اعمال ليلة عرفة مفاتيح الجنان

اعمال ليلة عرفة مفاتيح الجنان، اليوم التاسع من ذي الحجة، الذي يحرص المسلمون على القيام بكافة العبادات فيه، حيث انه من أعظم الأيام عند الله تعالى، وخير الأعمال فيه هي الدعاء الله ومناجاته والتذلل له والخضوع، فيُشهد الرحمن ملائكته بعباده على الأرض وهم يؤدون الطاعات، ومن يؤدون مناسك الحج على جبل عرفة ويتباهى بهم، والحديث في مقال اليوم يدور حول الفرق المسلمة والطوائف وهي الطائفة الشيعية، من خلال التعرف على اعمال ليلة عرفة مفاتيح الجنان، الكتاب المقدس عند الطائفة الشيعية.

أدعية ليلة عرفة مكتوبة

اعمال ليلة عرفة مفاتيح الجنان

 

في اليوم التاسع من ذي الحجة من السنة الهجرية، يقف فيه حُجاج بيت الله الحرام بعد زوال الشمس وقفة عرفة، ويستمرون بالوقوف حتَّى تغيب شمس يوم عرفة تيمنًا واقتداءً برسول الله صلَّى الله عليه وسلم، ومن أحب العبادات وأعظمها أجراً في هذا اليوم الفضيل، هي الدعاء الى الله تعالي وطلب تحقيق الامنيات.

  • ربَّنا في ليلة يوم عرفة المبارك نسالك وأنت المجيب اللهمّ أرنا نعمك علينا، واجعلنا من الحامدين الشّاكرين، وألهمنا الثّناء بها عليك، ربّنا أعنّا بنعمتك على حسن عبادتك، نعوذ بك من كفر النّعمة، ومن سوء استقبالها أو استعمالها، ربّ زدنا ولا تحرمنا ولا تقطع عنّا ما أوليتنا به.
  • اللهم اجعلني لك شاكرًا، لك ذاكرًا، لك راهبًا، لك طائعًا، إليك منيبًا، ربِّ تقبَّل توبتي، واغسل حوبتي، وأجبْ دعوتي، وثبِّت حجتي، واهدِ قلبي، وسدِّد لساني، واسللْ سخيمة قلبي يا مجيب دعوة المضطرين يا رب العالمين.
  • رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَدْخِلْنِي بِرَحْمَتِكَ فِي عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ.
  • اللَّهُمَّ اغفِر لحيِّنا وميِّتِنا وصغيرِنا وَكبيرِنا وذَكَرِنا وأنثانا وشاهدِنا وغائبِنا اللَّهُمَّ مَن أحييتَه منَّا فأحيِهِ علَى الإيمانِ ومَن تَوفَّيتَه مِنَّا فتوفَّهُ على الإسلامِ اللَّهُمَّ لا تحرِمنا أجرَه ولا تُضِلَّنا بعدَه.
  • ربّي في ليلة يوم عرفة العظيم، أدعوك يا إلهي دعاء من اشتدّت به فاقَتُه، وضَعُفت قوته، وقلّت حيلته، دعاء الملهوف المكروب الذي لا يجد كشف ما نزل به إلّا منك، فرّج عنّي ما أهمّني، وتولّى أمري بلُطفك، وتدارَكْني برحمتك وكرمك، إنّك على كلّ شيء قدير. اللهمّ بك أستعين، وعليك أتوكّل، اللهم ذلّل لي صعوبة أمري، وسهّل لي مَشقّته، وارزقني الخير كلّه أكثر مِمّا أطلب، واصرف عنّي كلّ شرّ، ربّ اشرح لي صدري، ويسّر لي أمري يا كريم.
  • اللَّهمَّ إنِّي أسألُكَ مِنَ الخيرِ كلِّهِ عاجلِهِ وآجلِه، ما عَلِمْتُ منهُ وما لم أعلَمْ، وأعوذُ بِكَ منَ الشَّرِّ كلِّهِ عاجلِهِ وآجلِهِ، ما عَلِمْتُ منهُ وما لم أعلَمْ، اللَّهمَّ إنِّي أسألُكَ من خيرِ ما سألَكَ عبدُكَ ونبيُّكَ، وأعوذُ بِكَ من شرِّ ما عاذَ بِهِ عبدُكَ ونبيُّكَ، اللَّهمَّ إنِّي أسألُكَ الجنَّةَ وما قرَّبَ إليها من قَولٍ أو عملٍ، وأعوذُ بِكَ منَ النَّارِ وما قرَّبَ إليها من قولٍ أو عملٍ، وأسألُكَ أن تجعلَ كلَّ قَضاءٍ قضيتَهُ لي خيرًا”.

شاهد ايضا: شهر ذو الحجة بالميلادي 2022

اعمال ليلة عرفة مفاتيح الجنان

في يوم عرفة يحرص المسلمون أتباع الطائفة الشيعية على القيام بعدد من الأعمال، وهي ثابتة لديهم يتم تأديتها في يوم عرفه، وننتقل هنا الى الاطلاع عليها، باقتراب حلول العشر الأوائل من ذي الحجة على المسلمين.

  • اعمال ليلة عرفة مفاتيح الجنان، قراءة دعاء اللهُمَّ يا شاهِدَ كُلِّ نَجوى وَمَوضِعَ كُلِّ شَكوى ونص هذا الدعاء هو:
    • “اللهُمَّ يا شاهِدَ كُلِّ نَجوى وَمَوضِعَ كُلِّ شَكوى وَعالِمَ كُلِّ خَفيَّةٍ وَمُنتهى كُلِّ حاجَةٍ يا مُبتَدِئاً بِالنِّعَمِ عَلى العِبادِ يا كَريمَ العَفوِ يا حَسَنَ التَّجاوُزِ يا جَوادُ يا مَن لا يواري مِنهُ لَيلٌ داجٍ وَلا بَحرٌ عَجَّاجٌ وَلا سَماءٌ ذاتُ ابراجٍ وَلا ظُلَمٌ ذاتُ ارْتِتاجِ يا مَن الظُّلمَةُ عِندَهُ ضياءٌ، أسألُكَ بِنورِ وَجهِكَ الكَريمِ الَّذي تَجَلَّيتَ بِهِ لِلجَبَلِ فَجَعَلتَهُ دَكّاً وَخَرَّ موسى صَعِقاً وَبِاسمِكَ الَّذي رَفَعتَ بِهِ السَّماواتِ بِلا عَمَدٍ وَسَطَحتَ بِهِ الأرضَ عَلى وَجهِ ماءٍ جَمَدٍ، وَبِاسمِكَ المَخزونِ المَكنونِ المَكتوبِ الطَّاهِرِ الَّذي إذا دُعيتَ بِهِ أجَبتَ وَإذا سُئِلتَ بِهِ أعطَيتَ”.
  • قراءة دعاء اللّهُمَّ مَنْ تَعَبَّأَ وَتَهَيّأ، ونص هذا الدعاء هو:
    • “اللّهُمَّ مَنْ تَعَبَّأَ وَتَهَيّأ وَأَعَدَّ وَاسْتَعَدَّ لِوِفَاَدَةٍ إِلى مَخْلُوقٍ رَجَاءَ رِفْدِهِ وَطَلَبَ نائِلِهِ وَجائِزَتِهِ، فَإِلَيْكَ يا رَبِّ تَعْبِيَتِي وَاسْتِعْدادِي رَجاءَ عَفْوِكَ وَطَلَبَ نائِلِكَ وَجائِزَتِكَ، فَلا تُخَيِّبْ دُعائِي يا مَنْ لا يَخِيبُ عَلَيْهِ سائِلٌ وَلا يَنْقُصُهُ نائِلٌ، فَإنِّي لَمْ آتِكَ ثِقَةً بِعَمَلٍ صالِحٍ عَمِلْتُهُ وَلا لَوَفادَةِ مَخْلُوقٍ رَجَوْتَهُ؛ أَتَيْتُكَ مُقِرًّا عَلى نَفْسِي بِالإساءةِ وَالظُّلْمِ مُعْتَرِفًا بِأَنْ لا حُجَّةَ لِي وَلا عُذْرَ، أَتَيْتُكَ أَرْجُو عَظِيمَ عَفْوك‌َ الَّذِي عَفَوْتَ بِهِ عَنِ الخاطِئِينَ، فَلَمْ يَمْنَعْكَ طُولُ عُكُوِفِهمْ عَلى عَظِيمِ الجُرْمِ أَنْ عُدْتَ عَلَيْهِمْ بِالرَّحْمَةِ، فَيا مَنْ رَحْمَتُهُ وَاسِعَةٌ وَعَفْوُهُ عَظِيمٌ، يا عَظِيمُ يا عَظِيمُ يا عَظِيمُ، لا يَرُدُّ غَضَبَكَ إِلاّ حِلْمُكَ وَلا يُنْجِي مِنْ سَخَطِكَ إِلاّ التَّضَرُّعُ إِلَيْكَ، فَهَبْ لي يا إِلهِي فَرَجًا بِالْقُدْرَةِ الَّتِي تُحْيِي بِها مَيْتَ البِلادِ، وَلا تُهلِكْنِي غَمًّا حَتّى تَسْتَجِيبَ لِي وَتُعَرِّفَنِي الاِجابَةَ في دُعائِي”
  • اعمال ليلة عرفة مفاتيح الجنان، قراءة التسبيحات العشر ألف مرة: وهذه التسبيحات هي التسبيحات التي رُويت عن ابن طاووس، وتبدأ هذه التسبيحات بـ: “سبحان الله قبل كل أحد وسبحان الله بعد كل أحد ..”.

دعاء يوم عرفة مستجاب

اعمال ليلة عرفة مفاتيح الجنان

يقول الرسول صلى الله عليه وسلم: “خير الدعاء دعاء يوم عرفة، وخير ما قلت أنا والنبيّون من قبلي: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك، وله الحمد، وهو على كل شيء قدير”، والادعية بيوم التاسع من ذي الحجة من أفضل ما يمكن للعبد القيام به، ويمكننا الدعاء بهذا النص كالتالي:

“اللهمَّ هذه ليلة عرفة، ليلة يوم مبارك، ربِّي اجعلها ليلة سكينة وهدوء وعبادة وخشوع، أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحيّ القيّوم غفّار الذّنوب والآثام، ذو الجلال والإكرام، أستغفره وأتوب إليه من المعاصي كلّها، ومن كلّ ذنبٍ أذنبته عامداً أو مخطئاً، اللهم أنا الفقير إليك وأنت الغنيّ عنّي ارحمني برحمتك التي وسعت كلّ شيء، أستغفر الله العظيم وأتوب إليه، أستغفر الله العظيم لي ولوالديّ ولذوي الحقوق عليّ، أستغفر الله للمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات، اللهم أنت الملك لا إله إلا أنت ربّي وأنا عبدك ظلمتُ نفسي، واعترفت بذنبي، فاغفر لي ذنوبي جميعًا، إنَّهُ لا يغفِر الذُّنوب إلَّا أنت، واهدني لأحسَن الأخلاق لا يَهْدي لأحسنها إلَّا أنت، واصرِف عنِّي سيِّئها لا يصرف عنِّي سيِّئَها إلَّا أنت، لبَّيك وسعديك والخيرُ كلُّه في يديك، والشَّرُّ ليس إليك، أَنا بك وإليكَ، تبارَكْتَ وتعالَيتَ، أستغفرُكَ وأتوبُ إليكَ”.

دعاء يوم عرفة لنفسي

يدعو الانسان لنفسه في الأيام المباركة التي منّ الله تعالى بها على عباده المسلمين في الحياة الدنيا، من أهمها يوم عرفة، يوم ترفع فيه الدعوات الى الله وتستجاب الامنيات وكل ما يستحيل على العبد تحقيقه، وعليه فإن النفس أولى بالدعاء.

  • “اللَّهُمَّ أنْتَ رَبِّي لا إلَهَ إلَّا أنْتَ، خَلَقْتَنِي وأنا عَبْدُكَ، وأنا علَى عَهْدِكَ ووَعْدِكَ ما اسْتَطَعْتُ، أعُوذُ بكَ مِن شَرِّ ما صَنَعْتُ، أبُوءُ لكَ بنِعْمَتِكَ عَلَيَّ، وأَبُوءُ لكَ بذَنْبِي فاغْفِرْ لِي؛ فإنَّه لا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إلَّا أنْتَ”.
  • “اللهمَّ إني عبدُك، و ابنُ عبدِك، و ابنُ أَمَتِك، ناصيتي بيدِك، ماضٍ فيَّ حكمُك، عدلٌ فيَّ قضاؤُك، أسألُك بكلِّ اسمٍ هو لك سميتَ به نفسَك، أو علَّمتَه أحدًا من خلقِك، أو أنزلتَه في كتابِك، أو استأثرتَ به في علمِ الغيبِ عندَك، أن تجعلَ القرآنَ ربيعَ قلبي، و نورَ صدري، و جلاءَ حزني، و ذَهابَ همِّي”.
  • “اللَّهُمَّ رَبَّ السَّمَوَاتِ وَرَبَّ الأرْضِ وَرَبَّ العَرْشِ العَظِيمِ، رَبَّنَا وَرَبَّ كُلِّ شيءٍ، فَالِقَ الحَبِّ وَالنَّوَى، وَمُنْزِلَ التَّوْرَاةِ وَالإِنْجِيلِ وَالْفُرْقَانِ، أَعُوذُ بكَ مِن شَرِّ كُلِّ شيءٍ أَنْتَ آخِذٌ بنَاصِيَتِهِ، اللَّهُمَّ أَنْتَ الأوَّلُ فليسَ قَبْلَكَ شيءٌ، وَأَنْتَ الآخِرُ فليسَ بَعْدَكَ شيءٌ، وَأَنْتَ الظَّاهِرُ فليسَ فَوْقَكَ شيءٌ، وَأَنْتَ البَاطِنُ فليسَ دُونَكَ شيءٌ، اقْضِ عَنَّا الدَّيْنَ، وَأَغْنِنَا مِنَ الفَقْرِ”.
  • “اللَّهمَّ إنِّي أسأَلُكَ مِن الخيرِ كلِّه عاجلِه وآجلِه ما علِمْتُ منه وما لَمْ أعلَمْ وأعوذُ بكَ مِن الشَّرِّ كلِّه عاجلِه وآجلِه ما علِمْتُ منه وما لَمْ أعلَمْ، اللَّهمَّ إنِّي أسأَلُكَ مِن الخيرِ ما سأَلكَ عبدُك ونَبيُّكَ وأعوذُ بكَ مِن الشَّرِّ ما عاذ به عبدُك ونَبيُّكَ وأسأَلُكَ الجنَّةَ وما قرَّب إليها مِن قولٍ وعمَلٍ وأعوذُ بكَ مِن النَّارِ وما قرَّب إليها مِن قولٍ وعمَلٍ وأسأَلُكَ أنْ تجعَلَ كلَّ قضاءٍ قضَيْتَه لي خيرًا”.
  • اللهم اهدني فيمن هديت، وعافني فيمن عافيت، وتولني فيمن توليت، وبارك لي فيما أعطيت، وقني شرَّ ما قضيت، فإنك تقضي ولا يقضى عليك، إنه لا يذل من واليت، ولا يُعزُّ من عاديتَ، تبارَكتَ ربَّنا وتعاليت.
  • اللهم يا ربّ قني شرّ نفسي، واعزم لي على أرشد أمري، اللهم اغفر لي ما أسررتُ وما أعلنتُ وما أخطأتُ وما عمدتُ، وما علمتُ وما جهلتُ، اللهم إنّي أسألك إيمانًا لا يرتدّ ونعيمًا لا ينفد ومرافقة نبيّك محمّد -صلّى الله عليه وسلّم- في الجنّة وأنْ تعتق رقبتي من النّار.

دعاء ليلة عرفة اللهم ياشاهد كل نجوى

اعمال ليلة عرفة مفاتيح الجنان، من أكثر الأدعية المتداولة لدى المسلمين من الشيعة في يوم عرفة، وبالتالي فإن البحث عن هذا النص الكامل للدعاء يزداد من قبل الكثيرين، قبل حلول العشر الاوائل وبدء الاجتهاد بالطاعات على مدار هذه الايام العشر.

“اللهم يا شاهد كل نجوى وموضع كل شكوى وعالم كل خفية ومنتهى كل حاجة، يا مبتدئًا بالنِّعم على العباد، يا كريم العفو يا حسن التجاوز، يا جوادًا يا من لا يواري منه ليلٌ داج ولا بحر عجاج ولا سماءٌ ذات أبراج ولا ظُلَمٌ ذات ارتجاج، يا من الظلمة عنده ضياء، أسألك بنور وجهك الكريم الذي تجليت به للجبل فجعلته دكًا وخرَّ موسى صعقًا، وباسمك الذي رفعتَ به السماوات بلا عمد، وسطحت به الأرض على وجه ماء جمد، وباسمك المخزون المكنون المكتوب الطاهر، الذي إذا دُعيتَ به أوجبت وإذا سُئلت به أعطيت، وباسمك السبوح القدوس البرهان، الذي هو نور على كل نور،  ونور من نور يضيء منه كل نور، إذا بلغ الأرض انشقت، وإذا بلغ السماوات فتحت، وإذا بلغ العرش اهتز، وباسمك الذي ترتعد منه فرائص ملائكتك، أسألك يا ربِّ بحق جبرائيل وميكائيل وإسرافيل، وبحق محمد المصطفى صلَّى الله عليه وآله وعلى جميع الأنبياء وجميع الملائكة، وبالاسم الذي مشى به الخضر على قلل الماء، كما مشى به على جدد الأرض، وباسمك الذي فلقت به البحر لموسى وأغرقت فرعون وقومه، وأنجيت به موسى بن عمران ومن معه، وباسمك الذي دعاك به موسى بن عمران من جانب الطور الأيمن فاستجبت له وألقيت عليه محبة منك”.

شاهد ايضا: دعاء الندبة مرتضى قريش مكتوب

دعاء ليلة عرفة مفاتيح الجنان

الدعاء المأثور لدى الشيعة، والثابت في الكتاب المقدس لديهم، وينتظر المسلمون هذا اليوم لرفع الادعية العديدة الى الله تعالى بقلب صادق، وانتظار الاجابة منه سبحانه وتعالى، وجاء نص الدعاء كالتالي:

“إلَهِي مَنْ أَوْلَى بِالزَّلَلِ وَالتَّقْصِيرِ مِنِّي وَقَدْ خَلَقْتنِي ضَعِيفًا، وَمَنْ أَوْلَى بِالْعَفْوِ عَنِّي مِنْك، وَعِلْمُك فِي سَابِقٌ، وَأَمْرُك بِي مُحِيطٌ، أَطَعْتُك بِإِذْنِك وَالْمِنَّةُ لَك، وَعَصَيْتُك بِعِلْمِك وَالْحُجَّةُ لَك، فَأَسْأَلُك بِوُجُوبِ حُجَّتِك وَانْقِطَاعِ حُجَّتِي، وَبِفَقْرِي إلَيْك وَغِنَاك عَنِّي، أَنْ تَغْفِرَ لِي وَتَرْحَمَنِي، إلَهِي لَمْ أُحْسِنْ حَتَّى أَعْطَيْتنِي، وَلَمْ أُسِئْ، حَتَّى قَضَيْت عَلَيَّ، اللَّهُمَّ أَطَعْتُك بِنِعْمَتِك فِي أَحَبِّ الْأَشْيَاءِ إلَيْك، شَهَادَةِ أَنْ لَا إلَهَ إلَّا اللَّهُ، وَلَمْ أَعْصِك فِي أَبْغَضِ الْأَشْيَاءِ إلَيْك، الشِّرْكِ بِك، فَاغْفِرْ لِي مَا بَيْنَهُمَا”.

التسبيحات العشر في ليلة عرفة مكتوبة

أما ما يعرف بالتسبيحات العشر، فإن هناك الكثير من المسلمين اعتادوا على ذكرها في ليلة عرفة، باعتبارها من الأعمال التي توجب الأجر والثواب من الله تبارك وتعالى، وصيغ هذه التسبيحات العشر هي:

  • سبحانَ الذي بسط الأرض.
  • سبحانَ الذي رفع السماء.
  • سبحانَ الذي في البحر سُبُله.
  • سبحانَ الذي في النار سلطانه.
  • سبحانَ الذي في الأرض حُكمهُ.
  • سبحانَ الذي في السماء عرشُهُ.
  • سبحانَ الذي في القبور قضاؤهُ
  • سبحانَ الذي في القيامة عدلُهُ.
  • سبحانَ الذي في الجنة رحمتُهُ.
  • سبحانَ الذي لا ملجأ ولا منجا منه إلا إليه.

شاهد ايضا: هل يجوز صيام يوم عرفة وانا علي قضاء

دعاء اللهم من تعبأ وتهيأ مكتوب

يدعو أتباع الطائفة الشيعية بهذا لدعاء في اليوم التاسع من ذي الحجة، بيوم عرفة، وهو من الأدعية المنقولة بروايات عن آل البيت، وبالتالي ففي هذا اليوم الفضيل يُقال الدعاء كالتالي:

“اللّهُمَّ مَنْ تَعَبَّأَ وَتَهَيّأ وَأَعَدَّ وَاسْتَعَدَّ لِوِفَاَدَةٍ إِلى مَخْلُوقٍ رَجَاءَ رِفْدِهِ وَطَلَبَ نائِلِهِ وَجائِزَتِهِ، فَإِلَيْكَ يا رَبِّ تَعْبِيَتِي وَاسْتِعْدادِي رَجاءَ عَفْوِكَ وَطَلَبَ نائِلِكَ وَجائِزَتِكَ، فَلا تُخَيِّبْ دُعائِي يا مَنْ لا يَخِيبُ عَلَيْهِ سائِلٌ وَلا يَنْقُصُهُ نائِلٌ، فَإنِّي لَمْ آتِكَ ثِقَةً بِعَمَلٍ صالِحٍ عَمِلْتُهُ وَلا لَوَفادَةِ مَخْلُوقٍ رَجَوْتَهُ؛ أَتَيْتُكَ مُقِرّا عَلى نَفْسِي بِالإساءةِ وَالظُّلْمِ مُعْتَرِفًا بِأَنْ لا حُجَّةَ لِي وَلا عُذْرَ، أَتَيْتُكَ أَرْجُو عَظِيمَ عَفْوِك‌َ الَّذِي عَفَوْتَ بِهِ عَنِ الخاطِئِينَ، فَلَمْ يَمْنَعْكَ طُولُ عُكُوِفِهمْ عَلى عَظِيمِ الجُرْمِ أَنْ عُدْتَ عَلَيْهِمْ بِالرَّحْمَةِ، فَيا مَنْ رَحْمَتُهُ وَاسِعَةٌ وَعَفْوُهُ عَظِيمٌ، يا عَظِيمُ يا عَظِيمُ يا عَظِيمُ، لا يَرُدُّ غَضَبَكَ إِلاّ حِلْمُكَ وَلا يُنْجِي مِنْ سَخَطِكَ إِلاّ التَّضَرُّعُ إِلَيْكَ، فَهَبْ لي يا إِلهِي فَرَجاً بِالْقُدْرَةِ الَّتِي تُحْيِي بِها مَيْتَ البِلادِ، وَلا تُهلِكْنِي غَمّا حَتّى تَسْتَجِيبَ لِي وَتُعَرِّفَنِي الاِجابَةَ في دُعائِي، وَأَذِقْنِي طَعْمَ العافِيَةِ إِلى مُنْتَهى أَجَلِي، وَلا تُشْمِتْ بِي عَدُوِّي، وَلا تُسَلِّطَهُ عَلَيَّ، وَلا تُمَكِّنْهُ مِنْ عُنُقِي، اللّهُمَّ إِنْ وَضَعْتَنِي فَمَنْ ذَا الَّذِي يَرْفَعُنِي؟ وَإِنْ رَفَعْتَنِي فَمَنْ ذَا الَّذِي يَضَعُنِي؟ وَإِنْ أَهْلَكْتَنِي فَمَنْ ذَا الَّذِي يَعْرِضُ لَكَ فِي عَبْدِكَ أَوْ يَسْأَلُكَ عَنْ أَمْرِهِ؟ وَقَدْ عَلِمْتُ أَنَّهُ لَيْسَ فِي حُكْمِكَ ظُلْمٌ وَلا فِي نَقِمَتِكَ عَجَلَةٌ، وَإِنَّما يَعْجَلُ مَنْ يَخافُ الفَوْتَ، وَإِنِّما يَحْتاجُ إِلى الظُّلْمِ الضَّعِيفُ، وَقَدْ تَعالَيْتَ يا إِلهِي عَنْ ذلِكَ عُلُوًّا كَبِيرًا، اللّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ فَأَعِذْنِي وَأَسْتَجِيرُ بِكَ فَأَجِرْنِي، وَأَسْتْرْزِقُكَ فَارْزُقْنِي، وَأَتَوَكَّلُ عَلَيْكَ فَاكْفِنِي، وَأَسْتَنْصِرُكَ عَلى عَدُوِّي فَانْصُرْنِي، وَأَسْتَعِينُ بِكَ فَأَعِنِّي، وَأَسْتَغْفِرُكَ يا إِلهِي فَاغْفِرْ لِي، آمِينَ آمِينَ آمِينَ…”

وبهذا القدر من التوضيح ننتهي من مقال اليوم ونصل الى ختام فقراته، والتي تناولت بمضمونها الأدعية المأثورة المستحب قولها في هذا اليوم الفضيل من شهر ذي الحجة، بالنسبة الى الطوائف المسلمة من السُنة والشيعة.