دليل الأدوية

دواء الداكتون Aldactone | الاستخدام والجرعة والآثار الجانبية

دواء الداكتون aldactone هو دواء مدر للبول يحافظ على البوتاسيوم، ويزيل السوائل الزائدة من الجسم في حالات فشل القلب الاحتقاني، وتليف الكبد، وأمراض الكلى، ويمكن أيضًا استخدامه مع أدوية أخرى لعلاج انخفاض البوتاسيوم الناجم عن مدر البول (نقص بوتاسيوم الدم)، وارتفاع ضغط الدم. 

المعلومات العامة عن دواء الداكتون

يعمل دواء الداكتون بشكل أساسي من خلال الارتباط التنافسي للمستقبلات في موقع تبادل الصوديوم والبوتاسيوم المعتمد على الألدوستيرون في النبيبات الكلوية الملتوية البعيدة، كما تشمل الحالات الوذمية التي يكون فيها الألدوستيرونية الثانوية عادةً قصور القلب الاحتقاني، والتليف الكبدي، والمتلازمة الكلوية.

من خلال التنافس مع الألدوستيرون لمواقع المستقبلات، يوفر الداكتون علاجًا فعالًا للوذمة والاستسقاء في تلك الظروف، ومن خلال تأثيره في معاداة تأثير الألدوستيرون، يمنع الداكتون تبادل الصوديوم للبوتاسيوم في النبيبات الكلوية البعيدة، ويساعد على منع فقدان البوتاسيوم، وتعتبر المنتجات المحتوية على الكبريت هي المستقلبات السائدة، ويُعتقد أنها مسؤولة بشكل أساسي مع الداكتون عن التأثيرات العلاجية للدواء.

استخدامات دواء الداكتون

  • يستخدم دواء الداكتون المعروف أيضاً باسم دواء سبيرونولاكتون لمواجهة آثار فرط إنتاج الألدوستيرون الكظري (فرط الألدوستيرونية) الذي يمكن أن يحدث من ورم في الغدة الكظرية، أو تضخم الغدد الكظرية.
  • علاج أمراض الكلى، وتليف الكبد.
  • مدر للبول.
  • يستخدم كدواء خافض للضغط.
  • العلاج قصير الأمد قبل الجراحة للمرضى المصابين بفرط الألدوستيرونية الأولية.
  • علاج الوذمة في مرضى تليف الكبد عندما تكون الوذمة غير مستجيبة لتقييد السوائل والصوديوم، أو المتلازمة الكلوية عند علاج المرض الأساسي، وتقييد السوائل، وتناول الصوديوم.

آلية عمل دواء الداكتون

الداكتون ومستقلباته النشطة هي مضادات دوائية محددة للألدوستيرون، تعمل بشكل أساسي من خلال الارتباط التنافسي للمستقبلات، في موقع تبادل الصوديوم والبوتاسيوم المعتمد على الألدوستيرون في النبيبات الكلوية الملتفة البعيدة، ويتسبب Aldactone في زيادة إفراز كميات من الصوديوم والماء، بينما يحتفظ بالبوتاسيوم.

الآثار الجانبية لدواء الداكتون

تشمل الآثار الجانبية الشائعة لدواء الداكتون:

  • صداع الرأس.
  • الإسهال.
  • التشنجات.
  • النعاس.
  • الطفح الجلدي.
  • الغثيان، والتقيؤ.
  • الضعف الجنسي، وعدم انتظام الدورة الشهرية.
  • نمو الشعر غير المنتظم.
  • قد يحدث أيضًا تضخم في ثدي الذكور، ويرتبط ذلك بالجرعة ومدة العلاج.
  • ضعف الكبد.
  • الفشل الكلوي.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • انخفاض عدد الصفائح الدموية، وانخفاض خلايا الدم البيضاء.
  • انحلال البشرة النخري السمي.
  • التهاب الأوعية الدموية.
الداكتون

جرعة دواء الداكتون

  • يمكن تناول دواء سبيرونولاكتون مع أو بدون طعام، بجرعة 25-400 مجم يومياً، بجرعات مفردة أو مقسمة.
  • الجرعة الأولية لعلاج الوذمة عند البالغين هي 100 مجم يومياً كجرعة وحيدة أو جرعات مقسمة، ويمكن تعديل الجرعة بعد 5 أيام بناءً على الاستجابة. 
  • تتراوح الجرعة الموصى بها من 25 إلى 200 مجم يوميًا، ويجب أن تستمر الجرعة الأولية لمدة 5 أيام على الأقل قبل زيادة الجرعة، وإذا لم تكن هناك استجابة كافية بعد 5 أيام، يمكن إضافة مدر بول آخر.
  • وتتراوح جرعة علاج ارتفاع ضغط الدم من 50 إلى 100 مجم يوميًا بجرعات مفردة أو مقسمة.
  • جرعة علاج نقص بوتاسيوم الدم هي 25-100 مجم يومياً.
  • النساء المصابات بكثرة الشعر: 50-200 مللي جرام في اليوم أو كل 12 ساعة مقسمة.
  • الإناث المصابات بحب الشباب الهرموني: 50-200 مللي جرام في اليوم أو كل 12 ساعة مقسمة.

الأدوية أو المكملات التي تتفاعل مع الداكتون

يمكن أن يخفض دواء الداكتون من مستويات الصوديوم في الدم، مع رفع مستويات البوتاسيوم في الدم، ويمكن أن يؤدي الارتفاع المفرط في مستويات البوتاسيوم في الدم إلى تشوهات قد تكون مهددة للحياة في نظم القلب، لذلك لا يُعطى الداكتون عادةً مع عوامل أخرى يمكن أن ترفع مستويات البوتاسيوم في الدم، مثل مكملات البوتاسيوم، ومثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين، على سبيل المثال إنالابريل، وإندوميثاسين، أو مدرات البول الأخرى التي تقتصد البوتاسيوم، ويمكن أن يسبب الداكتون ارتفاع ديجوكسين الدم إلى مستويات سامة، مما يتطلب تعديل جرعة الديجوكسين.

تأثير دواء الداكتون على الحمل والرضاعة

لا توجد دراسات كافية على النساء الحوامل، ولكن قد يكون دواء الداكتون ضارًا إذا تم استخدامه لعلاج ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل، كما يتم إفراز مستقلب نشط من الداكتون في حليب الثدي، لذا لتجنب الآثار السلبية عند حديثي الولادة، يجب على الأمهات تجنب الرضاعة الطبيعية أثناء تناول هذا الدواء.

تأثير الجرعة الزائدة من دواء الداكتون

قد تتسبب الجرعة الزائدة من دواء الداكتون في الآتي:

  • النعاس.
  • الارتباك الذهني.
  • الطفح الجلدي البقعي، أو الحمامي.
  • الغثيان، والقيء، والدوخة، أو الإسهال. 
  • نادرًا ما تحدث حالات نقص صوديوم الدم، أو فرط بوتاسيوم الدم، أو غيبوبة كبد في المرضى الذين يعانون من أمراض الكبد الوخيمة.
  • قد يحدث فرط بوتاسيوم الدم، خاصة في المرضى الذين يعانون من اختلال وظائف الكلى.

التعليمات الواجب اتباعها عند تناول جرعة زائدة من الدواء

عند تناول جرعة زائدة من دواء الداكتون، يمكن اتباع التدابير الآتية:

  • التقيؤ أو إفراغ المعدة عن طريق الغسيل.
  • المرضى الذين يعانون من ضعف كلوي قد يصابون بفرط بوتاسيوم الدم الناجم عن السبيرونولاكتون، في مثل هذه الحالات، يجب إيقاف الداكتون على الفور. 
  • مع فرط بوتاسيوم الدم الشديد، يجب الحقن في الوريد بمحلول كلوريد الكالسيوم، أو محلول بيكربونات الصوديوم، أو إعطاء الجلوكوز عن طريق الفم، أو بالحقن، مع مستحضر الأنسولين سريع المفعول. 
  • يمكن إعطاء راتنجات التبادل الكاتيوني مثل سلفونات بوليسترين الصوديوم عن طريق الفم أو المستقيم. 
  • قد يتطلب فرط بوتاسيوم الدم المستمر غسيل الكلى.
دواء الداكتون

إرشادات تناول دواء الداكتون

بعد خمسة أيام، إذا لم تحدث استجابة مدر للبول مناسبة، يمكن إضافة مدر بول آخر يعمل بشكل أقرب في النبيبات الكلوية إلى النظام، ويبدأ إدرار البول عادة في اليوم الأول من العلاج المشترك، ويشار إلى العلاج المشترك عند الرغبة في إدرار البول بشكل أسرع.

يجب أن تظل جرعة دواء الداكتون دون تغيير عند إضافة علاج مدر للبول آخر.

يجب أن يستمر العلاج بـالداكتون لمدة أسبوعين على الأقل، حيث قد لا تحدث الاستجابة القصوى قبل هذا الوقت، بعد ذلك يجب تعديل الجرعة وفقًا لاستجابة المريض.

احتياطات تناول هذا الدواء

لا يستعمل الداكتون للمرضى الذين يعانون من انقطاع البول، أو قصور كلوي حاد، أو ضعف كبير في وظيفة الإخراج الكلوي، أو فرط بوتاسيوم الدم.

مكملات البوتاسيوم على شكل دواء لا ينبغي أن تعطى عادة بالتزامن مع علاج الداكتون، حيث قد يؤدي الإفراط في تناول البوتاسيوم، إلى فرط بوتاسيوم الدم في المرضى الذين يتلقون الداكتون.

يجب استخدام الداكتون بحذر عند المرضى الذين يعانون من اختلال وظائف الكبد لأن التغيرات الطفيفة في توازن السوائل قد تؤدي إلى حدوث غيبوبة كبدية.

لا ينبغي عمومًا إعطاء الليثيوم مع مدرات البول.

تعتبر تلك أهم المعلومات عن دواء الداكتون، وما يؤديه من دور في علاج كثير من أمراض القلب، والكلى، والكبد، وأيضاً الآثار الجانبية لذلك الدواء التي يجب أخذها في الاحتياط عند بدء تناول هذا الدواء، وإخبار الطبيب بها في حين زادت عن الحد، أو بدأت تشعر بمشاكل صحية أخرى.

يُحذر موقع تفاصيل من استخدام أي دواء دون استشارة الطبيب، ويُخلي مسؤوليته تماماً من أي استخدام لهذا الدواء دون استشارة الطبيب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى