ايهما افضل عشر ذي الحجه ام العشر الاواخر من رمضان

ايهما افضل عشر ذي الحجه ام العشر الاواخر من رمضان، حيث إن العشر الأوائل من شهر ذي الحجة هي أيام مباركة وفيها الكثير من الأجر والثواب، وهي أيام تُعظم فيها الشعائر الدينية، ويجب على المسلم أن يستغل هذه الأيام العظيمة ويجتهد فيها بالطاعات والأعمال الصالحة مثل الصيام والإكثار من الصدقة، والتسبيح والمحافظة على الأذكار والتهليل والتكبير والحمد لله سبحانه وتعالى، على إتمام نعمه وفضله على أمة الإسلام، وسنقدم لكم عبر هذا الموقع أهم المعلومات المتوفرة عن فضل عشر ذي الحجة ونجيب عن السؤال: أيهما أفضل عشر ذي الحجة أم العشر الأواخر من رمضان.

فضل العشر الأوائل من شهر ذي الحجة

إن العشر الأوائل من ذي الحجة هي أيام عظيمة فيها أجر وثواب ورضا ومغفرة من الله سبحانه وتعالى، وقد حثنا النبي محمد صلى الله عليه وسلم على الاجتهاد فيها بالطاعات والأعمال الصالحة التي تقرب العبد من ربه، وفضل هذه الأيام هو كالتالي:

  • العشر الأوائل من ذي الحجة هي من الأشهر المعلومات التي أذن فيها الله سبحانه وتعالى للناس بذكره، فقال تعالى: (وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ * لِّيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ عَلَى مَا رَزَقَهُم مِّن بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ).
  • يتم في العشر الأوائل من ذي الحجة تأدية فريضةُ الحج وهي من أعظم الفرائض، وركن من أركان الإسلام الخمس.
  • في هذه الأيام المبارك تُقام مناسك الحج، فاليوم الثامن منها هو يوم التروية، واليوم التاسع هو يوم  الوقوف بعرفة الذي هو من أعظم الأيام ، ويليه في اليوم العاشر هو يوم عيد الأضحى المبارك.
  • يغفر الله في يوم عرفة، وهو اليوم التاسع من ذي الحجة، جميع الذنوب ويتجاوز عن السيئات، وصيام يوم عرفة يُكفر ذنوب سنة قبله وسنة بعده ، فهو اليوم الذي أكمل الله عز وجل فيه الدين الإسلامي.
  • يأتي عيد الأضحى المبارك في اليوم العاشر من ذي الحجة، ويتم فيه نحر الأضاحي، ويتم في هذا اليوم القيام بالكثير من المناسك والطاعات، كما إنه يوم الحج الأكبر.

فضل العشر الأوائل من شهر ذي الحجة

شاهد أيضاً: حكم التهنئة بعشر ذي الحجة إسلام ويب

أيهما أفضل عشر ذي الحجة ام العشر الأواخر من رمضان

إن العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك أفضل من العشر الأوائل من ذي الحجة من حيث قيام؛ حيث يأتي في العشر الأواخر من رمضان ليلة القدر، وهي ليلة خير من ألف شهر، أما العشر الأوائل من ذي الحجة فهي أفضل من حيث النهار؛ وذلك لأنه فيها يوم عرفة، ويوم النحر وهما من أعظم الأيام في السنة، وحسب ما جاء عن أهل العلم، أن العشر الأوائل من ذي الحجة أفضل من ناحية النهار، والعشر الأواخر من شهر رمضان أفضل من ناحية الليل؛ هذا والله ورسوله أعلم.

أفضل الأعمال والعبادات في العشر الأوائل من ذي الحجة

لإن الإكثار من الطاعات والأعمال الصالحة في العشر الأوائل من ذي الحجة، من الأمور المستحبة والتي حث عليها النبي صلى الله عليه وسلم، فشهر ذي الحجة شهر مبارك وعظيم وفيه ينال المسلم الكثير من الأجر والثواب، ومن أهم الأعمال التي يمكن للمسلم القيام بها في هذه الأيام المباركة هي كالتالي:

  • الصيام في عشر ذي الحجة: حيث إن الصيام من الأمور المستحبة ومن الطاعات التي تقرب العبد من ربه، وقد خص النبي صلى الله عليه وسلم صيام يوم عرفة في هذه الأيام، ولم يرد أي حديث صحيح بصيام النبي للعشر الأوائل كلها، وهذا لا يمنع من فضل صيامها والاجتهاد في الطاعة والعبادة لنيل رضا الله والفوز بالجنة.
  • الحج والعمرة: وهي أحب الأعمال وأفضلها في العشر الأوائل من ذي الحجة، ومن يحج أو يعتمر في البيت الحرام على أكمل وجه في هذه الأيام، فإن جزاؤه الجنة إن شاء الله.
  • الإكثار من الصدقة في العشر الأوائل من ذي الحجة وفيها فضل وأجر وحسنات كثيرة.
  • الإكثار من التكبير والتحميد والتهليل والتسبيح والجهر بها في هذه الأيام المباركة بصوت عالي وبكل قلب صادق.
  • الصلاة حيث إن الصلاة من العبادات التي تقربنا إلى الله عز وجل، ويجب على المسلم أن يحافظ على أداء الصلاوات المفروضة في أوقاتها وفي الجماعة، والإكثار من صلاة النوافل.

شاهد المزيد: فضل الأيام العشرة من ذي الحجة وخصائصها

ايهما افضل عشر ذي الحجه ام العشر الاواخر من رمضان، كان هذا عنوان مقالنا، والذي تحدثنا فيه عن فضل العشر الأوائل من ذي الحجة، وعن الفرق بينها وبين العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك من حيث الأجر والثواب.