أسباب القلق واعرضه وطرق الوقاية منه

أسباب القلق واعرضه وطرق الوقاية منه، من خلال العديد من العوارض التي ترافق الإنسان في حياته بعضا ما يكون مفاجئاً ويزول بسرعة وز بعضها ما يكون مترافقاً مع حدث ما في حياة الإنسان ولا يختفي بعد اختفاء هذا الحدث، ويتطور إلى حالة مرضية تستوجب اتخاذ مبادرات جدية للحل،  وفي مقالنا القلق أسباب القلق واعرضه وطرق الوقاية منه، سنتعرف أكثر على القلق وما يرافقه والعلاج له، والكثير من التفاصيل.

أسباب القلق العام

القلق بحد ذاته عارض صحي وقد نجد الكثير لا يصنفه مرضاً بحد ذاته وقد يقودنا إلى ما هو أكبر منه، وقد يصاحب القلق العديد من الأعراض و، ومن أهم أعراض القلق ما يلي:

  • صعوبة النوم
  • الكثير من العصبية والتوتر.
  • التعرق
  • يرتجف
  • ضعف وتعب.
  • معدل ضربات القلب
  • كوليوبلز.
  • صداع وصعوبة في التركيز.
  • أرق.
  • مستمر أو خائف في كثير من الأحيان.
  • عندما تأكل كثيرا أو قليلا جدا.

بالإضافة إلى ذلك، قد تظهر أعراض وعلامات أخرى مختلفة من شخص لآخر، ولكن عند الشعور بالقلق، من الضروري استشارة أخصائي، حتى نعرف في الفقرة التالية الأسباب الرئيسية للقلق.

شاهد أيضا: أسباب الصداع اليومي المستمر وطرق الوقاية

أسباب القلق الخوف بدون سبب

لا بد أن القلق يصنف من زمرة الأمراض النفسية أكثر، وهناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى القلق، ومن أبرز هذه الأسباب ما يلي

  • اضطرابات التوتر.
  • المشاكل اليومية مثل مشاكل العمل أو الدراسة أو المشاكل العائلية.
  • التعرض لصدمة عاطفية.
  • كآبة .
  • تعاطي المخدرات أو الكحول.
  • بعض الدواء .
  • مشاكل الغدة الدرقية.
  • الإجهاد النفسي والجسدي.
  • متلازمة القولون العصبي المزمن.

القلق الأسباب الأعراض والعلاج

طرق الوقاية من القلق

بالرغم من أن القلق الشديد أو المزمن يسبب خللاً في الجسم، إلا أن هناك العديد من النصائح التي تساعد في تخفيف أعراض القلق، ومنها ما يلي

  • ممارسة الرياضة بشكل يومي، واتباع نظام غذائي صحي متوازن.
  • أيضا اشرب الكافيين بانتظام.
  • مارس تمارين التأمل اليومية.
  • اهتم بنفسك جيدا.
  • تجنب تعاطي المخدرات والكحول.
  • القيام بأشياء ممتعة.
  • رتب جدولًا لحياتك اليومية.
  • ابتعد عن الأفكار السلبية.
  • ممارسة الاسترخاء.
  • تجنب العناصر غير الصحية.
  • اشرب الكثير من الماء والسوائل.

هل القلق يسبب مرض جسدي

يمكن أن يؤدي القلق المزمن والتوتر العاطفي إلى مجموعة من المشكلات الصحية، يمكن أن يتسبب القلق في ارتفاع مستويات السكر في الدم وزيادة الدهون الثلاثية (دهون الدم)، من أهم الأمراض التي يسببها القلق ما يلي

  • صعوبة في البلع
  • أيضا دوخة؛
  • فم جاف .
  • معدل ضربات القلب السريع
  • متعبة .
  • صداع الرأس
  • عدم القدرة على التركيز .
  • التهيج
  • أيضا شد عضلي.
  • غثيان.
  • الطاقة العصبية.
  • معدل التنفس
  • ضيق في التنفس .
  • التعرق
  • يرتجف

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يتسبب القلق المزمن وتدفق هرمونات التوتر في حدوث عواقب جسدية خطيرة مثل

  • اضطرابات الجهاز الهضمي.
  • أيضا شد عضلي.
  • فقدان الذاكرة على المدى القصير.
  • أيضا مرض الشريان التاجي المبكر.
  • نوبة قلبية

ملاحظة مهمة إذا لم يتم علاج القلق المفرط أو القلق الشديد، فقد يؤدي ذلك إلى الاكتئاب، ولكن يمكن للشخص المصاب التفكير في الانتحار.

شاهد أيضا: أعراض الصداع النصفي وطرق الوقاية

مضاعفات القلق العام

بعد أن تعرفنا على القلق وكل ما يخلفه من أعراض نتعرف فيما يلي على المضاعفات، حيث يؤدي القلق إلى العديد من المضاعفات المختلفة، ومن أهم مضاعفات القلق ما يلي

  • الاكتئاب الشديد .
  • أيضا الإفراط في تعاطي المخدرات والكحول.
  • صعوبة النوم (الأرق).
  • أيضا مشاكل في الجهاز الهضمي والأمعاء.
  • أيضا الصداع والألم المزمن.
  • المغازلة الاجتماعية.
  • مشاكل في أداء المدرسة أو العمل.
  • التفكير في الانتحار.

أسباب القلق واعرضه وطرق الوقاية منه، إلى هنا نصل لنهاية المقال الذي تعرفنا من خلاله على ما هو هذا الهاجس الذي يتملك الإنسان ويخطف ساعات راحته ونومه، ونتمنى أن نكون موفقين فيما قدمنا من معلومات.