمّ روائح الدخان والتنبّه لخطرها.
  • الحرص والتأكد من إغلاق الأجهزة الكهربائيّة جيدًا، والمواقد، وأجهزة الشواء بعد الاستخدام.
  • التأكد من تاريخ انتهاء صلاحيّة الأطعمة الجاهزة.

شاهد ايضا: ما هي متلازمة رامزي هانت الأعراض والأسباب

تعتبر حاستي التذوق والشم من الحواس المرتبطة ببعضها البعض ارتباط وثيق، وبالتالي لا بد من الحفاظ على سلامة كلاهما قدر الإمكان، وتجنب العدوى الفيروسية التي تتسبب بإصابة أي منهما واعاف وظيفته الحيوية، وبهذا النحو ننتهي من مقال اليوم ونصل الى ختام فقراته.

مقالات قد تهمك

تجربتي مع ارتفاع انزيمات الكبدتجربتي مع نقص فيتامين ب 12
تجربتي مع الصلاة على النبي وفضائلهاتجربتي مع حبوب فيروجلوبين للشعر
تجربتي مع القرفه للإجهاضتجربتي مع الحقن المجهري
تجربتي مع doxycyclineتجربتي مع بنادول نايت
agiolax تجربتي للإمساكتجربتي مع لصقات منع الحمل
أشعة الصبغه للرحم تجربتي الشخصية للفائدةتجربتي مع حبوب سنتروم
تجربتي الفاشله مع التكميمتجربتي مع نزول الرحم وعلاجه
تجربتي الناجحه في تبييض الابطتجربتي مع اعراض الحمل بولد
تجربتي بالزواج من دار الايتامتجربتي مع العصفر
تجربتي في ازالة سواد الشفايفتجربتي مع صناديق الاستثمار الراجحي